زعيم متمردي جنوب السودان يغادر الخرطوم إلى جنوب افريقيا

غادر زعيم متمردي جنوب السودان رياك مشار في وقت مبكر من صباح الأربعاء الخرطوم حيث كان لجأ بعد فراره من البلاد، متوجهاً إلى جنوب أفريقيا، بحسب ما أفاد صحافيون.

وقال مشار لصحافيين في مطار الخرطوم قبل مغادرته، في أول ظهور إعلامي له منذ يوليو (تموز) حين غادر جنوب السودان، “الآن أنا مغادر البلاد إلى جنوب أفريقيا لمزيد من الفحوصات (…) ومن بعد ذلك أغادر جنوب افريقيا” بدون أن يحدد وجهته.وكان نائب الرئيس السابق فر من البلاد في يوليو (تموز) في ظل تجدد القتال بين مؤيديه وأنصار الرئيس سالفا كير، متوجهاً إلى الخرطوم لتلقي “علاج طبي” على حد تعبير السودان.وأفاد الصحافيون في المطار أن مشار بدا في صحة جيدة.وغرق جنوب السودان في نزاع أهلي في ديسمبر (كانون الأول) 2013 بعدما اتهم سلفا كير نائبه السابق بمحاولة الانقلاب عليه.وفي أغسطس (آب) 2015 وقع الطرفان اتفاق سلام في العاصمة الاثيوبية أديس أبابا بوساطة الهيئة الحكومية للتنمية لدول شرق أفريقيا (ايغاد).لكن مع تجدد القتال بين الطرفين في يوليو (تموز)، فر مشار إلى جمهورية الكونغو الديموقراطية قبل أن يتوجه إلى الخرطوم.


الخبر بالتفاصيل والصور



غادر زعيم متمردي جنوب السودان رياك مشار في وقت مبكر من صباح الأربعاء الخرطوم حيث كان لجأ بعد فراره من البلاد، متوجهاً إلى جنوب أفريقيا، بحسب ما أفاد صحافيون.

وقال مشار لصحافيين في مطار الخرطوم قبل مغادرته، في أول ظهور إعلامي له منذ يوليو (تموز) حين غادر جنوب السودان، “الآن أنا مغادر البلاد إلى جنوب أفريقيا لمزيد من الفحوصات (…) ومن بعد ذلك أغادر جنوب افريقيا” بدون أن يحدد وجهته.

وكان نائب الرئيس السابق فر من البلاد في يوليو (تموز) في ظل تجدد القتال بين مؤيديه وأنصار الرئيس سالفا كير، متوجهاً إلى الخرطوم لتلقي “علاج طبي” على حد تعبير السودان.

وأفاد الصحافيون في المطار أن مشار بدا في صحة جيدة.

وغرق جنوب السودان في نزاع أهلي في ديسمبر (كانون الأول) 2013 بعدما اتهم سلفا كير نائبه السابق بمحاولة الانقلاب عليه.

وفي أغسطس (آب) 2015 وقع الطرفان اتفاق سلام في العاصمة الاثيوبية أديس أبابا بوساطة الهيئة الحكومية للتنمية لدول شرق أفريقيا (ايغاد).

لكن مع تجدد القتال بين الطرفين في يوليو (تموز)، فر مشار إلى جمهورية الكونغو الديموقراطية قبل أن يتوجه إلى الخرطوم.

رابط المصدر: زعيم متمردي جنوب السودان يغادر الخرطوم إلى جنوب افريقيا

أضف تعليق أو رد من خلال حسابك الفيسبوك

أضف تعليقاً