جراحات الأنف والأذن والحنجرة بتقنية ثلاثية الأبعاد

■ سالم الدرمكي وأحمد العمادي وأيمن المدني خلال الجولة في المعرض | من المصدر صورة أكد الدكتور أحمد العمادي، استشاري جراحة الأذن وأعصاب الأذن في مستشفى البراحة بدبي، ورئيس المؤتمر الرابع لأمراض وجراحة

الأذن وأعصاب الأذن، أن وزارة الصحة ووقاية المجتمع تعاقدت مع شركة عالمية لتوريد تقنية ثلاثية الأبعاد لاستخدامها في جراحات الأنف والأذن والحنجرة لمستشفى البراحة قبل نهاية العام الجاري، لافتاً إلى أن سعر الجهاز يصل إلى 1.5 مليون درهم وسيكون الأول من نوعه على مستوى مستشفيات الوزارة. مؤتمر وقال في تصريحات أمس على هامش افتتاح المؤتمر في مجمع محمد بن راشد الأكاديمي الطبي في مدينة دبي الطبية إن مستشفى البراحة قام بإدخال تقنية أخرى جديدة لمعالجة مشاكل الاتزان والدوخة، مشيراً إلى أن هذه الأمراض تصيب نسبة تتراوح بين 15-20% في الدولة، ومعظم مشاكل الأذن لدى الكبار والبالغين تتمثل في التهابات الأذن الوسطى. وأضاف أن المؤتمر يختلف عن الدورات السابقة من ناحية الدورات التدريبية العملية على أمراض الدوخة وعدم الاتزان، وكذلك مناقشة أحدث الابتكارات في مجال آليات اختبار الاتزان، كما أن المعرض المصاحب يشهد عرضاً لآخر التطورات في مجالات زراعة قوقعة الأذن والأجهزة السمعية المزروعة في الجسم، والتقنيات الجديدة في مجال جراحة الأذن بالمنظار. وعقب مراسم الافتتاح قام الدكتور سالم الدرمكي مستشار معالي وزير الصحة ووقاية المجتمع بجولة في المعرض، رافقه خلالها عدد من كبار المسؤولين ورؤساء الوفود والأطباء وأخصائي أمراض وجراحة الأذن وأعصاب الأذن، واستمع إلى شرح العارضين لأحدث الأجهزة الطبية والتقنيات الجديدة في المعدات المستخدمة في هذا المجال الطبي المتخصص. وأكد الدرمكي حرص الوزارة على عقد المؤتمرات لما لها من دور كبير في إثراء التدريب والتعليم والاطلاع على آخر ما وصل إليه هذا العلم المتخصص لدى الكادر الطبي في المستشفيات الحكومية والخاصة. حملة من جهة ثانية أطلقت وزارة الصحة ووقاية المجتمع ممثلة بإدارة الرعاية التخصصية في قطاع المستشفيات حملة صحة أجيال للتوعية بأهمية التشخيص المبكر لاضطراب فرط الحركة وتشتت الانتباه عند الأطفال من خلال تنظيم فعاليات في الهيئات الحكومية ومراكز التسوق في الدولة باستخدام استبيانات كونر بالتعاون مع الأسرة والمدرسة. ويعرف اضطراب فرط الحركة ونقص الانتباه بأنه خلل كيميائي عصبي يؤثر على سلوك الطفل المصاب به ويسبب له صعوبة في المدرسة، ناتجة عن مشاكل سلوكية أو عن ضعف قدرته على التركيز. رعاية أكد الدكتور يوسف محمد السركال وكيل الوزارة المساعد لقطاع المستشفيات، أن حملة صحة أجيال تأتي في سياق تنفيذ مبادرة البرنامج الوطني للصحة النفسية التي تسهم بتحقيق الأهداف الاستراتيجية للوزارة بتقديم خدمات صحية متميزة لمجتمع الإمارات وفقاً للمعايير العالمية، للارتقاء بالصحة النفسية لأفراد المجتمع، وتحقيق الوعي بأهميتها والتقليل من آثارها السلبية على الفرد والأسرة والمجتمع .


الخبر بالتفاصيل والصور


  • ■ سالم الدرمكي وأحمد العمادي وأيمن المدني خلال الجولة في المعرض | من المصدر

صورة

أكد الدكتور أحمد العمادي، استشاري جراحة الأذن وأعصاب الأذن في مستشفى البراحة بدبي، ورئيس المؤتمر الرابع لأمراض وجراحة الأذن وأعصاب الأذن، أن وزارة الصحة ووقاية المجتمع تعاقدت مع شركة عالمية لتوريد تقنية ثلاثية الأبعاد لاستخدامها في جراحات الأنف والأذن والحنجرة لمستشفى البراحة قبل نهاية العام الجاري، لافتاً إلى أن سعر الجهاز يصل إلى 1.5 مليون درهم وسيكون الأول من نوعه على مستوى مستشفيات الوزارة.

مؤتمر

وقال في تصريحات أمس على هامش افتتاح المؤتمر في مجمع محمد بن راشد الأكاديمي الطبي في مدينة دبي الطبية إن مستشفى البراحة قام بإدخال تقنية أخرى جديدة لمعالجة مشاكل الاتزان والدوخة، مشيراً إلى أن هذه الأمراض تصيب نسبة تتراوح بين 15-20% في الدولة، ومعظم مشاكل الأذن لدى الكبار والبالغين تتمثل في التهابات الأذن الوسطى.

وأضاف أن المؤتمر يختلف عن الدورات السابقة من ناحية الدورات التدريبية العملية على أمراض الدوخة وعدم الاتزان، وكذلك مناقشة أحدث الابتكارات في مجال آليات اختبار الاتزان، كما أن المعرض المصاحب يشهد عرضاً لآخر التطورات في مجالات زراعة قوقعة الأذن والأجهزة السمعية المزروعة في الجسم، والتقنيات الجديدة في مجال جراحة الأذن بالمنظار.

وعقب مراسم الافتتاح قام الدكتور سالم الدرمكي مستشار معالي وزير الصحة ووقاية المجتمع بجولة في المعرض، رافقه خلالها عدد من كبار المسؤولين ورؤساء الوفود والأطباء وأخصائي أمراض وجراحة الأذن وأعصاب الأذن، واستمع إلى شرح العارضين لأحدث الأجهزة الطبية والتقنيات الجديدة في المعدات المستخدمة في هذا المجال الطبي المتخصص.

وأكد الدرمكي حرص الوزارة على عقد المؤتمرات لما لها من دور كبير في إثراء التدريب والتعليم والاطلاع على آخر ما وصل إليه هذا العلم المتخصص لدى الكادر الطبي في المستشفيات الحكومية والخاصة.

حملة

من جهة ثانية أطلقت وزارة الصحة ووقاية المجتمع ممثلة بإدارة الرعاية التخصصية في قطاع المستشفيات حملة صحة أجيال للتوعية بأهمية التشخيص المبكر لاضطراب فرط الحركة وتشتت الانتباه عند الأطفال من خلال تنظيم فعاليات في الهيئات الحكومية ومراكز التسوق في الدولة باستخدام استبيانات كونر بالتعاون مع الأسرة والمدرسة.

ويعرف اضطراب فرط الحركة ونقص الانتباه بأنه خلل كيميائي عصبي يؤثر على سلوك الطفل المصاب به ويسبب له صعوبة في المدرسة، ناتجة عن مشاكل سلوكية أو عن ضعف قدرته على التركيز.

رعاية

أكد الدكتور يوسف محمد السركال وكيل الوزارة المساعد لقطاع المستشفيات، أن حملة صحة أجيال تأتي في سياق تنفيذ مبادرة البرنامج الوطني للصحة النفسية التي تسهم بتحقيق الأهداف الاستراتيجية للوزارة بتقديم خدمات صحية متميزة لمجتمع الإمارات وفقاً للمعايير العالمية، للارتقاء بالصحة النفسية لأفراد المجتمع، وتحقيق الوعي بأهميتها والتقليل من آثارها السلبية على الفرد والأسرة والمجتمع .

رابط المصدر: جراحات الأنف والأذن والحنجرة بتقنية ثلاثية الأبعاد

أضف تعليق أو رد من خلال حسابك الفيسبوك

أضف تعليقاً