حمود سلطان:كفاية وبيّض الله وجهك يامهدي


الخبر بالتفاصيل والصور


صرخة مدوية جاءت من خارج الحدود، وتحديداً من مجلس قناة الكأس، وتفاعل معها الجميع من داخل الوطن، وتناقلتها مواقع التواصل الاجتماعي منذ نهاية المباراة وطوال يوم أمس، حيث قال حمود سلطان حارس منتخب البحرين الأسبق والمحلل الرياضي: «بيض الله وجهك يا مهدي، وكفاية».

علامات الاستفهام

واستطرد حارس منتخب البحرين الأسبق والمحلل

الرياضي: الإدارة الفنية للمباراة عليها العديد من علامات الاستفهام، كما كانت عليها العديد من علامات الاستفهام أيضاً خلال مباراتي أستراليا، وتايلاند الضعيفة، وقال كابتن منتخب البحرين الأسبق: «لا ننكر أن هناك إنجازات سابقة على مدى السنوات الماضية، ولكن هذا لا يعني أن العمل بلا أخطاء تستوجب التوقف عندها، ومن أبرز تلك الأخطاء الإدارة الفنية للمباريات، ومن هنا نقول للمدرب كفاية، للصالح العام».

تواصل

يذكر أن صرخة حارس منتخب البحرين الأسبق والمحلل الرياضي، تفاعل معها جميع رواد مواقع التواصل الاجتماعي بالدولة، ومن دون استثناء تجاوب معها الجميع، منهم قيادات رياضية سابقة وحالية وعدد من المسؤولين في الأندية، وجماهير محبة للأبيض، من الذين أكثروا من التعليق على هذا المطلب، وطريقة إدارة العمل في المنتخب، وسياسة الأبواب المغلقة التي أثارت حفيظة الجميع، وطالب الجميع اتحاد الكرة بالوقوف بقوة أمام تلك الخسارة الموجعة، وأن تكون له قرارات حاسمة تعيد الأمور لنصابها، واستغلال فرصة أن الأمل مازال قائماً، وأن الصالح العام يحتم ضرورة التغيير في هذه الوقت المناسب، حيث إن المتبقي من المباريات 6 مباريات كفيلة بتعديل الصورة والميزان، لعل المنتخب ينال إحدى بطاقات التأهل للمونديال.

رابط المصدر: حمود سلطان:كفاية وبيّض الله وجهك يامهدي

أضف تعليق أو رد من خلال حسابك الفيسبوك

أضف تعليقاً