مرور دبي ترصد أخطر 5 شوارع من حيث عدد حوادث الوفيات

خميس المزينة خلال ترؤسه اجتماع تقييم أداء الإدارة العامة للمرور. من المصدر أظهرت إحصاءات الإدارة العامة للمرور في شرطة دبي، أن حملة القيادة العدوانية التي نظمتها الإدارة أسفرت عن ضبط 34 ألفاً و756 مركبة مخالفة خلال الربع الثالث من العام الجاري، مقابل 31 ألفاً و904 مركبات مخالفة خلال

الفترة نفسها من العام الماضي، فيما انخفض عدد حالات الوفاة في حوادث السير خلال الربع الثالث من العام الجاري إلى 39 حالة، مقابل 45 متوفياً في الفترة نفسها من العام الماضي. 39 حالة وفاة مرورية خلال الربع الثالث من العام الجاري، مقابل 45 حالة في الفترة ذاتها من 2015. تقنيات مرورية تفقد القائد العام لشرطة دبي، الفريق خميس مطر المزينة، يرافقه اللواء مساعد القائد العام لشؤون العمليات، محمد سيف الزفين، إدارة التقنيات المرورية، واطلع على الأجهزة الجديدة للتقنيات المرورية (الرادار)، وشاهد النظام الإلكتروني الجديد لمتابعة أجهزة الضبط الإلكترونية، وتوزيعها على شوارع الإمارة ومراقبتها وتوزيعها، وآلية صيانتها دورياً، ومؤشرات قياس فعالية الأجهزة، إضافة إلى آلية إدخال مخالفات الرادار والتدقيق عليها ومتابعتها. ورصدت الإدارة أخطر خمسة شوارع في الإمارة من حيث عدد حوادث الوفيات، وهي شارع الإمارات، ويليه شارع الشيخ زايد، وشارع الخيل، وشارع الشيخ محمد بن زايد، وشارع (دبي ــ العين). ووجه القائد العام لشرطة دبي، الفريق خميس مطر المزينة، خلال ترؤسه اجتماع تقييم أداء الإدارة العامة للمرور خلال الربع الثالث من العام الجاري، باستخدام التقنيات الحديثة لرصد المخالفين والمستهترين بأنظمة السير والمرور. وتفصيلاً، استمع المزينة خلال الاجتماع إلى عرض قدمه نائب مدير الإدارة العامة للمرور بالوكالة، العقيد جمال البناي، حول إحصاءات الحوادث والمخالفات المرورية بعدد الوفيات والإصابات، التي وصلت إلى 39 حادث وفاة خلال الربع الثالث من العام الجاري، مقابل 45 حادث وفاة خلال الفترة نفسها من العام الماضي، فيما سجلت حوادث الربع الثالث من العام الجاري، 167 إصابة بسيطة و180 إصابة متوسطة، و39 إصابة بليغة، مقابل 294 إصابة بسيطة، و165 إصابة متوسطة، و36 إصابة بليغة خلال الفترة نفسها من العام الماضي. وعرض البناي، أخطر خمسة شوارع في دبي شهدت حوادث الوفيات، وهي شارع الإمارات الذي شهد 10 حوادث وفاة خلال الربع الثالث من العام الجاري، مقابل 11 حادث وفاة خلال الفترة نفسها من العام الماضي، يليه شارع الشيخ زايد خمسة حوادث وفاة خلال الربع الثالث من العام الجاري، مقابل أربعة خلال الفترة نفسها من العام الماضي، وشارع الخيل خمسة حوادث وفاة خلال الربع الثالث من العام الجاري، مقابل حادث وفاة خلال الفترة نفسها من العام الماضي، وشارع الشيخ محمد بن زايد، الذي شهد حادثي وفاة خلال الربع الثالث من العام الجاري، مقابل حادثي وفاة خلال الفترة نفسها من العام الماضي، وشارع (دبي ــ العين) حادثي وفاة خلال الربع الثالث من العام الجاري، مقابل حادث وفاة خلال الفترة نفسها من العام الماضي. كما تم عرض إحصائية حملة القيادة العدوانية، التي كشفت عن ضبط 34 ألفاً و756 مركبة مخالفة خلال الربع الثالث من العام الجاري، مقابل 31 ألفاً و904 مركبات مخالفة خلال الفترة نفسها من العام الماضي، وحملة ضبط المشاة (عبور المشاة من الأماكن غير المخصصة للعبور)، وأسفرت عن مخالفة 15 ألفاً و818 شخصاً خلال الربع الثالث من العام الجاري، مقابل 15 ألفاً و105 أشخاص خلال الفترة نفسها من العام الماضي. من جهته، أكد الفريق خميس مطر المزينة، أهمية تشديد الرقابة الأمنية على الطرق، والتركيز على تفادي عدد المخالفات الخطرة التي يرتكبها السائقون، ومنها مخالفة الانحراف المفاجئ، ومخالفة عدم تقدير مستعملي الطريق، وعدم ترك مسافة كافية، ومخالفة الوقوف في وسط الطريق، ومخالفة السرعة الزائدة، ومخالفة عدم الالتزام بخط السير الإلزامي، ومخالفة تجاوز الإشارة الضوئية الحمراء، ودخول الشارع قبل التأكد من خلوه. ووجه بتنفيذ عدد من المبادرات والحملات التوعوية التي تسهم في نشر الثقافة المرورية في المجتمع، التي تحافظ على أرواح مستخدمي الطريق، وتكثيف الدوريات المرورية والحملات الضبطية، والنزول الميداني في الشوارع الخارجية التي تكثر فيها الحوادث، واستخدام التقنيات الحديثة لرصد المخالفين والمستهترين بأنظمة السير والمرور.


الخبر بالتفاصيل والصور


  • خميس المزينة خلال ترؤسه اجتماع تقييم أداء الإدارة العامة للمرور. من المصدر

أظهرت إحصاءات الإدارة العامة للمرور في شرطة دبي، أن حملة القيادة العدوانية التي نظمتها الإدارة أسفرت عن ضبط 34 ألفاً و756 مركبة مخالفة خلال الربع الثالث من العام الجاري، مقابل 31 ألفاً و904 مركبات مخالفة خلال الفترة نفسها من العام الماضي، فيما انخفض عدد حالات الوفاة في حوادث السير خلال الربع الثالث من العام الجاري إلى 39 حالة، مقابل 45 متوفياً في الفترة نفسها من العام الماضي.

39 حالة وفاة مرورية خلال الربع الثالث من العام الجاري، مقابل 45 حالة في الفترة ذاتها من 2015.

تقنيات مرورية

تفقد القائد العام لشرطة دبي، الفريق خميس مطر المزينة، يرافقه اللواء مساعد القائد العام لشؤون العمليات، محمد سيف الزفين، إدارة التقنيات المرورية، واطلع على الأجهزة الجديدة للتقنيات المرورية (الرادار)، وشاهد النظام الإلكتروني الجديد لمتابعة أجهزة الضبط الإلكترونية، وتوزيعها على شوارع الإمارة ومراقبتها وتوزيعها، وآلية صيانتها دورياً، ومؤشرات قياس فعالية الأجهزة، إضافة إلى آلية إدخال مخالفات الرادار والتدقيق عليها ومتابعتها.

ورصدت الإدارة أخطر خمسة شوارع في الإمارة من حيث عدد حوادث الوفيات، وهي شارع الإمارات، ويليه شارع الشيخ زايد، وشارع الخيل، وشارع الشيخ محمد بن زايد، وشارع (دبي ــ العين).

ووجه القائد العام لشرطة دبي، الفريق خميس مطر المزينة، خلال ترؤسه اجتماع تقييم أداء الإدارة العامة للمرور خلال الربع الثالث من العام الجاري، باستخدام التقنيات الحديثة لرصد المخالفين والمستهترين بأنظمة السير والمرور.

وتفصيلاً، استمع المزينة خلال الاجتماع إلى عرض قدمه نائب مدير الإدارة العامة للمرور بالوكالة، العقيد جمال البناي، حول إحصاءات الحوادث والمخالفات المرورية بعدد الوفيات والإصابات، التي وصلت إلى 39 حادث وفاة خلال الربع الثالث من العام الجاري، مقابل 45 حادث وفاة خلال الفترة نفسها من العام الماضي، فيما سجلت حوادث الربع الثالث من العام الجاري، 167 إصابة بسيطة و180 إصابة متوسطة، و39 إصابة بليغة، مقابل 294 إصابة بسيطة، و165 إصابة متوسطة، و36 إصابة بليغة خلال الفترة نفسها من العام الماضي.

وعرض البناي، أخطر خمسة شوارع في دبي شهدت حوادث الوفيات، وهي شارع الإمارات الذي شهد 10 حوادث وفاة خلال الربع الثالث من العام الجاري، مقابل 11 حادث وفاة خلال الفترة نفسها من العام الماضي، يليه شارع الشيخ زايد خمسة حوادث وفاة خلال الربع الثالث من العام الجاري، مقابل أربعة خلال الفترة نفسها من العام الماضي، وشارع الخيل خمسة حوادث وفاة خلال الربع الثالث من العام الجاري، مقابل حادث وفاة خلال الفترة نفسها من العام الماضي، وشارع الشيخ محمد بن زايد، الذي شهد حادثي وفاة خلال الربع الثالث من العام الجاري، مقابل حادثي وفاة خلال الفترة نفسها من العام الماضي، وشارع (دبي ــ العين) حادثي وفاة خلال الربع الثالث من العام الجاري، مقابل حادث وفاة خلال الفترة نفسها من العام الماضي.

كما تم عرض إحصائية حملة القيادة العدوانية، التي كشفت عن ضبط 34 ألفاً و756 مركبة مخالفة خلال الربع الثالث من العام الجاري، مقابل 31 ألفاً و904 مركبات مخالفة خلال الفترة نفسها من العام الماضي، وحملة ضبط المشاة (عبور المشاة من الأماكن غير المخصصة للعبور)، وأسفرت عن مخالفة 15 ألفاً و818 شخصاً خلال الربع الثالث من العام الجاري، مقابل 15 ألفاً و105 أشخاص خلال الفترة نفسها من العام الماضي.

من جهته، أكد الفريق خميس مطر المزينة، أهمية تشديد الرقابة الأمنية على الطرق، والتركيز على تفادي عدد المخالفات الخطرة التي يرتكبها السائقون، ومنها مخالفة الانحراف المفاجئ، ومخالفة عدم تقدير مستعملي الطريق، وعدم ترك مسافة كافية، ومخالفة الوقوف في وسط الطريق، ومخالفة السرعة الزائدة، ومخالفة عدم الالتزام بخط السير الإلزامي، ومخالفة تجاوز الإشارة الضوئية الحمراء، ودخول الشارع قبل التأكد من خلوه.

ووجه بتنفيذ عدد من المبادرات والحملات التوعوية التي تسهم في نشر الثقافة المرورية في المجتمع، التي تحافظ على أرواح مستخدمي الطريق، وتكثيف الدوريات المرورية والحملات الضبطية، والنزول الميداني في الشوارع الخارجية التي تكثر فيها الحوادث، واستخدام التقنيات الحديثة لرصد المخالفين والمستهترين بأنظمة السير والمرور.

رابط المصدر: مرور دبي ترصد أخطر 5 شوارع من حيث عدد حوادث الوفيات

أضف تعليق أو رد من خلال حسابك الفيسبوك

أضف تعليقاً