محادثات سعودية ماليزية بشأن مكافحة الإرهاب

■ خادم الحرمين مستقبلاً نائب رئيس الوزراء الماليزي | واس بحث خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبد العزيز، وولي العهد السعودي الأمير محمد بن نايف بن عبد العزيز، كل على حدة مع نائب رئيس الوزراء وزير الشؤون الداخلية الماليزي د.أحمد زاهد حميدي والوفد

المرافق له مجالات التعاون الثنائي بين السعودية وماليزيا، ومستجدات الأحداث الإقليمية والدولية والتعاون المشترك لمكافحة التطرف ومحاربة الإرهاب. وقالت مصادر دبلوماسية مطلعة إن محادثات المسؤول الماليزي في الرياض رغم كونها تطرقت إلى الأوضاع السياسية والأمنية المتفاقمة في المنطقة في ظل الأزمتين اليمنية والسورية، والتنسيق السياسي بين الرياض وكوالمبور في العديد من الملفات السياسية والأمنية، إلا أنها ركزت على التعاون الاقتصادي والاستثماري بين البلدين.


الخبر بالتفاصيل والصور


بحث خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبد العزيز، وولي العهد السعودي الأمير محمد بن نايف بن عبد العزيز، كل على حدة مع نائب رئيس الوزراء وزير الشؤون الداخلية الماليزي د.أحمد زاهد حميدي والوفد المرافق له مجالات التعاون الثنائي بين السعودية وماليزيا، ومستجدات الأحداث الإقليمية والدولية والتعاون المشترك لمكافحة التطرف ومحاربة الإرهاب.

وقالت مصادر دبلوماسية مطلعة إن محادثات المسؤول الماليزي في الرياض رغم كونها تطرقت إلى الأوضاع السياسية والأمنية المتفاقمة في المنطقة في ظل الأزمتين اليمنية والسورية، والتنسيق السياسي بين الرياض وكوالمبور في العديد من الملفات السياسية والأمنية، إلا أنها ركزت على التعاون الاقتصادي والاستثماري بين البلدين.

رابط المصدر: محادثات سعودية ماليزية بشأن مكافحة الإرهاب

أضف تعليق أو رد من خلال حسابك الفيسبوك

أضف تعليقاً