اتفاق على تهجير المئات من المقاتلين وعوائلهم من ضواحي دمشق

أفاد المرصد السوري لحقوق الإنسان، اليوم الأربعاء، باتفاق على تهجير المئات من المقاتلين وعوائلهم من ضواحي العاصمة دمشق إلى الشمال السوري. وقال المرصد في بيان

إنه لا تزال الإجراءات مستمرة في منطقتي قدسيا والهامة بين الفصائل المتواجدة في المنطقتين الواقعتين بضواحي العاصمة دمشق، وبين قوات النظام، حيث يجري الاتفاق بين الطرفين دون وجود طرف ثالث يضمن سير تنفيذ بنوده.وأضاف المرصد أن الفصائل بدأت اليوم في قدسيا والهامة بتسليم سلاحها المتوسط والثقيل، على أن يتم خلال الـ48 ساعة القادمة تسليم المقاتلين لسلاحهم الفردي، ومن ثم البدء بعملية نقل نحو 150 مقاتلاً مع المئات من أفراد عوائلهم، على متن حافلات إلى محافظة إدلب والشمال السوري.وأشار إلى أنه سيتم “تسوية أوضاع” أكثر من 300 مقاتل، كما ستقوم قوات النظام بالدخول إلى منطقتي قدسيا والهامة وتستلم كافة النقاط التي كان يتمركز فيها مقاتلو الفصائل.


الخبر بالتفاصيل والصور



أفاد المرصد السوري لحقوق الإنسان، اليوم الأربعاء، باتفاق على تهجير المئات من المقاتلين وعوائلهم من ضواحي العاصمة دمشق إلى الشمال السوري.

وقال المرصد في بيان إنه لا تزال الإجراءات مستمرة في منطقتي قدسيا والهامة بين الفصائل المتواجدة في المنطقتين الواقعتين بضواحي العاصمة دمشق، وبين قوات النظام، حيث يجري الاتفاق بين الطرفين دون وجود طرف ثالث يضمن سير تنفيذ بنوده.

وأضاف المرصد أن الفصائل بدأت اليوم في قدسيا والهامة بتسليم سلاحها المتوسط والثقيل، على أن يتم خلال الـ48 ساعة القادمة تسليم المقاتلين لسلاحهم الفردي، ومن ثم البدء بعملية نقل نحو 150 مقاتلاً مع المئات من أفراد عوائلهم، على متن حافلات إلى محافظة إدلب والشمال السوري.

وأشار إلى أنه سيتم “تسوية أوضاع” أكثر من 300 مقاتل، كما ستقوم قوات النظام بالدخول إلى منطقتي قدسيا والهامة وتستلم كافة النقاط التي كان يتمركز فيها مقاتلو الفصائل.

رابط المصدر: اتفاق على تهجير المئات من المقاتلين وعوائلهم من ضواحي دمشق

أضف تعليق أو رد من خلال حسابك الفيسبوك

أضف تعليقاً