المزينة يوجه بتشديد الرقابة الأمنية على الطرق

■ خميس المزينة مترئساً الاجتماع | من المصدر أكد الفـــريق خميس مــطر المزينة، القائد العام لشرطة دبي، على أهمية تشديد الرقابة الأمنية على الطرق والتركيز على تفادي عدد المخالفات الخطرة التي يرتكبها السائقون، ومنها مخالفة الانحراف المفاجئ، ومخالفة عدم تقدير مستعملي الطريق، وعدم ترك

مسافة كافية، ومخالفة الوقوف في وسط الطريق ومخالفة السرعة الزائدة، ومخالفة عدم الالتزام بخط السير الإلزامي ومخالفة تجاوز الإشارة الضوئية الحمراء، ودخول الشارع قبل التأكد من خلوه. جاء ذلك خلال ترؤسه اجتماع تقييم أداء الإدارة العامة للمرور خلال الربع الثالث من العام الجاري، بحضور اللواء المهندس محمد سيف الزفين مساعد القائد العام لشؤون العمليات، والعميد عبدالله الغيثي مدير الإدارة العامة لأمن الهيئات والمنشآت والطوارئ، والعميد المهندس كامل بطي السويدي مدير الإدارة العامة للعمليات. والعميد سيف مهير المزروعي مدير الإدارة العامة للمرور، والعقيد الشيخ محمد عبدالله المعلا مدير الإدارة العامة للجودة الشاملة، والعقيد جمال البناي نائب مدير الإدارة العامة للمرور بالوكالة، ومديري مراكز الشرطة في دبي والإدارات الفرعية في الإدارة العامة للمرور وعدد من الضباط. واستمع الفريق المزينة والحضور في بداية الاجتماع إلى عرض قدمه العقيد جمال البناي عن إحصائيات الحوادث والمخالفات المرورية، وإحصائيات تقنيات الضبط والفعاليات المرورية. ومعدلات الحوادث الخطرة وأوقات وأماكن وقوعها، مقارنة بمعدلات عدد السكان من خلال عرض إحصائي بعدد الوفيات والإصابات التي وصلت إلى 39 حادث وفاة خلال الربع الثالث من العام الجاري، مقابل 45 حادث وفاة خلال الفترة نفسها من العام الماضي، منها 167 إصابة بسيطة في الربع الثالث من العام الجاري، مقابل 294 إصابة بسيطة خلال الفترة نفسها من العام الماضي، ونحو 180 إصابة متوسطة خلال الربع الثالث من العام الجاري، مقابل 165 إصابة متوسطة خلال الفترة نفسها من العام الماضي، و39 إصابة بليغة خلال الربع الثالث من العام الجاري، مقابل 36 إصابة بليغة خلال الفترة نفسها من العام الماضي. أخطر الشوارع كما قام العقيد جمال البناي باستعراض أخطر 5 شوارع في دبي شهدت حوادث الوفيات، وهي شارع الشيخ محمد بن زايد الذي شهد حادثي وفاة خلال الربع الثالث من العام الجاري، مقابل حادثي وفاة خلال الفترة نفسها من العام الماضي، ويليه شارع الإمارات 10 حوادث وفاة خلال الربع الثالث من العام الجاري، و11 حادث وفاة على شارع الإمارات خلال الفترة نفسها من العام الماضي. بينما شهد شارع الشيخ زايد 5 حوادث وفاة خلال الربع الثالث من العام الجاري، مقابل 4 حوادث وفاة خلال الفترة نفسها من العام الماضي، وشارع دبي العين حادثي وفاة خلال الربع الثالث من العام الجاري، مقابل حادث وفاة خلال الفترة نفسها من العام الماضي، في حين شهد شارع الخيل 5 حوادث وفاة خلال الربع الثالث من العام الجاري . واطلع الحضور إلى إحصائية حملة القيادة العدوانية التي أسفرت عن ضبط 34 ألفاً و756 مركبة مخالفة خلال الربع الثالث من العام الجاري، مقابل ضبط 31 ألفاً و904 مركبات مخالفة خلال الفترة نفسها من العام الماضي. وحملة ضبط المــشاة (عبور المشاة من الأماكن غير المخصصة للعـــبور) أســفرت عن مخالفة 15 ألفاً و818 شخـــصاً خلال الربع الثالث من العام الجاري، مقابل 15 ألفاً و105 أشخاص خلال الفتــرة نفسها من العام الماضي، وحملة ضبط باص للنقل الجــــماعي أسفرت عن ضبط 16 ألفاً و462 باصاً مخالفاً خلال الربع الثالث من العام الجاري، مقابل 3200 باص مخالف خلال الفترة نفسها من العام الماضي. توجيه ووجه الفريق خميس المزينة بتنفيذ عدد من المبادرات والحملات التوعوية التي تساهم في نشر الثقافة المرورية في المجتمع، التي تحافظ على أرواح مستخدمي الطريق وتكثيف الدوريات المرورية والحملات الضبطية والنزول الميداني في الشوارع الخارجية التي تكثر فيها الحوادث، واستخدام التقنيات الحديثة لرصد المخالفين والمستهترين بأنظمة السير والمرور حتى نحقق الهدف الاستراتيجي الذي وضعته القيادة العامة لشرطة دبي . كما اطلع والحضور على الإحصائيات الخاصة بالمعهد المروري الذي نظم 9 دورات وورشة عمل خلال الربع الثالث من العام الجاري، منها 4 دورات داخلية و24 دورة خارجية، استفاد منها 171 منتسباً، مقارنة بـ 21 دورة وورشة عمل خلال الفترة نفسها من العام الماضي، منها 6 دورات داخلية و9 دورة خارجية، استفاد منها 171 مستفيداً. وأشاد بالنتائج المتميزة التي حققتها الإدارة العامة للمرور في تنفيذ الاستراتيجية المرورية الجديدة لتحقيق الأهداف المنشودة في الحد من الحوادث المرورية والتقليل من الوفيات. عقب الاجتماع تفقد الفريق خميس مطر المزينة، القائد العام لشرطة دبي، يرافقه اللواء المهندس المستشار محمد سيف الزفين، مساعد القائد العام لشؤون العمليات، إدارة التقنيات المرورية، واطلع على الأجهزة الجديدة لتقنيات المرورية (الرادار) وشاهد النظام الإلكتروني الجديد لمــتابعة أجهزة الضبط الإلكتروني وتوزيعها على شوارع الإمارة ومراقبتها وتوزيعها، وآلية صيانتها دورياً ومؤشرات قياس فعالية الأجهزة . تكنولوجيا ركز الفريق خميس المزينة على أهمية تسخير التكنولوجيا وتطويعها والاستفادة من التقنيات والكوادر الفنية والبشرية لخدمة رجل المرور وتعزيز استراتيجية شرطة دبي في ضبط امن الطريق بما يعود على إنتاجية العمل الشرطي في جميع المستويات، مؤكداً على ضرورة وضع آلية توزيع تقنيات الضبط الإلكتروني في الشوارع الرئيسية . 9 دورات وورش عمل خلال العام 171 استفادوا من 4 دورات


الخبر بالتفاصيل والصور


أكد الفـــريق خميس مــطر المزينة، القائد العام لشرطة دبي، على أهمية تشديد الرقابة الأمنية على الطرق والتركيز على تفادي عدد المخالفات الخطرة التي يرتكبها السائقون، ومنها مخالفة الانحراف المفاجئ، ومخالفة عدم تقدير مستعملي الطريق، وعدم ترك مسافة كافية، ومخالفة الوقوف في وسط الطريق ومخالفة السرعة الزائدة، ومخالفة عدم الالتزام بخط السير الإلزامي ومخالفة تجاوز الإشارة الضوئية الحمراء، ودخول الشارع قبل التأكد من خلوه.

جاء ذلك خلال ترؤسه اجتماع تقييم أداء الإدارة العامة للمرور خلال الربع الثالث من العام الجاري، بحضور اللواء المهندس محمد سيف الزفين مساعد القائد العام لشؤون العمليات، والعميد عبدالله الغيثي مدير الإدارة العامة لأمن الهيئات والمنشآت والطوارئ، والعميد المهندس كامل بطي السويدي مدير الإدارة العامة للعمليات.

والعميد سيف مهير المزروعي مدير الإدارة العامة للمرور، والعقيد الشيخ محمد عبدالله المعلا مدير الإدارة العامة للجودة الشاملة، والعقيد جمال البناي نائب مدير الإدارة العامة للمرور بالوكالة، ومديري مراكز الشرطة في دبي والإدارات الفرعية في الإدارة العامة للمرور وعدد من الضباط.

واستمع الفريق المزينة والحضور في بداية الاجتماع إلى عرض قدمه العقيد جمال البناي عن إحصائيات الحوادث والمخالفات المرورية، وإحصائيات تقنيات الضبط والفعاليات المرورية.

ومعدلات الحوادث الخطرة وأوقات وأماكن وقوعها، مقارنة بمعدلات عدد السكان من خلال عرض إحصائي بعدد الوفيات والإصابات التي وصلت إلى 39 حادث وفاة خلال الربع الثالث من العام الجاري، مقابل 45 حادث وفاة خلال الفترة نفسها من العام الماضي، منها 167 إصابة بسيطة في الربع الثالث من العام الجاري، مقابل 294 إصابة بسيطة خلال الفترة نفسها من العام الماضي، ونحو 180 إصابة متوسطة خلال الربع الثالث من العام الجاري، مقابل 165 إصابة متوسطة خلال الفترة نفسها من العام الماضي، و39 إصابة بليغة خلال الربع الثالث من العام الجاري، مقابل 36 إصابة بليغة خلال الفترة نفسها من العام الماضي.

أخطر الشوارع

كما قام العقيد جمال البناي باستعراض أخطر 5 شوارع في دبي شهدت حوادث الوفيات، وهي شارع الشيخ محمد بن زايد الذي شهد حادثي وفاة خلال الربع الثالث من العام الجاري، مقابل حادثي وفاة خلال الفترة نفسها من العام الماضي، ويليه شارع الإمارات 10 حوادث وفاة خلال الربع الثالث من العام الجاري، و11 حادث وفاة على شارع الإمارات خلال الفترة نفسها من العام الماضي.

بينما شهد شارع الشيخ زايد 5 حوادث وفاة خلال الربع الثالث من العام الجاري، مقابل 4 حوادث وفاة خلال الفترة نفسها من العام الماضي، وشارع دبي العين حادثي وفاة خلال الربع الثالث من العام الجاري، مقابل حادث وفاة خلال الفترة نفسها من العام الماضي، في حين شهد شارع الخيل 5 حوادث وفاة خلال الربع الثالث من العام الجاري .

واطلع الحضور إلى إحصائية حملة القيادة العدوانية التي أسفرت عن ضبط 34 ألفاً و756 مركبة مخالفة خلال الربع الثالث من العام الجاري، مقابل ضبط 31 ألفاً و904 مركبات مخالفة خلال الفترة نفسها من العام الماضي.

وحملة ضبط المــشاة (عبور المشاة من الأماكن غير المخصصة للعـــبور) أســفرت عن مخالفة 15 ألفاً و818 شخـــصاً خلال الربع الثالث من العام الجاري، مقابل 15 ألفاً و105 أشخاص خلال الفتــرة نفسها من العام الماضي، وحملة ضبط باص للنقل الجــــماعي أسفرت عن ضبط 16 ألفاً و462 باصاً مخالفاً خلال الربع الثالث من العام الجاري، مقابل 3200 باص مخالف خلال الفترة نفسها من العام الماضي.

توجيه

ووجه الفريق خميس المزينة بتنفيذ عدد من المبادرات والحملات التوعوية التي تساهم في نشر الثقافة المرورية في المجتمع، التي تحافظ على أرواح مستخدمي الطريق وتكثيف الدوريات المرورية والحملات الضبطية والنزول الميداني في الشوارع الخارجية التي تكثر فيها الحوادث، واستخدام التقنيات الحديثة لرصد المخالفين والمستهترين بأنظمة السير والمرور حتى نحقق الهدف الاستراتيجي الذي وضعته القيادة العامة لشرطة دبي .

كما اطلع والحضور على الإحصائيات الخاصة بالمعهد المروري الذي نظم 9 دورات وورشة عمل خلال الربع الثالث من العام الجاري، منها 4 دورات داخلية و24 دورة خارجية، استفاد منها 171 منتسباً، مقارنة بـ 21 دورة وورشة عمل خلال الفترة نفسها من العام الماضي، منها 6 دورات داخلية و9 دورة خارجية، استفاد منها 171 مستفيداً.

وأشاد بالنتائج المتميزة التي حققتها الإدارة العامة للمرور في تنفيذ الاستراتيجية المرورية الجديدة لتحقيق الأهداف المنشودة في الحد من الحوادث المرورية والتقليل من الوفيات.

عقب الاجتماع تفقد الفريق خميس مطر المزينة، القائد العام لشرطة دبي، يرافقه اللواء المهندس المستشار محمد سيف الزفين، مساعد القائد العام لشؤون العمليات، إدارة التقنيات المرورية، واطلع على الأجهزة الجديدة لتقنيات المرورية (الرادار) وشاهد النظام الإلكتروني الجديد لمــتابعة أجهزة الضبط الإلكتروني وتوزيعها على شوارع الإمارة ومراقبتها وتوزيعها، وآلية صيانتها دورياً ومؤشرات قياس فعالية الأجهزة .

تكنولوجيا

ركز الفريق خميس المزينة على أهمية تسخير التكنولوجيا وتطويعها والاستفادة من التقنيات والكوادر الفنية والبشرية لخدمة رجل المرور وتعزيز استراتيجية شرطة دبي في ضبط امن الطريق بما يعود على إنتاجية العمل الشرطي في جميع المستويات، مؤكداً على ضرورة وضع آلية توزيع تقنيات الضبط الإلكتروني في الشوارع الرئيسية .

9 دورات وورش عمل خلال العام

171 استفادوا من 4 دورات

رابط المصدر: المزينة يوجه بتشديد الرقابة الأمنية على الطرق

أضف تعليق أو رد من خلال حسابك الفيسبوك

أضف تعليقاً