ولي عهــد دبي: النشــاط الــبدني بات مــــــن المتطلبات الأساسية للسعادة

■ سموه يشهد مراسم توقيع مديري هيئات ودوائر حكومة دبي على اتفاقية إطلاق المبادرة | تصوير محمد هشام وموهان صورة لمشاهدة الجرافيك بالحجم الطبيعي اضغط هنا بارك

سمو الشيخ حمدان بن محمد بن راشد آل مكتوم، ولي عهد دبي رئيس مجلس دبي الرياضي، إطلاق «مبادرة حمدان بن محمد للرياضة المجتمعية»، التي أطلقها مجلس دبي الرياضي، بالتعاون مع 10 هيئات ودوائر حكومية في إمارة دبي، بهدف تحفيز مختلف فئات المجتمع في إمارة دبي على ممارسة النشاط البدني باعتبار الرياضة أداة مهمة لسعادة الإنسان وتحفيز طاقاته الإيجابية. وقال سمو ولي عهد دبي: «ممارسة النشاط البدني باتت من المتطلبات الأساسية، التي تعين الإنسان على الحفاظ على صحته، ومن ثم سعادته وإسعاد من حوله؛ فالإنسان الذي يتمتع بصحة جيدة هو إنسان قادر على العمل والعطاء ومباشرة دوره في المجتمع بكفاءة وقدرة على الإنجاز، وبالتالي المشاركة في صناعة المستقبل، لذا طالما كانت الرياضة من المجالات التي تحظى باهتمام ورعاية القيادة الرشيدة، وتم تضمين النشاط البدني ضمن منهاج عمل الحكومة». وأضاف سموه: «يسرنا أن يتم إطلاق هذه المبادرة كونها إضافة نوعية داعمة لمجال الرياضة المجتمعية بتعاون الهيئات والدوائر في حكومة دبي، التي تعمل بروح الفريق الواحد لتحقيق الأهداف الوطنية، وفي مقدمتها المساهمة في بناء مجتمعي صحي وسعيد ومنتج، من خلال التوعية بأهمية الرياضة وتوفير سبل ممارستها لجميع فئات المجتمع وكل الأعمار». وقد قام سمو الشيخ أحمد بن محمد بن راشد آل مكتوم، رئيس مؤسسة محمد بن راشد آل مكتوم رئيس اللجنة الأولمبية الوطنية رئيس «جائزة محمد بن راشد آل مكتوم للإبداع الرياضي»، أمس بإطلاق «مبادرة حمدان بن محمد للرياضة المجتمعية» كما كشف سموه عن شعار المبادرة الرائدة في الرياضة المجتمعية. توقيع وشهد سموه مراسم توقيع مديري الهيئات والدوائر في حكومة دبي على اتفاقية إطلاق المبادرة، وتشمل: مجلس دبي الرياضي، وشرطة دبي، وبلدية دبي، وهيئة الطرق والمواصلات، وهيئة الصحة، وهيئة المعرفة والتنمية البشرية، والدفاع المدني، وهيئة تنمية المجتمع، واللجنة الدائمة لشؤون العمال، إضافة إلى مؤسسة دبي للإعلام. كما قام سمو الشيخ أحمد بن محمد بن راشد آل مكتوم، يرافقه سعادة مطر الطاير ومديرو الهيئات والدوائر المشاركين في المبادرة، بزيارة «نادي مبادرة حمدان بن محمد للرياضة المجتمعية»، الذي تم إطلاقه بالتعاون مع شركة «أديداس»، الذي يقدم خدمات استشارية ونصائح مجانية لجميع فئات المجتمع. وبهذه المناسبة تقدّم مطر الطاير، نائب رئيس مجلس دبي الرياضي ببالغ الشكر والعرفان إلى سمو الشيخ حمدان بن محمد بن راشد آل مكتوم، ولي عهد دبي رئيس مجلس دبي الرياضي، على رعاية سموه ودعمه اللامحدود للقطاع الرياضي، وعلى مباركته لإطلاق هذا المبادرة المهمة، التي تحمل اسم سموه، وتسير على نهجه في ممارسة الرياضة والنشاط البدني كونه أسلوب حياة. زيادة وقال الطاير: أسعدنا تواجد سمو الشيخ أحمد بن محمد بن راشد آل مكتوم رئيس اللجنة الأولمبية الوطنية، ممثلاً لراعي الحفل، وأطلق «مبادرة حمدان بن محمد للرياضة المجتمعية»، التي تتضمن أكثر من 80 برنامجاً ونشاطاً رياضياً، تقام خلال السنة في دبي، وتهتم بكل المراحل السنية، خاصة كبار السن من 70 إلى 90 سنة، من خلال نشر الرياضات المناسبة لكل فئة عمرية. وأضاف: نجحنا خلال الفترة الماضية في رفع نسبة ممارسي النشاط البدني بشكل مستمر في إمارة دبي من 34% إلى ما يزيد على 43%، وذلك من خلال برنامج «نبض دبي» وعدد من الفعاليات التي نظمناها في مجال الرياضة المجتمعية والنشاط البدني، واليوم نتشرف بإطلاق هذه المبادرة التي تسهم في بناء مجتمع سعيد، يتمتع أفراده بالطاقة الإيجابية والحيوية، قادرون على المساهمة في دعم مسيرة البناء على النحو الذي يرقى إلى مستوى تطلعات وطموحات القيادة الرشيدة لمستقبل دولتنا. وتابع قائلاً: «يأتي إطلاق هذه المبادرة تنفيذاً لمبادرات «مختبر الابتكار الرياضي» الأول من نوعه في العالم، الذي نظّمه مجلس دبي الرياضي في مايو الماضي، بمشاركة أكثر من 100 خبير ومختص في جميع مجالات العمل الرياضي والأكاديمي من داخل وخارج الدولة، وشرَّفه بالحضور صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، رعاه الله، وسمو الشيخ حمدان بن محمد بن راشد آل مكتوم، ولي عهد دبي رئيس مجلس دبي الرياضي، ونأمل أن يكون للمبادرة مردودها الإيجابي الملموس وأثرها المحفّز لجميع أفراد المجتمع من مختلف الجنسيات والأعمار نحو حياة صحية وسعيدة». تعاون وثمّن الطاير تعاون الهيئات والدوائر الحكومية في إمارة دبي مع مجلس دبي الرياضي لإطلاق هذه المبادرة الرائدة، مؤكداً أن هذا التعاون الفعال سيكون بمثابة نموذج يحتذي في مجال تضافر الجهود بين الهيئات والدوائر الحكومية لخدمة المجتمع وتحقيق سعادة أفراده. وشملت زيارة مديري الهيئات والدوائر المشاركة في إطلاق المبادرة إلى مقر«نادي مبادرة حمدان للرياضة المجتمعية»، كلاً من: حميد محمد القطامي، رئيس مجلس الإدارة المدير العام لهيئة الصحة بدبي، والمهندس حسين لوتاه، المدير العام لبلدية دبي، والمهندس مطر الطاير، نائب رئيس مجلس دبي الرياضي، والفريق خميس المزينة، القائد العام لشرطة دبي، وسامي القمزي، نائب رئيس مجلس الإدارة العضو المنتدب لمؤسسة دبي للإعلام، واللواء راشد المطروشي، مدير عام الدفاع المدني بدبي، وخالد الكمدة، مدير عام هيئة تنمية المجتمع، والدكتور عبدالله الكرم، رئيس مجلس المديرين مدير عام هيئة المعرفة والتنمية البشرية بدبي، واللواء عبيد مهير بن سرور، نائب المدير العام للإدارة العامة للإقامة وشؤون الأجانب في دبي، ويوسف أحمد الرضا، المدير التنفيذي لقطاع خدمات الدعم الإداري المؤسسي بهيئة الطرق والمواصلات، وتضمنت الزيارة جولة في مقر مجلس دبي الرياضي وحضور سباق لكبار السن. عناصر تتضمن «مبادرة حمدان بن محمد للرياضة المجتمعية»، ستة عناصر رئيسة هي: الشراكات الاستراتيجية بين الهيئات والدوائر، والفعاليات الرياضية المجتمعية في دبي التي تزيد على 80 فعالية في العام، وسيبدأ العمل بها على الفور وتضم برامج للياقة البدنية والجري والسباحة والدراجات الهوائية في مختلف مناطق دبي، كما تشمل المبادرة ضمن عناصرها الستة: برامج الأندية الرياضية الخاصة، وكذلك توفير مراكز تدريب متحركة بالتعاون مع شركاء المبادرة من الشركات المختصة، وسيكون أولها في حي دبي للتصميم، ويحمل كل منها اسم «نادي مبادرة حمدان بن محمد للرياضة المجتمعية». وتشمل المبادرة كذلك التطبيق الذكي للرياضات المجتمعية، الذي سيتم العمل به في العام 2017، وحافلة اللياقة البدنية، التي ستقدم خدماتها بدءاً من العام ذاته، إضافة إلى مؤشر دبي للياقة البدنية الذي سيتم إطلاقه في العام 2018. أهداف تهدف «مبادرة حمدان بن محمد للرياضة المجتمعية» إلى تحفيز أفراد المجتمع على ممارسة الرياضة باستمرار، وتبني الرياضة المجتمعية كونها أسلوب حياة لتحقيق الحياة الصحية، والعناية باللياقة البدنية، والتمتع بالسعادة والطاقة الإيجابية، كما تسعى المبادرة لزيادة أعداد ممارسي الرياضة والنشاط البدني، وتصنيف دبي إحدى المدن العصرية ذات النسبة العالية في ممارسة سكانها الرياضة، علاوة على ابتكار فعاليات جديدة تتناسب مع تطلعات الأجيال المستقبلية. ومن المقرر أن يتم إصدار كتيّب خاص عن المبادرة سيوزّع مع الصحف المحلية باللغتين العربية والانجليزية، متضمناً معلومات وافية عن المبادرات وعناصرها والفعاليات الرسمية الداخلة في إطارها على مدار العام. برنامج أطلق مجلس دبي الرياضي في 2009 برنامجاً رائداً في مجال النشاط البدني حمل اسم «نبض دبي»، الذي تضمن فعاليات في المشي والجري والسباحة والدراجات الهوائية، بمشاركة الآلاف من مختلف شرائح المجتمع، وتم تنظيم عشرات الفعاليات، كما تم إصدار المطبوعات التعريفية والتثقيفية، ومن بينها دليل النشاط البدني لكبار السن، ما أسهم في ارتفاع أعداد ممارسي النشاط البدني بشكل منتظم، ونالت عنه دبي شهادة تقدير من المنظمة العالمية للنشاط البدني (اجيتا موندو). المزينة: 29 ألفاً استفادوا من برامج الشرطة أكد الفريق خميس المزينة القائد العام لشرطة دبي خلال حديثه عن المبادرة أن اهتمام شرطة دبي بالرياضة يبدو واضحاً في تنظيم عدد من الأنشطة والفعاليات التي تستهدف مختلف فئات المجتمع، مشيراً إلى أن الشرطة تنفذ 23 نشاطا رياضيا متنوعا موجها لمنتسبيها لتشجيعهم على ممارسة الرياضة يشارك فيها 4500 فرد، كما تمتلك الشرطة 21 صالة رياضية موزعة على مراكز الشرطة والإدارات العامة تحت إشراف مدربين متخصصين، وأوضح المزينة أن الشرطة وقعت اتفاقيات مع أندية لياقة بدنية لمنح عضويات لموظفيها بأسعار مخفضة تشجيعاً لهم على ممارسة الرياضة. وحول الأنشطة الموجهة للمجتمع قال القائد العام لشرطة دبي إن شرطة دبي تشرف على تنفيذ برنامج محمد بن راشد للياقة البدنية منذ أكثر من عشر سنوات، كما نفذت 32 مبادرة وحملة لتوعية المجتمع بأهمية ممارسة الرياضة للحماية من الأمراض والمحافظة على الصحة يستفيد منها 29 ألف شخص. وقال: تنظم شرطة دبي كل عامين مؤتمرا دوليا تحت شعار «الرياضة في مواجهة الجريمة» بمشاركة نخبة متخصصة من الخبراء العرب والأجانب من 30 دولة مختلفة في إطار جهودها للتشجيع على ممارسة الرياضة ودورها في حماية المجتمع وأفراده.دبي ـ البيان الرياضي القمزي: مؤسسة دبي للإعلام في خدمة المبادرة أشاد سامي ظاعن القمزي نائب رئيس مجلس الإدارة والعضو المنتدب لمؤسسة دبي للإعلام، بفكرة إطلاق مبادرة حمدان بن محمد للرياضة المجتمعية، ومختبر الابتكار الرياضي في إطار تعزيز مفهوم ممارسة الرياضة بشكل متواصل للارتقاء بمستوى اللياقة البدنية على مستوى دبي وباقي إمارات دولة الامارات العربية المتحدة. وأكد القمزي أن مؤسسة دبي للإعلام بكافة قنواتها التلفزيونية والإذاعية والصحفية والرقمية، وفي إطار الخطط والبرامج والاستراتيجيات والأهداف التي تسعى إليها خدمة للمجتمع بكافة فئاته وشرائحه، ستقوم بالرعاية الإعلامية الاستراتيجية لمجلس دبي الرياضي بهدف إنجاح المبادرة، تجسيداً لرؤية مؤسسة دبي للإعلام المواكبة للغايات الاستراتيجية لحكومة دبي، كما هي تأكيد لأهمية التعاون والتواصل الدائم بين مختلف المؤسسات والدوائر الحكومية في إمارة دبي، وبما يجسد الشراكة الحقيقية تحقيقاً لرؤية صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي رعاه الله، في دعم وتشجيع الإبداع والمبادرات الخلاقة والمساهمة في مختلف الأنشطة المجتمعية والخدمية التي تساهم في إبراز النهضة الحضارية والإنسانية التي تعيشها دولة الإمارات العربية المتحدة في كافة المجالات.دبي-البيان الرياضي


الخبر بالتفاصيل والصور


  • ■ سموه يشهد مراسم توقيع مديري هيئات ودوائر حكومة دبي على اتفاقية إطلاق المبادرة | تصوير محمد هشام وموهان

صورة

لمشاهدة الجرافيك بالحجم الطبيعي اضغط هنا

بارك سمو الشيخ حمدان بن محمد بن راشد آل مكتوم، ولي عهد دبي رئيس مجلس دبي الرياضي، إطلاق «مبادرة حمدان بن محمد للرياضة المجتمعية»، التي أطلقها مجلس دبي الرياضي، بالتعاون مع 10 هيئات ودوائر حكومية في إمارة دبي، بهدف تحفيز مختلف فئات المجتمع في إمارة دبي على ممارسة النشاط البدني باعتبار الرياضة أداة مهمة لسعادة الإنسان وتحفيز طاقاته الإيجابية.

وقال سمو ولي عهد دبي: «ممارسة النشاط البدني باتت من المتطلبات الأساسية، التي تعين الإنسان على الحفاظ على صحته، ومن ثم سعادته وإسعاد من حوله؛ فالإنسان الذي يتمتع بصحة جيدة هو إنسان قادر على العمل والعطاء ومباشرة دوره في المجتمع بكفاءة وقدرة على الإنجاز، وبالتالي المشاركة في صناعة المستقبل، لذا طالما كانت الرياضة من المجالات التي تحظى باهتمام ورعاية القيادة الرشيدة، وتم تضمين النشاط البدني ضمن منهاج عمل الحكومة».

وأضاف سموه: «يسرنا أن يتم إطلاق هذه المبادرة كونها إضافة نوعية داعمة لمجال الرياضة المجتمعية بتعاون الهيئات والدوائر في حكومة دبي، التي تعمل بروح الفريق الواحد لتحقيق الأهداف الوطنية، وفي مقدمتها المساهمة في بناء مجتمعي صحي وسعيد ومنتج، من خلال التوعية بأهمية الرياضة وتوفير سبل ممارستها لجميع فئات المجتمع وكل الأعمار».

وقد قام سمو الشيخ أحمد بن محمد بن راشد آل مكتوم، رئيس مؤسسة محمد بن راشد آل مكتوم رئيس اللجنة الأولمبية الوطنية رئيس «جائزة محمد بن راشد آل مكتوم للإبداع الرياضي»، أمس بإطلاق «مبادرة حمدان بن محمد للرياضة المجتمعية» كما كشف سموه عن شعار المبادرة الرائدة في الرياضة المجتمعية.

توقيع

وشهد سموه مراسم توقيع مديري الهيئات والدوائر في حكومة دبي على اتفاقية إطلاق المبادرة، وتشمل: مجلس دبي الرياضي، وشرطة دبي، وبلدية دبي، وهيئة الطرق والمواصلات، وهيئة الصحة، وهيئة المعرفة والتنمية البشرية، والدفاع المدني، وهيئة تنمية المجتمع، واللجنة الدائمة لشؤون العمال، إضافة إلى مؤسسة دبي للإعلام.

كما قام سمو الشيخ أحمد بن محمد بن راشد آل مكتوم، يرافقه سعادة مطر الطاير ومديرو الهيئات والدوائر المشاركين في المبادرة، بزيارة «نادي مبادرة حمدان بن محمد للرياضة المجتمعية»، الذي تم إطلاقه بالتعاون مع شركة «أديداس»، الذي يقدم خدمات استشارية ونصائح مجانية لجميع فئات المجتمع. وبهذه المناسبة تقدّم مطر الطاير، نائب رئيس مجلس دبي الرياضي ببالغ الشكر والعرفان إلى سمو الشيخ حمدان بن محمد بن راشد آل مكتوم، ولي عهد دبي رئيس مجلس دبي الرياضي، على رعاية سموه ودعمه اللامحدود للقطاع الرياضي، وعلى مباركته لإطلاق هذا المبادرة المهمة، التي تحمل اسم سموه، وتسير على نهجه في ممارسة الرياضة والنشاط البدني كونه أسلوب حياة.

زيادة

وقال الطاير: أسعدنا تواجد سمو الشيخ أحمد بن محمد بن راشد آل مكتوم رئيس اللجنة الأولمبية الوطنية، ممثلاً لراعي الحفل، وأطلق «مبادرة حمدان بن محمد للرياضة المجتمعية»، التي تتضمن أكثر من 80 برنامجاً ونشاطاً رياضياً، تقام خلال السنة في دبي، وتهتم بكل المراحل السنية، خاصة كبار السن من 70 إلى 90 سنة، من خلال نشر الرياضات المناسبة لكل فئة عمرية.

وأضاف: نجحنا خلال الفترة الماضية في رفع نسبة ممارسي النشاط البدني بشكل مستمر في إمارة دبي من 34% إلى ما يزيد على 43%، وذلك من خلال برنامج «نبض دبي» وعدد من الفعاليات التي نظمناها في مجال الرياضة المجتمعية والنشاط البدني، واليوم نتشرف بإطلاق هذه المبادرة التي تسهم في بناء مجتمع سعيد، يتمتع أفراده بالطاقة الإيجابية والحيوية، قادرون على المساهمة في دعم مسيرة البناء على النحو الذي يرقى إلى مستوى تطلعات وطموحات القيادة الرشيدة لمستقبل دولتنا.

وتابع قائلاً: «يأتي إطلاق هذه المبادرة تنفيذاً لمبادرات «مختبر الابتكار الرياضي» الأول من نوعه في العالم، الذي نظّمه مجلس دبي الرياضي في مايو الماضي، بمشاركة أكثر من 100 خبير ومختص في جميع مجالات العمل الرياضي والأكاديمي من داخل وخارج الدولة، وشرَّفه بالحضور صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، رعاه الله، وسمو الشيخ حمدان بن محمد بن راشد آل مكتوم، ولي عهد دبي رئيس مجلس دبي الرياضي، ونأمل أن يكون للمبادرة مردودها الإيجابي الملموس وأثرها المحفّز لجميع أفراد المجتمع من مختلف الجنسيات والأعمار نحو حياة صحية وسعيدة».

تعاون

وثمّن الطاير تعاون الهيئات والدوائر الحكومية في إمارة دبي مع مجلس دبي الرياضي لإطلاق هذه المبادرة الرائدة، مؤكداً أن هذا التعاون الفعال سيكون بمثابة نموذج يحتذي في مجال تضافر الجهود بين الهيئات والدوائر الحكومية لخدمة المجتمع وتحقيق سعادة أفراده.

وشملت زيارة مديري الهيئات والدوائر المشاركة في إطلاق المبادرة إلى مقر«نادي مبادرة حمدان للرياضة المجتمعية»، كلاً من: حميد محمد القطامي، رئيس مجلس الإدارة المدير العام لهيئة الصحة بدبي، والمهندس حسين لوتاه، المدير العام لبلدية دبي، والمهندس مطر الطاير، نائب رئيس مجلس دبي الرياضي، والفريق خميس المزينة، القائد العام لشرطة دبي، وسامي القمزي، نائب رئيس مجلس الإدارة العضو المنتدب لمؤسسة دبي للإعلام، واللواء راشد المطروشي، مدير عام الدفاع المدني بدبي، وخالد الكمدة، مدير عام هيئة تنمية المجتمع، والدكتور عبدالله الكرم، رئيس مجلس المديرين مدير عام هيئة المعرفة والتنمية البشرية بدبي، واللواء عبيد مهير بن سرور، نائب المدير العام للإدارة العامة للإقامة وشؤون الأجانب في دبي، ويوسف أحمد الرضا، المدير التنفيذي لقطاع خدمات الدعم الإداري المؤسسي بهيئة الطرق والمواصلات، وتضمنت الزيارة جولة في مقر مجلس دبي الرياضي وحضور سباق لكبار السن.

عناصر

تتضمن «مبادرة حمدان بن محمد للرياضة المجتمعية»، ستة عناصر رئيسة هي: الشراكات الاستراتيجية بين الهيئات والدوائر، والفعاليات الرياضية المجتمعية في دبي التي تزيد على 80 فعالية في العام، وسيبدأ العمل بها على الفور وتضم برامج للياقة البدنية والجري والسباحة والدراجات الهوائية في مختلف مناطق دبي، كما تشمل المبادرة ضمن عناصرها الستة: برامج الأندية الرياضية الخاصة، وكذلك توفير مراكز تدريب متحركة بالتعاون مع شركاء المبادرة من الشركات المختصة، وسيكون أولها في حي دبي للتصميم، ويحمل كل منها اسم «نادي مبادرة حمدان بن محمد للرياضة المجتمعية».

وتشمل المبادرة كذلك التطبيق الذكي للرياضات المجتمعية، الذي سيتم العمل به في العام 2017، وحافلة اللياقة البدنية، التي ستقدم خدماتها بدءاً من العام ذاته، إضافة إلى مؤشر دبي للياقة البدنية الذي سيتم إطلاقه في العام 2018.

أهداف

تهدف «مبادرة حمدان بن محمد للرياضة المجتمعية» إلى تحفيز أفراد المجتمع على ممارسة الرياضة باستمرار، وتبني الرياضة المجتمعية كونها أسلوب حياة لتحقيق الحياة الصحية، والعناية باللياقة البدنية، والتمتع بالسعادة والطاقة الإيجابية، كما تسعى المبادرة لزيادة أعداد ممارسي الرياضة والنشاط البدني، وتصنيف دبي إحدى المدن العصرية ذات النسبة العالية في ممارسة سكانها الرياضة، علاوة على ابتكار فعاليات جديدة تتناسب مع تطلعات الأجيال المستقبلية.

ومن المقرر أن يتم إصدار كتيّب خاص عن المبادرة سيوزّع مع الصحف المحلية باللغتين العربية والانجليزية، متضمناً معلومات وافية عن المبادرات وعناصرها والفعاليات الرسمية الداخلة في إطارها على مدار العام.

برنامج

أطلق مجلس دبي الرياضي في 2009 برنامجاً رائداً في مجال النشاط البدني حمل اسم «نبض دبي»، الذي تضمن فعاليات في المشي والجري والسباحة والدراجات الهوائية، بمشاركة الآلاف من مختلف شرائح المجتمع، وتم تنظيم عشرات الفعاليات، كما تم إصدار المطبوعات التعريفية والتثقيفية، ومن بينها دليل النشاط البدني لكبار السن، ما أسهم في ارتفاع أعداد ممارسي النشاط البدني بشكل منتظم، ونالت عنه دبي شهادة تقدير من المنظمة العالمية للنشاط البدني (اجيتا موندو).

المزينة: 29 ألفاً استفادوا من برامج الشرطة

أكد الفريق خميس المزينة القائد العام لشرطة دبي خلال حديثه عن المبادرة أن اهتمام شرطة دبي بالرياضة يبدو واضحاً في تنظيم عدد من الأنشطة والفعاليات التي تستهدف مختلف فئات المجتمع، مشيراً إلى أن الشرطة تنفذ 23 نشاطا رياضيا متنوعا موجها لمنتسبيها لتشجيعهم على ممارسة الرياضة يشارك فيها 4500 فرد، كما تمتلك الشرطة 21 صالة رياضية موزعة على مراكز الشرطة والإدارات العامة تحت إشراف مدربين متخصصين، وأوضح المزينة أن الشرطة وقعت اتفاقيات مع أندية لياقة بدنية لمنح عضويات لموظفيها بأسعار مخفضة تشجيعاً لهم على ممارسة الرياضة.

وحول الأنشطة الموجهة للمجتمع قال القائد العام لشرطة دبي إن شرطة دبي تشرف على تنفيذ برنامج محمد بن راشد للياقة البدنية منذ أكثر من عشر سنوات، كما نفذت 32 مبادرة وحملة لتوعية المجتمع بأهمية ممارسة الرياضة للحماية من الأمراض والمحافظة على الصحة يستفيد منها 29 ألف شخص.

وقال: تنظم شرطة دبي كل عامين مؤتمرا دوليا تحت شعار «الرياضة في مواجهة الجريمة» بمشاركة نخبة متخصصة من الخبراء العرب والأجانب من 30 دولة مختلفة في إطار جهودها للتشجيع على ممارسة الرياضة ودورها في حماية المجتمع وأفراده.دبي ـ البيان الرياضي

القمزي: مؤسسة دبي للإعلام في خدمة المبادرة

أشاد سامي ظاعن القمزي نائب رئيس مجلس الإدارة والعضو المنتدب لمؤسسة دبي للإعلام، بفكرة إطلاق مبادرة حمدان بن محمد للرياضة المجتمعية، ومختبر الابتكار الرياضي في إطار تعزيز مفهوم ممارسة الرياضة بشكل متواصل للارتقاء بمستوى اللياقة البدنية على مستوى دبي وباقي إمارات دولة الامارات العربية المتحدة.

وأكد القمزي أن مؤسسة دبي للإعلام بكافة قنواتها التلفزيونية والإذاعية والصحفية والرقمية، وفي إطار الخطط والبرامج والاستراتيجيات والأهداف التي تسعى إليها خدمة للمجتمع بكافة فئاته وشرائحه، ستقوم بالرعاية الإعلامية الاستراتيجية لمجلس دبي الرياضي بهدف إنجاح المبادرة، تجسيداً لرؤية مؤسسة دبي للإعلام المواكبة للغايات الاستراتيجية لحكومة دبي، كما هي تأكيد لأهمية التعاون والتواصل الدائم بين مختلف المؤسسات والدوائر الحكومية في إمارة دبي، وبما يجسد الشراكة الحقيقية تحقيقاً لرؤية صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي رعاه الله، في دعم وتشجيع الإبداع والمبادرات الخلاقة والمساهمة في مختلف الأنشطة المجتمعية والخدمية التي تساهم في إبراز النهضة الحضارية والإنسانية التي تعيشها دولة الإمارات العربية المتحدة في كافة المجالات.دبي-البيان الرياضي

رابط المصدر: ولي عهــد دبي: النشــاط الــبدني بات مــــــن المتطلبات الأساسية للسعادة

أضف تعليق أو رد من خلال حسابك الفيسبوك

أضف تعليقاً