مصادر لـ24: اشتباكات عنيفة بين جبهات الإخوان المصريين الهاربين للسودان

كشفت مصادر خاصة مطلعة علي الوضع في جماعة الاخوان، أن قيادات الجماعة بالسودان والموالية للجبهة التاريخية بزعامة محمود عزت وإبراهيم منير، اقتحمت المساكن والمقرات التي يقطن بها شباب الإخوان المصريين

الموالين لجبهة مسؤول الجناح العسكري بالجماعة محمد كمال، والهاربين إلى السودان خلال الفترات الماضية. وأوضحت المصادر لـ24، أن عملية الاقتحام التي تمت من قبل المكتب الادراي لاخوان السودان التابع لجبهة عزت، لمسكن وأماكن إقامة شباب التنظيم المواليين لمحمد كمال مؤسس اللجان النوعية والجناح المسلح، استولت على متعلقاتهم الشخصية، في حضور بعضهم وغياب البعض، وقامت بإهانتهم، وهددت بطردهم خارج السودان في حال عدم التزامهم بالتعليمات من القيادة التاريخية، واحترامهم لمبادئ وأسس الجماعة.وأكدت المصادر أن عمليات الاقتحامات التي تمت لمساكن عناصر جبهة محمد كمال، نتجت عنها اشتباكات ومشادات عنيفة بين الطرفين، لاسيما أن قيادات الإخوان بالسودان وصلتها معلومات مؤكدة بامتلاك هذه العناصر للسلاح، والتخطيط للقيام بعمليات إرهابية داخل مصر خلال المرحلة المقبلة بتوجيهات من قيادات اللجان النوعية والجناح المسلح، للرد على مقتل محمد كمال الزعيم الروحي لهذه المليشيات.وبحسب المصادر، فإن شباب الاخوان المصرين الهاربين الي السودان في حالة من الغضب الشديد عقب المشاجرات والتصادمات التي وقعت بينهم وبين قيادات الإخوان بالسودان نتيجة عمليات التفتيش، وأنهم يهددون بالرد القوي والفوري عليهم في حال تكرار مثل هذه التفتيشات والاقتحامات غير المفهومة، من وجهة نظرهم.


الخبر بالتفاصيل والصور



كشفت مصادر خاصة مطلعة علي الوضع في جماعة الاخوان، أن قيادات الجماعة بالسودان والموالية للجبهة التاريخية بزعامة محمود عزت وإبراهيم منير، اقتحمت المساكن والمقرات التي يقطن بها شباب الإخوان المصريين الموالين لجبهة مسؤول الجناح العسكري بالجماعة محمد كمال، والهاربين إلى السودان خلال الفترات الماضية.

وأوضحت المصادر لـ24، أن عملية الاقتحام التي تمت من قبل المكتب الادراي لاخوان السودان التابع لجبهة عزت، لمسكن وأماكن إقامة شباب التنظيم المواليين لمحمد كمال مؤسس اللجان النوعية والجناح المسلح، استولت على متعلقاتهم الشخصية، في حضور بعضهم وغياب البعض، وقامت بإهانتهم، وهددت بطردهم خارج السودان في حال عدم التزامهم بالتعليمات من القيادة التاريخية، واحترامهم لمبادئ وأسس الجماعة.

وأكدت المصادر أن عمليات الاقتحامات التي تمت لمساكن عناصر جبهة محمد كمال، نتجت عنها اشتباكات ومشادات عنيفة بين الطرفين، لاسيما أن قيادات الإخوان بالسودان وصلتها معلومات مؤكدة بامتلاك هذه العناصر للسلاح، والتخطيط للقيام بعمليات إرهابية داخل مصر خلال المرحلة المقبلة بتوجيهات من قيادات اللجان النوعية والجناح المسلح، للرد على مقتل محمد كمال الزعيم الروحي لهذه المليشيات.

وبحسب المصادر، فإن شباب الاخوان المصرين الهاربين الي السودان في حالة من الغضب الشديد عقب المشاجرات والتصادمات التي وقعت بينهم وبين قيادات الإخوان بالسودان نتيجة عمليات التفتيش، وأنهم يهددون بالرد القوي والفوري عليهم في حال تكرار مثل هذه التفتيشات والاقتحامات غير المفهومة، من وجهة نظرهم.

رابط المصدر: مصادر لـ24: اشتباكات عنيفة بين جبهات الإخوان المصريين الهاربين للسودان

أضف تعليق أو رد من خلال حسابك الفيسبوك

أضف تعليقاً