سامسونج تعلن عن وقف إنتاج هاتف Galaxy Note 7 بعد انفجار الهواتف المستبدلة

أعلنت شركة سامسونج رسمياً عن وقف خط إنتاجها من هواتف Galaxy Note 7 بعد أن بدأت الوحدات المستبدلة في  الاحتراق أيضاً، حيث نشرت العديد من التقارير لحواداث متفرقة لاحتراق الوحدات المستبدلة التي أدت في بعض الأحيان إلى أضرار وحروق لمستخدميها. أعلنت وكالة الأنباء الكورية Yonhap أن سامسونج قد اتخذت القرار

بوقف إنتاج الهاتف بالتنسيق مع منظمات سلامة المستهلك في كوريا الجنوبية، الولايات المتحدة الأمريكية والصين، حيث أنه بالتأكيد انفجار الهاتف للمرة الثانية بعد استبداله للمرة الأولى تعتبر كارثة. كما جاء هذا القرار بعد أن قامت جميع شركات الهواتف لذكية في الولايات المتحدة الأمريكية بوقف إطلاق Galaxy Note 7 وبيعه للمستخدمين بعد ظهور ما لا يقل عن خمسة تقارير من مستخدمي الأجهزة المستبدلة تشير إلى انفجار الهواتف مرة أخرى وذلك خلال الخمسة أيام الماضية فقط. تحدثنا في في وقت سابق عن حالات احتراق عدد من الأجهزة المستبدلة وما حدث لمستخدميها، لكن الجدير بالذكر أن سامسونج بعد أن قامت باستبدال هذه الهواتف صرحت أنها قد استخدمت بطاريات غير قابلة لارتفاع درجة الحرارة أو الانفجار، لذا عليها الآن أن تصدر تفسيرات جدية لما يحدث. أشارت العديد من الشائعات أن هذه الحوادث ستكون في صالح شركة آبل وجعلت الكثير من العملاء يتغاضون عن تغييرات تصميم آيفون7 التقليدي، ووصف مسؤولي شركة سامسونج أن هذا التوقف سيكون بشكل مؤقت، لكنه من غير المتوقع أن يتم استئناف إنتاج هاتف Galaxy Note 7. من المتوقع أنه سيحدث ارتفاع في مبيعات هاتف آيفون7 بعد مشكلات هاتف Galaxy Note 7، والجدير بالذكر أن سامسونج قد استأثرت حوالي 27.8% من شحنات الهواتف الذكية التي تم شحنها في الربع الأول من عام 2016، بحيث كان نصيب سامسونج يقترب من ضعف نسبة شحنات آبل التي بلغت حوالي 14.4%، ولكن جزء كبير من شحنات سامسونج كانت لهواتف Galaxy S7 و S7 Edge وكانت هواتف Note 7 للمستخدمين الذي يفضلون الهواتف بشاشات كبيرة. تحديث: قد امتدت حوادث احتراق Note 7 المستبدلة وتم الإبلاغ عن حالات جديدة في تايوان وكوريا الجنوبية. المصدر


الخبر بالتفاصيل والصور


Galaxy Note 7

أعلنت شركة سامسونج رسمياً عن وقف خط إنتاجها من هواتف Galaxy Note 7 بعد أن بدأت الوحدات المستبدلة في  الاحتراق أيضاً، حيث نشرت العديد من التقارير لحواداث متفرقة لاحتراق الوحدات المستبدلة التي أدت في بعض الأحيان إلى أضرار وحروق لمستخدميها.

Galaxy Note 7

أعلنت وكالة الأنباء الكورية Yonhap أن سامسونج قد اتخذت القرار بوقف إنتاج الهاتف بالتنسيق مع منظمات سلامة المستهلك في كوريا الجنوبية، الولايات المتحدة الأمريكية والصين، حيث أنه بالتأكيد انفجار الهاتف للمرة الثانية بعد استبداله للمرة الأولى تعتبر كارثة.

كما جاء هذا القرار بعد أن قامت جميع شركات الهواتف لذكية في الولايات المتحدة الأمريكية بوقف إطلاق Galaxy Note 7 وبيعه للمستخدمين بعد ظهور ما لا يقل عن خمسة تقارير من مستخدمي الأجهزة المستبدلة تشير إلى انفجار الهواتف مرة أخرى وذلك خلال الخمسة أيام الماضية فقط.

تحدثنا في في وقت سابق عن حالات احتراق عدد من الأجهزة المستبدلة وما حدث لمستخدميها، لكن الجدير بالذكر أن سامسونج بعد أن قامت باستبدال هذه الهواتف صرحت أنها قد استخدمت بطاريات غير قابلة لارتفاع درجة الحرارة أو الانفجار، لذا عليها الآن أن تصدر تفسيرات جدية لما يحدث.

أشارت العديد من الشائعات أن هذه الحوادث ستكون في صالح شركة آبل وجعلت الكثير من العملاء يتغاضون عن تغييرات تصميم آيفون7 التقليدي، ووصف مسؤولي شركة سامسونج أن هذا التوقف سيكون بشكل مؤقت، لكنه من غير المتوقع أن يتم استئناف إنتاج هاتف Galaxy Note 7.

من المتوقع أنه سيحدث ارتفاع في مبيعات هاتف آيفون7 بعد مشكلات هاتف Galaxy Note 7، والجدير بالذكر أن سامسونج قد استأثرت حوالي 27.8% من شحنات الهواتف الذكية التي تم شحنها في الربع الأول من عام 2016، بحيث كان نصيب سامسونج يقترب من ضعف نسبة شحنات آبل التي بلغت حوالي 14.4%، ولكن جزء كبير من شحنات سامسونج كانت لهواتف Galaxy S7 و S7 Edge وكانت هواتف Note 7 للمستخدمين الذي يفضلون الهواتف بشاشات كبيرة.

تحديث: قد امتدت حوادث احتراق Note 7 المستبدلة وتم الإبلاغ عن حالات جديدة في تايوان وكوريا الجنوبية.

المصدر

رابط المصدر: سامسونج تعلن عن وقف إنتاج هاتف Galaxy Note 7 بعد انفجار الهواتف المستبدلة

أضف تعليق أو رد من خلال حسابك الفيسبوك

أضف تعليقاً