هادي: نريد سلاماً دائماً لا هدنة لمدة 72 ساعة

قال الرئيس عبد ربه منصور هادي، اليوم الثلاثاء، إننا “نريد وقف الجرب في اليمن، وإرساء سلام دائم، وليس هدنة لمدة 72 ساعة”. وأضاف هادي

خلال استقباله، اليوم الثاثاء، سفير الولايات المتحدة الأمريكية، ماثيو تولر، في مقر إقامته المؤقتة في العاصمة السعودية الرياض: “إننا نتطلع الى وقف الحرب وإرساء سلام دائم، وليس لمجرد هدنة لمدة 72 ساعة، ليتم اختراقها من قبل الانقلابيين كعادتهم دون تحقيق السلام الذي يتطلع إليه شعبنا وينشده المجتمع الدولي، وفقاً لقرارات السلام ومرجعياته المحددة”. بحسب وكالة الأنباء الرسمية “سبأ”. وكانت الخارجية الأمريكية تحدثت الأيام الماضية عن إمكانية إعلان هدنة في اليمن لمدة 72 ساعة. وعبر هادي عن أسفه لتداعيات التصعيد الانقلابي التي اختطتها القوى الانقلابية التابعة للحوثي وصالح، والذي كان آخرها محاولة استهداف الناقلة الامريكية(ماسون) في المياه الدولية بباب المندب، وقبلها استهداف السفينة الإماراتية، والذي يعزز يوماً عن يوم قناعة المجتمع الدولي بخطورة تلك العصابات والقوى وأفعالها الإرهابية التي لا تكترث بمناحي السلام الوطني، وتأثيره على السلام و الاستقرار الإقليمي والدولي”. ولفت الرئيس اليمني إلى “الاستهداف المتواصل لتلك الجماعات للمناطق الحدودية في المملكة العربية السعودية الشقيقة بدعم وإسناد من قوى إقليمية، مؤكداً حرصه على السلام الجاد والدائم الذي يضع حداً للحرب ومعاناة شعبنا اليمني الذي عانى الكثير، ولازال نتيجة للحرب الظالمة التي تفرضها عليه تلك المليشيا التي دمرت البلد، وسفكت الدماء البريئة، ومحاصرتها للمدن ومنع الغذاء والدواء عن الأطفال والعزل الأبرياء”.


الخبر بالتفاصيل والصور



قال الرئيس عبد ربه منصور هادي، اليوم الثلاثاء، إننا “نريد وقف الجرب في اليمن، وإرساء سلام دائم، وليس هدنة لمدة 72 ساعة”.

وأضاف هادي خلال استقباله، اليوم الثاثاء، سفير الولايات المتحدة الأمريكية، ماثيو تولر، في مقر إقامته المؤقتة في العاصمة السعودية الرياض: “إننا نتطلع الى وقف الحرب وإرساء سلام دائم، وليس لمجرد هدنة لمدة 72 ساعة، ليتم اختراقها من قبل الانقلابيين كعادتهم دون تحقيق السلام الذي يتطلع إليه شعبنا وينشده المجتمع الدولي، وفقاً لقرارات السلام ومرجعياته المحددة”. بحسب وكالة الأنباء الرسمية “سبأ”.

وكانت الخارجية الأمريكية تحدثت الأيام الماضية عن إمكانية إعلان هدنة في اليمن لمدة 72 ساعة. وعبر هادي عن أسفه لتداعيات التصعيد الانقلابي التي اختطتها القوى الانقلابية التابعة للحوثي وصالح، والذي كان آخرها محاولة استهداف الناقلة الامريكية(ماسون) في المياه الدولية بباب المندب، وقبلها استهداف السفينة الإماراتية، والذي يعزز يوماً عن يوم قناعة المجتمع الدولي بخطورة تلك العصابات والقوى وأفعالها الإرهابية التي لا تكترث بمناحي السلام الوطني، وتأثيره على السلام و الاستقرار الإقليمي والدولي”.

ولفت الرئيس اليمني إلى “الاستهداف المتواصل لتلك الجماعات للمناطق الحدودية في المملكة العربية السعودية الشقيقة بدعم وإسناد من قوى إقليمية، مؤكداً حرصه على السلام الجاد والدائم الذي يضع حداً للحرب ومعاناة شعبنا اليمني الذي عانى الكثير، ولازال نتيجة للحرب الظالمة التي تفرضها عليه تلك المليشيا التي دمرت البلد، وسفكت الدماء البريئة، ومحاصرتها للمدن ومنع الغذاء والدواء عن الأطفال والعزل الأبرياء”.

رابط المصدر: هادي: نريد سلاماً دائماً لا هدنة لمدة 72 ساعة

أضف تعليق أو رد من خلال حسابك الفيسبوك

أضف تعليقاً