منصور بن محمد يدشن اجتماعات «دبي البحري»

■ منصور بن محمد مع حارب والمهيري وبالحبالة وأعضاء المجلس الجديد | البيان ■ تطوير الموسم البحري أولوية المجلس الجديد صورة رفع سمو الشيخ منصور بن محمد بن راشد آل مكتوم

رئيس نادي دبي الدولي للرياضات البحرية الشكر الجزيل إلى صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي – رعاه الله – على الدعم المتواصل والكبير الذي تجده مختلف قطاعات المجتمع في الإمارة بصورة عامة والرياضة بوجه خاص ومن بينها الرياضات البحرية، مثمنا الثقة الغالية التي أولاها صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم لمجلس إدارة النادي الجديد، ووجه سمو الشيخ منصور بن محمد الشكر الجزيل إلى سمو الشيخ حمدان بن محمد بن راشد آل مكتوم ولي عهد دبي رئيس مجلس دبي الرياضي، على اهتمامه الكبير والمتواصل بمختلف قطاعات المجتمع وتأكيده المستمر على دعم وتطوير مختلف الأنشطة والفعاليات التي تعنى بشريحة الشباب ومن بينها الرياضيات البحرية التي تعزز قيم الهوية الوطنية وباتت اليوم تستهوي الكثير من أفراد الأسرة وتستقطب أعدادا هائلة من الشباب. جاء ذلك خلال ترأس سمو الشيخ منصور بن محمد، الاجتماع الأول لمجلس إدارة النادي، والذي عقد ظهر أمس بمقر النادي في الميناء السياحي بحضور سعيد محمد حارب نائب رئيس النادي ورئيس وأعضاء مجلس الإدارة حيث ابتدر الاجتماع مرحبا بهم ومتمنيا التوفيق للجميع في تأدية المهام في الفترة المقبلة من عمر المجلس والتي حددها القرار 13 لسنة 2016 بثلاث سنوات قابلة للتجديد. تهنئة المجلس الجديد وهنأ سمو الشيخ منصور بن محمد، رئيس وأعضاء مجلس إدارة النادي برئاسة أحمد سعيد بن مسحار المهيري وعضوية كل من علي ناصر بالحبالة نائبا للرئيس وحريز المر بن حريز ومحمد عبد الله حارب وجمال زعل بن كريشان وعدنان علي العبار وإبراهيم سلطان الحداد بالثقة السامية التي نالها المجلس من صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي رعاه الله، الذي أمر بتشكيل مجلس الإدارة الجديد للنادي البحري الرائد، متمنيا لهم التوفيق والسداد في تحقيق الطموحات وترجمة الأهداف إلى واقع. التطور المنشود ودعا سمو رئيس النادي إلى سرعة إنجاز الخطة الاستراتيجية واعتماد الهيكل التنظيمي والاهتمام بتطوير البنى التحتية والارتقاء بالنواحي التسويقية من أجل إحداث التطوّر المنشود والذي يجعل النادي في المقدمة كأفضل وجهة في المنطقة والشرق الأوسط وهي المكانة التي اعتاد عليها هذا الصرح العملاق، وشدد سموه على إنجاح كل الفعاليات التي يستضيفها ويحتضنها النادي في مختلف النواحي وخاصة السباقات البحرية في الموسم الرياضي 2016-2017 والذي انطلق شهر سبتمبر الماضي، مؤكدا أن النادي ظل يلعب دورا أساسيا في النهوض بالرياضات البحرية من خلال التميز الرائع والذي أكسب النادي الشهرة والنجاح، وطالب النادي بالعمل على تطوير كل السباقات البحرية والاهتمام أكثر بالسباقات البحرية المحلية والتي تمثل الكثير لأهل الإمارات كونها تحكي تاريخ هذا الشعب والذي ارتبطت حياته بالبحر الذي شكل مصدر الرزق والخير الوفير، وإدخال المزيد من الأحداث والفعاليات التي يحبذها ويحبها شباب الدولة ودعم الفرق والمنتخبات الوطنية بأبرز العناصر. يد واحدة وجه سمو الشيخ منصور بن محمد بن راشد آل مكتوم مجلس الإدارة الجديد، بالعمل يداً واحدة من أجل تحقيق الطموحات والارتقاء بالنادي ومواصلة الدور التاريخي الذي يلعبه في الساحتين المحلية والعالمية باعتباره أعرق الأندية الرياضية النوعية المتخصصة في الألعاب المائية والبحرية، وأول ناد عربي وشرق أوسطي يحصل على اعتراف وعضوية من الاتحادات الدولية.


الخبر بالتفاصيل والصور


صورة

رفع سمو الشيخ منصور بن محمد بن راشد آل مكتوم رئيس نادي دبي الدولي للرياضات البحرية الشكر الجزيل إلى صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي – رعاه الله – على الدعم المتواصل والكبير الذي تجده مختلف قطاعات المجتمع في الإمارة بصورة عامة والرياضة بوجه خاص ومن بينها الرياضات البحرية، مثمنا الثقة الغالية التي أولاها صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم لمجلس إدارة النادي الجديد، ووجه سمو الشيخ منصور بن محمد الشكر الجزيل إلى سمو الشيخ حمدان بن محمد بن راشد آل مكتوم ولي عهد دبي رئيس مجلس دبي الرياضي، على اهتمامه الكبير والمتواصل بمختلف قطاعات المجتمع وتأكيده المستمر على دعم وتطوير مختلف الأنشطة والفعاليات التي تعنى بشريحة الشباب ومن بينها الرياضيات البحرية التي تعزز قيم الهوية الوطنية وباتت اليوم تستهوي الكثير من أفراد الأسرة وتستقطب أعدادا هائلة من الشباب.

جاء ذلك خلال ترأس سمو الشيخ منصور بن محمد، الاجتماع الأول لمجلس إدارة النادي، والذي عقد ظهر أمس بمقر النادي في الميناء السياحي بحضور سعيد محمد حارب نائب رئيس النادي ورئيس وأعضاء مجلس الإدارة حيث ابتدر الاجتماع مرحبا بهم ومتمنيا التوفيق للجميع في تأدية المهام في الفترة المقبلة من عمر المجلس والتي حددها القرار 13 لسنة 2016 بثلاث سنوات قابلة للتجديد.

تهنئة المجلس الجديد

وهنأ سمو الشيخ منصور بن محمد، رئيس وأعضاء مجلس إدارة النادي برئاسة أحمد سعيد بن مسحار المهيري وعضوية كل من علي ناصر بالحبالة نائبا للرئيس وحريز المر بن حريز ومحمد عبد الله حارب وجمال زعل بن كريشان وعدنان علي العبار وإبراهيم سلطان الحداد بالثقة السامية التي نالها المجلس من صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي رعاه الله، الذي أمر بتشكيل مجلس الإدارة الجديد للنادي البحري الرائد، متمنيا لهم التوفيق والسداد في تحقيق الطموحات وترجمة الأهداف إلى واقع.

التطور المنشود

ودعا سمو رئيس النادي إلى سرعة إنجاز الخطة الاستراتيجية واعتماد الهيكل التنظيمي والاهتمام بتطوير البنى التحتية والارتقاء بالنواحي التسويقية من أجل إحداث التطوّر المنشود والذي يجعل النادي في المقدمة كأفضل وجهة في المنطقة والشرق الأوسط وهي المكانة التي اعتاد عليها هذا الصرح العملاق، وشدد سموه على إنجاح كل الفعاليات التي يستضيفها ويحتضنها النادي في مختلف النواحي وخاصة السباقات البحرية في الموسم الرياضي 2016-2017 والذي انطلق شهر سبتمبر الماضي، مؤكدا أن النادي ظل يلعب دورا أساسيا في النهوض بالرياضات البحرية من خلال التميز الرائع والذي أكسب النادي الشهرة والنجاح، وطالب النادي بالعمل على تطوير كل السباقات البحرية والاهتمام أكثر بالسباقات البحرية المحلية والتي تمثل الكثير لأهل الإمارات كونها تحكي تاريخ هذا الشعب والذي ارتبطت حياته بالبحر الذي شكل مصدر الرزق والخير الوفير، وإدخال المزيد من الأحداث والفعاليات التي يحبذها ويحبها شباب الدولة ودعم الفرق والمنتخبات الوطنية بأبرز العناصر.

يد واحدة

وجه سمو الشيخ منصور بن محمد بن راشد آل مكتوم مجلس الإدارة الجديد، بالعمل يداً واحدة من أجل تحقيق الطموحات والارتقاء بالنادي ومواصلة الدور التاريخي الذي يلعبه في الساحتين المحلية والعالمية باعتباره أعرق الأندية الرياضية النوعية المتخصصة في الألعاب المائية والبحرية، وأول ناد عربي وشرق أوسطي يحصل على اعتراف وعضوية من الاتحادات الدولية.

رابط المصدر: منصور بن محمد يدشن اجتماعات «دبي البحري»

أضف تعليق أو رد من خلال حسابك الفيسبوك

أضف تعليقاً