قوات ألمانية إضافية لمراقبة «داعش» جواً

قالت مصادر حكومية إن حكومة المستشارة الألمانية أنجيلا ميركل اعتمدت أمس نشر قوات ألمانية إضافية في تركيا للمساعدة في تشغيل طائرات المراقبة التابعة لحلف شمال الأطلسي في إطار الحرب التي تقودها الولايات المتحدة على تنظيم داعش المتشدد. ومن المقرر أن تتمركز طائرات نظام الإنذار

والمراقبة المحمول جواً (أواكس) في قاعدة قونية الجوية في جنوب تركيا. وستستخدم في عمليات الاستطلاع التي تدعم الضربات الجوية ضد تنظيم داعش. ويوفر الجيش الألماني نحو ثلث فرق تشغيل وصيانة طائرات أواكس التابعة لحلف الأطلسي، لكن القانون الألماني يتطلب موافقة البرلمان على كل مهمة على حدة. ولم تتوفر تفاصيل عن عدد الجنود الذين سيتم نشرهم. ويشارك حالياً نحو 500 جندي ألماني في الحرب على تنظيم داعش، من بينهم أكثر من 240 في قاعدة إنجيرليك الجوية في تركيا، حيث يتولون تشغيل ست طائرات مراقبة من طراز (تورنيدو) إضافة إلى طائرة إمداد بالوقود جواً. وينتشر جنود آخرون على ظهر فرقاطة ألمانية تعمل في شرق البحر المتوسط مع حاملة الطائرات الفرنسية شارل ديجول.


الخبر بالتفاصيل والصور


قالت مصادر حكومية إن حكومة المستشارة الألمانية أنجيلا ميركل اعتمدت أمس نشر قوات ألمانية إضافية في تركيا للمساعدة في تشغيل طائرات المراقبة التابعة لحلف شمال الأطلسي في إطار الحرب التي تقودها الولايات المتحدة على تنظيم داعش المتشدد.

ومن المقرر أن تتمركز طائرات نظام الإنذار والمراقبة المحمول جواً (أواكس) في قاعدة قونية الجوية في جنوب تركيا. وستستخدم في عمليات الاستطلاع التي تدعم الضربات الجوية ضد تنظيم داعش. ويوفر الجيش الألماني نحو ثلث فرق تشغيل وصيانة طائرات أواكس التابعة لحلف الأطلسي، لكن القانون الألماني يتطلب موافقة البرلمان على كل مهمة على حدة. ولم تتوفر تفاصيل عن عدد الجنود الذين سيتم نشرهم.

ويشارك حالياً نحو 500 جندي ألماني في الحرب على تنظيم داعش، من بينهم أكثر من 240 في قاعدة إنجيرليك الجوية في تركيا، حيث يتولون تشغيل ست طائرات مراقبة من طراز (تورنيدو) إضافة إلى طائرة إمداد بالوقود جواً. وينتشر جنود آخرون على ظهر فرقاطة ألمانية تعمل في شرق البحر المتوسط مع حاملة الطائرات الفرنسية شارل ديجول.

رابط المصدر: قوات ألمانية إضافية لمراقبة «داعش» جواً

أضف تعليق أو رد من خلال حسابك الفيسبوك

أضف تعليقاً