موسكو: المفاوضات حول سوريا ستشمل واشنطن والرياض وطهران وأنقرة

أعلن وزير الخارجية الروسي، سيرغي لافروف، في مقابلة مع قناة “سي إن إن”، أن مفاوضات لوزان حول سوريا ستشمل فضلاً عن روسيا والولايات المتحدة، كلاً من السعودية وإيران وتركيا و”ربما

قطر”. وأوضح الوزير، قائلاً في المقابلة التي تم بثها الأربعاء: “إننا نريد عقد لقاء للدول ذات التأثير المباشر على التطورات الميدانية، ومنها روسيا والولايات المتحدة، و3 أو 4 دولة إقليمية. نريد عقد لقاء بمثل هذا النطاق الضيق، لكي يكون هناك حوار عملي، وليس مناقشة على غرار ما يجري في الجمعية العامة للأمم المتحدة. ومن المقرر عقد هذا اللقاء يوم السبت”، بحسب قناة “روسيا اليوم”.وأكد لافروف أن مشاركة الدول الإقليمية في المفاوضات حول سوريا أمر مهم للغاية، موضحاً أن الحديث يدور عن إيران والسعودية وتركيا وربما قطر.كانت وزارة الخارجية الروسية أعلنت في بيان، اليوم الأربعاء: “تم اتفاق بين وزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف، ونظيره الأمريكي جون كيري، على عقد لقاء وزاري يوم 15 أكتوبر(تشرين الأول) في لوزان بمشاركة عدد من البلدان الإقليمية، لدراسة الخطوات الإضافية لتهيئة الظروف لتسوية الأزمة السورية”، بحسب وكالة سبوتنيك الروسية.من جهة أخرى، أعلنت الولايات المتحدة أن سيرغي وكيري سيشاركان في اجتماع دولي أوسع نطاقا حول سوريا في سويسرا ولن يعقدان اجتماعاً ثنائياً.وفى الأسبوع الماضي، أعلنت الولايات المتحدة أنها بصدد تجميد التعاون العسكري مع روسيا على خلفية الأزمة السورية، وسط استمرار القصف الروسي لمدينة حلب.


الخبر بالتفاصيل والصور



أعلن وزير الخارجية الروسي، سيرغي لافروف، في مقابلة مع قناة “سي إن إن”، أن مفاوضات لوزان حول سوريا ستشمل فضلاً عن روسيا والولايات المتحدة، كلاً من السعودية وإيران وتركيا و”ربما قطر”.

وأوضح الوزير، قائلاً في المقابلة التي تم بثها الأربعاء: “إننا نريد عقد لقاء للدول ذات التأثير المباشر على التطورات الميدانية، ومنها روسيا والولايات المتحدة، و3 أو 4 دولة إقليمية. نريد عقد لقاء بمثل هذا النطاق الضيق، لكي يكون هناك حوار عملي، وليس مناقشة على غرار ما يجري في الجمعية العامة للأمم المتحدة. ومن المقرر عقد هذا اللقاء يوم السبت”، بحسب قناة “روسيا اليوم”.

وأكد لافروف أن مشاركة الدول الإقليمية في المفاوضات حول سوريا أمر مهم للغاية، موضحاً أن الحديث يدور عن إيران والسعودية وتركيا وربما قطر.

كانت وزارة الخارجية الروسية أعلنت في بيان، اليوم الأربعاء: “تم اتفاق بين وزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف، ونظيره الأمريكي جون كيري، على عقد لقاء وزاري يوم 15 أكتوبر(تشرين الأول) في لوزان بمشاركة عدد من البلدان الإقليمية، لدراسة الخطوات الإضافية لتهيئة الظروف لتسوية الأزمة السورية”، بحسب وكالة سبوتنيك الروسية.

من جهة أخرى، أعلنت الولايات المتحدة أن سيرغي وكيري سيشاركان في اجتماع دولي أوسع نطاقا حول سوريا في سويسرا ولن يعقدان اجتماعاً ثنائياً.

وفى الأسبوع الماضي، أعلنت الولايات المتحدة أنها بصدد تجميد التعاون العسكري مع روسيا على خلفية الأزمة السورية، وسط استمرار القصف الروسي لمدينة حلب.

رابط المصدر: موسكو: المفاوضات حول سوريا ستشمل واشنطن والرياض وطهران وأنقرة

أضف تعليق أو رد من خلال حسابك الفيسبوك

أضف تعليقاً