الصحة العالمية: للإمارات دور محوري في تخفيف معاناة الشعب اليمني

أكد رئيس بعثة منظمة الصحة العالمية في اليمن الدكتور أحمد فرح شادول أن دولة الإمارات تضطلع بدور محوري في تخفيف المعاناة الإنسانية في اليمن، إذ لمست المنظمة عن قرب من

خلال وجودها الميداني على الساحة اليمنية كيف أثمرت جهود الدولة في تعزيز الخدمات التي يحتاجها الشعب اليمني في الظروف الراهنة، مشدداً على أن مبادرات الإمارات في هذا الصدد تجد التقدير والإشادة من المجتمع الدولي ومنظماته الإنسانية التي تسعى لتعزيز شراكتها مع الإمارات في واحدة من أهم القضايا الإنسانية التي تؤرق الجميع. وثمن شادول خلال المؤتمر صحافي عقدته هيئة الهلال الأحمر الإماراتي في مقر الهيئة في أبوظبي لتوقيع اتفاقيتي تعاون لتطوير القطاع الصحي في اليمن، دور الإمارات الريادي في تلبية الاحتياجات الإنسانية في اليمن التي تعاني ضعفاً شديداً في الخدمات الإنسانية الضرورية وعلى وجه الخصوص في المجال الصحي.وضع الصحي وعن تقديره لحجم المساعدات الصحية التي احتاجت إليه اليمن خلال عام 2016 قال شادول: “قدرنا احتياجات القطاع الصحي في اليمن خلال عام 2016 بـ 148 مليون دولار، وأطلقت منظمة الصحة العالمية نداءً عاجلاً لشركائها لإغاثة المتضررين من النزاع المستمر في اليمن بقيمة 124 مليون دولار، وتلقت المنظمة خلال الفترة الماضية 47 مليون دولار لدعم القطاع الصحي لليمن، مشيراً إلى الدعم الإماراتي الصحي ودوره في الحد من تداعيات الأزمة وتخفيف حدة معاناة الشعب اليمني”. وأعرب شادول عن تقدير منظمة الصحة العالمية لمساهات الدولة في دعم التوجهات الإنسانية للمنظمة ومساندتها لمواجهة التحديات ودرء المخاطر المحدقة بالنساء و الأطفال والمدنيين في اليمن، مؤكداً أن الشراكة القائمة بين هيئة الهلال الأحمر الإماراتي والصحة العالمية في المجال الإنساني تحقق تطلعات الجانبين في توفير الحماية والرعاية اللازمتين للمتأثرين من الأزمة الراهنة في اليمن وتعمل على تحسين الأوضاع الصحية هناك.وقال شادول إن “هذا التعاون بين الجانبين يعتبر من أقوى الشراكات التي خاضتها المنظمة الدولية مع نظيراتها في المجال الإنساني لأنه يتعلق بإنقاذ الحياة ودرء المخاطر الصحية عن آلاف النساء والأطفال الذين تزداد معاناتهم كلما زادت حدة الأزمة في اليمن وتوسعت رقعتها”.


الخبر بالتفاصيل والصور



أكد رئيس بعثة منظمة الصحة العالمية في اليمن الدكتور أحمد فرح شادول أن دولة الإمارات تضطلع بدور محوري في تخفيف المعاناة الإنسانية في اليمن، إذ لمست المنظمة عن قرب من خلال وجودها الميداني على الساحة اليمنية كيف أثمرت جهود الدولة في تعزيز الخدمات التي يحتاجها الشعب اليمني في الظروف الراهنة، مشدداً على أن مبادرات الإمارات في هذا الصدد تجد التقدير والإشادة من المجتمع الدولي ومنظماته الإنسانية التي تسعى لتعزيز شراكتها مع الإمارات في واحدة من أهم القضايا الإنسانية التي تؤرق الجميع.

وثمن شادول خلال المؤتمر صحافي عقدته هيئة الهلال الأحمر الإماراتي في مقر الهيئة في أبوظبي لتوقيع اتفاقيتي تعاون لتطوير القطاع الصحي في اليمن، دور الإمارات الريادي في تلبية الاحتياجات الإنسانية في اليمن التي تعاني ضعفاً شديداً في الخدمات الإنسانية الضرورية وعلى وجه الخصوص في المجال الصحي.

وضع الصحي
وعن تقديره لحجم المساعدات الصحية التي احتاجت إليه اليمن خلال عام 2016 قال شادول: “قدرنا احتياجات القطاع الصحي في اليمن خلال عام 2016 بـ 148 مليون دولار، وأطلقت منظمة الصحة العالمية نداءً عاجلاً لشركائها لإغاثة المتضررين من النزاع المستمر في اليمن بقيمة 124 مليون دولار، وتلقت المنظمة خلال الفترة الماضية 47 مليون دولار لدعم القطاع الصحي لليمن، مشيراً إلى الدعم الإماراتي الصحي ودوره في الحد من تداعيات الأزمة وتخفيف حدة معاناة الشعب اليمني”.

وأعرب شادول عن تقدير منظمة الصحة العالمية لمساهات الدولة في دعم التوجهات الإنسانية للمنظمة ومساندتها لمواجهة التحديات ودرء المخاطر المحدقة بالنساء و الأطفال والمدنيين في اليمن، مؤكداً أن الشراكة القائمة بين هيئة الهلال الأحمر الإماراتي والصحة العالمية في المجال الإنساني تحقق تطلعات الجانبين في توفير الحماية والرعاية اللازمتين للمتأثرين من الأزمة الراهنة في اليمن وتعمل على تحسين الأوضاع الصحية هناك.

وقال شادول إن “هذا التعاون بين الجانبين يعتبر من أقوى الشراكات التي خاضتها المنظمة الدولية مع نظيراتها في المجال الإنساني لأنه يتعلق بإنقاذ الحياة ودرء المخاطر الصحية عن آلاف النساء والأطفال الذين تزداد معاناتهم كلما زادت حدة الأزمة في اليمن وتوسعت رقعتها”.

رابط المصدر: الصحة العالمية: للإمارات دور محوري في تخفيف معاناة الشعب اليمني

أضف تعليق أو رد من خلال حسابك الفيسبوك

أضف تعليقاً