«التربية» تحقق في حادث سقوط طالبة من حافلة مدرسية


الخبر بالتفاصيل والصور


  • وفد من «التربية» زار الطالبة المصابة في مستشفى القاسمي. تصوير: مصطفى قاسمي

تولت وزارة التربية والتعليم، ممثلة في قطاع الرقابة، بالتنسيق مع القيادة العامة لشرطة الشارقة، التحقيقات في حادث سقوط الطالبة (ز.ك) من حافلة مدرسية تتبع مدرسة خاصة في الشارقة، أثناء توجهها إلى المدرسة صباحاً، وأسفر الحادث عن كسر

في رِجل الطالبة، وتم نقلها إلى المستشفى للعلاج، ويسعى الفريق الرقابي إلى الوقوف على أسباب الحادث.

إجراءات تصحيحية

أفادت الشيخة خلود صقر القاسمي، الوكيل المساعد لقطاع الرقابة في وزارة التربية والتعليم، بأن الوزارة، ممثلةً بقطاع الرقابة، حرصت على متابعة حالة الطالبة منذ وقوع الحادث وحتى الآن.

وأكدت أن قطاع الرقابة سيستكمل التحقيق في الحادث للوقوف على مسبباته، والخروج بمجموعة من الإجراءات التصحيحية الكفيلة بضمان عدم تكرار مثل هذا الحادث مستقبلاً.

وتفصيلاً، زار وفد من قطاع الرقابة في وزارة التربية والتعليم، بتوجيهات من وزير التربية والتعليم، حسين إبراهيم الحمادي، وفريق من شرطة الشارقة، مستشفى القاسمي في مدينة الشارقة، أمس، للاطمئنان على حالة الطالبة (ز.ك) التي تعرضت لحادث سقوط من حافلة مدرسية تتبع إحدى المدارس الخاصة في إمارة الشارقة أثناء توجهها إلى المدرسة، وأسفر الحادث عن كسر في رِجل الطالبة.

وهدف الفريق الرقابي الوقوف على الحالة الصحية للطالبة، والتعرف منها على ملابسات سقوطها من الحافلة المدرسية.

وكانت الطالبة سقطت من الحافلة أثناء انعطافها، حيث انفتح باب الطوارئ الخلفي للحافلة ما أدى إلى سقوط الطالبة على الأرض، وعليه توجه سائق الحافلة بصحبة مشرفة الحافلة والطالبة المصابة إلى مستشفى القاسمي لتلقي الرعاية الطبية المناسبة.

وفي السياق ذاته، أثنى ذوو الطالبة على ما لمسوه من اهتمام من وزارة التربية والتعليم، والمدرسة التي تنتسب إليها الطالبة، منذ اللحظة الأولى لوقوع الحادث، إذ أبدت المدرسة استعدادها للتكفل بكامل مصروفات علاج الطالبة، وتعويض ما فاتها من دروس، كما أصدر وزير التربية والتعليم توجيهاته بالوقوف إلى جوار أسرة الطالبة، والعمل على مساندتها بكل السبل المتاحة، ما كان له عظيم الأثر في نفوس ذوي الطالبة.

وأكد وكيل وزارة التربية والتعليم للرقابة والخدمات المساندة، المهندس عبدالرحمن الحمادي، أن الوزارة أولت اهتماماً كبيراً بتطوير منظومة الرقابة على عمليات النقل المدرسي، مشيراً إلى تضمين الوزارة مجموعة من المعايير والمؤشرات الرقابية المتعلقة بجودة وسلامة عمليات النقل المدرسي ضمن المنظومة الرقابية المطورة للوزارة، التي سيتم تطبيقها بدءاً من العام الدراسي الجاري.

وأوضح أن الوزارة عازمة على تعزيز دورها الرقابي للوقوف على كل جوانب التحسين المطلوبة لتطوير منظومة النقل المدرسي، وذلك بالتنسيق مع «مواصلات الإمارات»، وبما يضمن امتثال المؤسسات التعليمية لاشتراطات الأمن والسلامة التي تعتمدها الوزارة ومواصلات الإمارات على حد سواء.

رابط المصدر: «التربية» تحقق في حادث سقوط طالبة من حافلة مدرسية

أضف تعليق أو رد من خلال حسابك الفيسبوك

أضف تعليقاً