السيسي: تعزيز العلاقات المصرية الأوروبية ضرورة لمواجهة التطرف والإرهاب

■ السيسي خلال استقباله يوهانس هان | البيان أكد الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي أهمية تعزيز التعاون والتنسيق بين مصر والاتحاد الأوروبي بما يمكنهما من مواجهة التحديات المشتركة الناتجة عن الأزمات القائمة في المنطقة، في مقدمتها التطرف والإرهاب، فضلًا عن تزايد ظاهرة الهجرة غير

الشرعية وتدفق اللاجئين وتداعياتها على أمن منطقتي الشرق الأوسط وأوروبا. والتي تتطلب جهدًا دوليًا عاجلًا لاحتوائها من خلال منظور شامل يجمع بين البعدين التنموي والأمني على حد سواء، فضلًا عن التوصل إلى تسويات سياسية للنزاعات القائمة. استقبال وصرح الناطق الرسمي باسم رئاسة الجمهورية السفير علاء يوسف بأن الرئيس المصري أكد خلال استقباله، أمس، المفوض الأوروبي لسياسة الجوار وتوسيع الاتحاد الأوروبي يوهانس هان، ما توليه مصر من اهتمام خاص لعلاقاتها بالاتحاد الأوروبي في ضوء أواصر التعاون الممتدة التي تجمع بينهما في إطار اتفاقية المشاركة المصرية الأوروبية، فضلًا عن كون الاتحاد الأوروبي الشريك التجاري الأول لمصر وأحد الشركاء الأساسيين في عملية التنمية. وأكد المفوض الأوروبي لسياسة الجوار على تفهم الاتحاد الأوروبي للتحديات والظروف الداخلية والإقليمية التي تتعرض إليها مصر، مشيرًا إلى أن الاتحاد يرغب في تعزيز أطر التعاون مع مصر خلال الفترة المقبلة، والتوصل قريبًا إلى الصيغة النهائية لوثيقة «أولويات المشاركة» للسنوات الثلاث المقبلة.


الخبر بالتفاصيل والصور


أكد الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي أهمية تعزيز التعاون والتنسيق بين مصر والاتحاد الأوروبي بما يمكنهما من مواجهة التحديات المشتركة الناتجة عن الأزمات القائمة في المنطقة، في مقدمتها التطرف والإرهاب، فضلًا عن تزايد ظاهرة الهجرة غير الشرعية وتدفق اللاجئين وتداعياتها على أمن منطقتي الشرق الأوسط وأوروبا.

والتي تتطلب جهدًا دوليًا عاجلًا لاحتوائها من خلال منظور شامل يجمع بين البعدين التنموي والأمني على حد سواء، فضلًا عن التوصل إلى تسويات سياسية للنزاعات القائمة.

استقبال

وصرح الناطق الرسمي باسم رئاسة الجمهورية السفير علاء يوسف بأن الرئيس المصري أكد خلال استقباله، أمس، المفوض الأوروبي لسياسة الجوار وتوسيع الاتحاد الأوروبي يوهانس هان، ما توليه مصر من اهتمام خاص لعلاقاتها بالاتحاد الأوروبي في ضوء أواصر التعاون الممتدة التي تجمع بينهما في إطار اتفاقية المشاركة المصرية الأوروبية، فضلًا عن كون الاتحاد الأوروبي الشريك التجاري الأول لمصر وأحد الشركاء الأساسيين في عملية التنمية.

وأكد المفوض الأوروبي لسياسة الجوار على تفهم الاتحاد الأوروبي للتحديات والظروف الداخلية والإقليمية التي تتعرض إليها مصر، مشيرًا إلى أن الاتحاد يرغب في تعزيز أطر التعاون مع مصر خلال الفترة المقبلة، والتوصل قريبًا إلى الصيغة النهائية لوثيقة «أولويات المشاركة» للسنوات الثلاث المقبلة.

رابط المصدر: السيسي: تعزيز العلاقات المصرية الأوروبية ضرورة لمواجهة التطرف والإرهاب

أضف تعليق أو رد من خلال حسابك الفيسبوك

أضف تعليقاً