الزوج البخيل.. وفشل العلاقة الزوجيَّة!


الخبر بالتفاصيل والصور


المرأة بطبعها وفطرتها تكره البخل والشحَّ، وتحبُّ الرجل الكريم، الذي لا يبخل عليها بحبِّه ولا برعايته وأمواله. وكثير من النساء يعانين من مرارة بخل أزواجهنَّ. فماذا تفعل المرأة إذا ما اكتشفت أنَّ زوجها بخيل، وكيف تتعامل مع هذا البخل وتتعايش معه؟

«سيدتي نت» التقى اختصاصيَّة علم النفس، أشواق الوافي، لتجيب

لنا عن بعض الأسئلة:
بداية أوضحت أشواق، أنَّ الزوجة هي أكثر إنسانة تعرف طبيعة زوجها، بحكم قربها منه، فاذا اكتشفت أنَّه بخيل فلا تشعريه بذلك، حاولى أن تتفهمي سبب بخله، بل ابحثي عن السبب الرئيس وراء بخله، وتعاملي معه ثم حاولي ايجاد حلٍّ مناسب يرضيكما. وتذكري دائماً أنَّه مريض يحتاج المساندة والمواساة عند صرفه مبلغاً مرتفعاً. أكدي له دائماً أنكِ تقدرين له تعبه وإنفاقه عليكم. أشعريه بأنَّه رجل طبيعي ولا تستهزئي بشعوره، فلا تشعريه بأنك تعلمين أنَّه بخيل أو تصفيه بالبخل، أو تكرري كلمة «أنت بخيل». عندما تتحدثين معه لا يجب عليك اتهامه أو مهاجمته أو توبيخه، ولا تشتكي منه أو تعايريه لأنَّه في هذه الحالة سوف يزداد سوءاً، لكن صفية بالحرص الزائد.

كيف تتعاملين مع الزوج البخيل:
ـ حاولى أن تتفهمي سبب بخله وتتعاملي معه.
ـ دعيه يشعر بمدى سعادتك أنت وأبنائك عندما يشتري لكم احتياجاتكم.
ـ تحدثي بشكل غير مباشر وفي أوقات مختلفة عن مضار البخل وكيف أنَّه صفة مكروهة دينياً واجتماعياً.

ـ بين الحين والآخر امتدحي كرم شخص تعرفانه ويحترمه زوجك ومن نفس مستواه المادي وسعادة زوجته وأولاده بما يقدِّمه لهم، لكن انتبهى ألا يكون ذلك في شكل مقارنة بين زوجك وبين هذا الرجل.
ـ حدِّدي مع زوجك الأهداف المشتركة التي قد تتطلب مالاً كثيراً مثل مصاريف المدارس،‏ وشراء سيارة جديدة والانتقال إلى منزل آخر.
ـ من حقك أن تأخذي ما يكفيك أنت وأبناءك في حدود احتياجاتكم وبما يتماشى مع مستواكم الاجتماعى.

ـ اعملي على المقارنة بين البخل والتبذير حتى لا يشعر بأنك ترغبين بالتبذير، وشجعيه على أن يقتصد مما يأتيكما من دخل.
ـ عند الذهاب إلى السوق اجعليه يذهب معك لكي يرى الأسعار الخاصة بالمشتريات ليقدِّر بنفسه أنَّها مرتفعة.
ـ لا تقومي بالابتعاد عنه أو التذمر منه، لأنَّ البخل غالباً ما يكون عاملا من عوامل التربية. لذلك ادخلي إلى عقله وتفاهمي معه وحاولي أن تعالجيه من هذا الداء مع توضيح أنَّ الأموال هي وسيلة للاستمتاع بمباهج الحياة وليست في حدِّ ذاتها تعمل على امتاع الشخص إذا كان لا ينفقها.

ـ إذا كانت حالة الزوج البخيل ميئوساً منها ولا تستطيعين التعامل معه فالجئي إلى تدخل الأهل. يجب أن يتحدَّث معه أهله وأهلك حتى يكون حريصاً على انفاق المصاريف الخاصة بالمنزل من دون الدخول في مشاكل متكرِّرة بينك وبينه، لكن كوني حريصة على عدم اهانة زوجك أمام الأهل، فكوني حريصة على كونه زوجك وأباً لأولادك، فلا تشوهي صورته أمام الأهل وتقللي من شأنه.

ـ هناك بعض النساء يفهمن مفهوم البخل خطأ فتكون الزوجة مصرفة ومبذرة وزوجها يحب أن يصرف الأموال بعقل وحكمة فتشعر الزوجة بأنَّ زوجها بخيل ولا يقوم بتأديه مهمته الزوجيَّة على أكمل وجه، ولا يغطي نفقاتها ومطالبها، لكن هذا أمر خاطئ، فالحكمة والعقل في كل شيء يكون جميلاً ويجعل، الحياة تسير بشكل صحيح.

رابط المصدر: الزوج البخيل.. وفشل العلاقة الزوجيَّة!

أضف تعليق أو رد من خلال حسابك الفيسبوك

أضف تعليقاً