OnComfort تستخدام الواقع الإفتراضي لمساعدة مرضى السرطان

فازت شركة Oncomfort الناشئة بالجائزة الكبرى البالغ قيمتها 50 ألف دولار، ضمن مسابقة C3 Prize المقامة خلال المؤتمر السنوي للجمعية الأوروبية لأمراض السرطان المنعقد في العاصمة الدنماركية كوبنهاغن، وذلك لمساعدتها مرضى السرطان على إدارة القلق الحاصل لديهم من خلال تطبيق واقع افتراضي. وتعمل شركة Oncomfort، والتي يقع مقرها في مدينة

هيوستن أكبر مدن ولاية تكساس ورابع أكبر مدن الولايات المتحدة الأمريكية، على خلق وإنشاء تطبيقات الواقع الافتراضي التي تساعد المرضى على إدارة القلق قبل وأثناء وبعد العلاج الكيماوي. وقد عملت ديان جوريس الشريكة المؤسسة والرئيسة التنفيذية للشركة لعدة سنوات كمتطوعة لمساعدة المرضى فيما يخص التوتر والقلق خلال مراحل علاجهم الصحية، حيث شاهدت كيفة إعطاء المرضى الدواء لمساعدتهم في التغلب على القلق، وأدركت أن هناك نقصاً في الموارد النفسية لمساعدتهم. وتتمحور فكرة ديان حول توفير أدوات للمرضى أثناء الرحلة الطبية كلها، حيث تعتبر هذه الفكرة هي الأساس لإنشاء شركة OnComfort المحدودة، والتي تعتبر بمثابة شركة تكنولوجيا صحية تعمل على منح المرضى إمكانية الوصول إلى نظم الواقع الافتراضي من أجل غمر المريض ومحاولة السيطرة على القلق والألم الكامن لديه حول طرق معالجة السرطان. وتعمل تطبيقات شركة OnComfort على الإستفادة من الواقع الإفتراضي ودمج العناصر الصوتية التي تساعد الناس على نسيان انهم يخضعون للعلاجات الكيماوية المرهقة والمؤلمة في بعض الأحيان، وقد عمدت الشركة إلى إنشاء برامج تجريبية بالمشاركة مع مستشفيات عديدة في جميع أنحاء العالم للتحقق من صحة التكنولوجيا. ويمكن استخدام المفاهيم التي عملت شركة OnComfort على تطويرها ضمن مجموعة واسعة من الأمراض، إلا ان الشركة تركز حالياً على مرضى السرطان ومعالجتهم، حيث أشارت ديان إلى “ان مرض السرطان يشكل عبئاً ثقيلاً من الناحية النفسية، وفي حال تمكنا من النجاح مع مرضى السرطان يمكن تطبيقه على أي مرض آخر”. وتستخدم الشركة نظارة الواقع الإفتراضي Gear VR من سامسونج كأداة أساسية بسبب قابلية استخدامها، ولا يجري استخدام نظارات تابعة لشركات أخرى مثل Google Cardboard أو Oculus Rift بسبب انها لا تتناسب مع النموذج العام إما لضعف إمكانياتها أو لانها تتطلب الكثير من المعدات. ويعمل الأطباء والفرق الطبية على استخدام نظارات الواقع الافتراضي، لذلك يجب أن تكون هذه النظارات سهلة الاستخدام والتعامل خلال مرحلة علاج المريض. وتحاول الشركة إدارة الضغوط التي تتراكم لدى مرضى السرطان على مدى أسابيع وشهور من مراحل علاجهم، وقد يؤدي ذلك الضغط المستمر والقلق الشديد إلى الشعور بالعجز والإحباط وطرح الأسئلة فيما إذا كانت عملية المعالجة تستحق كل ذلك العناء. وتعمل تقنيات الواقع الافتراضي المقدمة من قبل شركة Oncomfort على مساعدة المرضى وتدريبهم على أساليب التعامل مع الضغوط، ومنحهم طرق سهلة لفهم المعلومات، ومساعدتهم على الشعور بالمزيد من السيطرة والهدوء والراحة.


الخبر بالتفاصيل والصور


فازت شركة Oncomfort الناشئة بالجائزة الكبرى البالغ قيمتها 50 ألف دولار، ضمن مسابقة C3 Prize المقامة خلال المؤتمر السنوي للجمعية الأوروبية لأمراض السرطان المنعقد في العاصمة الدنماركية كوبنهاغن، وذلك لمساعدتها مرضى السرطان على إدارة القلق الحاصل لديهم من خلال تطبيق واقع افتراضي.

وتعمل شركة Oncomfort، والتي يقع مقرها في مدينة هيوستن أكبر مدن ولاية تكساس ورابع أكبر مدن الولايات المتحدة الأمريكية، على خلق وإنشاء تطبيقات الواقع الافتراضي التي تساعد المرضى على إدارة القلق قبل وأثناء وبعد العلاج الكيماوي.

وقد عملت ديان جوريس الشريكة المؤسسة والرئيسة التنفيذية للشركة لعدة سنوات كمتطوعة لمساعدة المرضى فيما يخص التوتر والقلق خلال مراحل علاجهم الصحية، حيث شاهدت كيفة إعطاء المرضى الدواء لمساعدتهم في التغلب على القلق، وأدركت أن هناك نقصاً في الموارد النفسية لمساعدتهم.

وتتمحور فكرة ديان حول توفير أدوات للمرضى أثناء الرحلة الطبية كلها، حيث تعتبر هذه الفكرة هي الأساس لإنشاء شركة OnComfort المحدودة، والتي تعتبر بمثابة شركة تكنولوجيا صحية تعمل على منح المرضى إمكانية الوصول إلى نظم الواقع الافتراضي من أجل غمر المريض ومحاولة السيطرة على القلق والألم الكامن لديه حول طرق معالجة السرطان.

وتعمل تطبيقات شركة OnComfort على الإستفادة من الواقع الإفتراضي ودمج العناصر الصوتية التي تساعد الناس على نسيان انهم يخضعون للعلاجات الكيماوية المرهقة والمؤلمة في بعض الأحيان، وقد عمدت الشركة إلى إنشاء برامج تجريبية بالمشاركة مع مستشفيات عديدة في جميع أنحاء العالم للتحقق من صحة التكنولوجيا.

ويمكن استخدام المفاهيم التي عملت شركة OnComfort على تطويرها ضمن مجموعة واسعة من الأمراض، إلا ان الشركة تركز حالياً على مرضى السرطان ومعالجتهم، حيث أشارت ديان إلى “ان مرض السرطان يشكل عبئاً ثقيلاً من الناحية النفسية، وفي حال تمكنا من النجاح مع مرضى السرطان يمكن تطبيقه على أي مرض آخر”.

وتستخدم الشركة نظارة الواقع الإفتراضي Gear VR من سامسونج كأداة أساسية بسبب قابلية استخدامها، ولا يجري استخدام نظارات تابعة لشركات أخرى مثل Google Cardboard أو Oculus Rift بسبب انها لا تتناسب مع النموذج العام إما لضعف إمكانياتها أو لانها تتطلب الكثير من المعدات.

ويعمل الأطباء والفرق الطبية على استخدام نظارات الواقع الافتراضي، لذلك يجب أن تكون هذه النظارات سهلة الاستخدام والتعامل خلال مرحلة علاج المريض.

وتحاول الشركة إدارة الضغوط التي تتراكم لدى مرضى السرطان على مدى أسابيع وشهور من مراحل علاجهم، وقد يؤدي ذلك الضغط المستمر والقلق الشديد إلى الشعور بالعجز والإحباط وطرح الأسئلة فيما إذا كانت عملية المعالجة تستحق كل ذلك العناء.

وتعمل تقنيات الواقع الافتراضي المقدمة من قبل شركة Oncomfort على مساعدة المرضى وتدريبهم على أساليب التعامل مع الضغوط، ومنحهم طرق سهلة لفهم المعلومات، ومساعدتهم على الشعور بالمزيد من السيطرة والهدوء والراحة.

رابط المصدر: OnComfort تستخدام الواقع الإفتراضي لمساعدة مرضى السرطان

أضف تعليق أو رد من خلال حسابك الفيسبوك

أضف تعليقاً