السعودية: نحتفظ بحق الردّ على الهجمات الحوثية

قال مندوب السعودية لدى الأمم المتحدة عبد الله المعلمي، إن التحرك الدبلوماسي الذي قامت به البعثة السعودية لدى مجلس الأمن كان لردع الانقلابيين في اليمن، وأيضاً للاحتجاج على تصعيد نظام

الأسد في مدينة حلب. وأضاف المعلمي، في تصريحات لصحيفة الشرق الأوسط: “قدمنا رسالة إلى مجلس الأمن اشتملت على قائمة بالهجمات الصاروخية التي شنتها قوات الانقلابيين عبر الحدود السعودية مع اليمن، وطالبنا المجلس بضرورة اتخاذ موقف بشأن تأكيد ضرورة احترام سيادة السعودية”.وأشار المعلمي إلى أن “السعودية تنتظر رداً سريعاً في أقرب وقت ممكن”, مؤكداً أن “المملكة حذرت مجلس الأمن من أنها تحتفظ بحقها في اتخاذ كل الإجراءات والتدابير الكفيلة بالتصدي لأي عدوان على المناطق السعودية من قبل الانقلابيين عبر الحدود مع اليمن”.وأفاد المعلمي أن “الانقلابيين شنوا أكثر من 30 هجوماً صاروخياً عبر حدود السعودية خلال الشهرين الماضيين”.من جهة أخرى، كشف المعلمي عن أنه “تم تسليم أكثر من 60 دولة نسخة من المبادرة السعودية – القطرية التي تحتج على التصعيد الخطير للعنف الذي يرتكبه نظام الأسد وحلفاؤه في مدينة حلب”.


الخبر بالتفاصيل والصور



قال مندوب السعودية لدى الأمم المتحدة عبد الله المعلمي، إن التحرك الدبلوماسي الذي قامت به البعثة السعودية لدى مجلس الأمن كان لردع الانقلابيين في اليمن، وأيضاً للاحتجاج على تصعيد نظام الأسد في مدينة حلب.

وأضاف المعلمي، في تصريحات لصحيفة الشرق الأوسط: “قدمنا رسالة إلى مجلس الأمن اشتملت على قائمة بالهجمات الصاروخية التي شنتها قوات الانقلابيين عبر الحدود السعودية مع اليمن، وطالبنا المجلس بضرورة اتخاذ موقف بشأن تأكيد ضرورة احترام سيادة السعودية”.

وأشار المعلمي إلى أن “السعودية تنتظر رداً سريعاً في أقرب وقت ممكن”, مؤكداً أن “المملكة حذرت مجلس الأمن من أنها تحتفظ بحقها في اتخاذ كل الإجراءات والتدابير الكفيلة بالتصدي لأي عدوان على المناطق السعودية من قبل الانقلابيين عبر الحدود مع اليمن”.

وأفاد المعلمي أن “الانقلابيين شنوا أكثر من 30 هجوماً صاروخياً عبر حدود السعودية خلال الشهرين الماضيين”.

من جهة أخرى، كشف المعلمي عن أنه “تم تسليم أكثر من 60 دولة نسخة من المبادرة السعودية – القطرية التي تحتج على التصعيد الخطير للعنف الذي يرتكبه نظام الأسد وحلفاؤه في مدينة حلب”.

رابط المصدر: السعودية: نحتفظ بحق الردّ على الهجمات الحوثية

أضف تعليق أو رد من خلال حسابك الفيسبوك

أضف تعليقاً