مدرب الوصل: قدمنا أسوأ مباراة والظفرة استحق الفوز

الظفرة خطف المباراة من الوصل في الدقيقة الأخيرة تصوير – غلام كاركر أكد رودولفو أروابارينا المدير الفني لفريق الوصل، أن فريق الظفرة استحق الفوز بعد الأداء السيئ الذي قدمه فريقه، وقال: «لعبنا مباراة سيئة للغاية، ربما هناك لاعبان أو ثلاثة فقط قدموا أداءً جيداً

والباقون لم يلعبوا بالشكل المطلوب، وأضعنا فرصة التأهل لنصف النهائي في هذه المباراة، والآن علينا الانتظار للمرحلة الأخيرة لمعرفة حظوظنا بالتأهل، ونفكر حالياً في مواجهة الدوري المقبلة أمام النصر». تصحيح وأضاف: «علينا البدء بالعمل على تصحيح الأخطاء التي ظهرت في مباراة اليوم، وخصوصاً أننا قدمنا أسوأ أداء لنا منذ بداية عملي مع الفريق والخسارة تمنحنا فرصة لرؤية الأخطاء التي تظهر لنعمل على علاجها في المباريات المقبلة، ومن ثم تطوير أداء الفريق». وتابع: «أعرف أن لدى اللاعبين الشخصية اللازمة وهم جميعاً يدركون مدى أهمية مباراة النصر وسيقدمون كل ما لديهم فيها». معنويات من جانبه، أكد محمد قويض المدير الفني لفريق الظفرة أن الانتصار الذي حققه فريقه على الوصل في الجولة الخامسة لدوري الخليج العربي بهدف دون رد، أخرج فرسان الغربية من كابوس الهزائم. وقال قويض: «إن الفوز على الإمبراطور جاء في وقته لأننا كنا في أمس الحاجة إلى فوز يخرجنا من سلسلة الهزائم التي مر بها الفريق، ويعيدنا إلى الطريق الصحيح ويرفع معنويات اللاعبين في منافسات دوري الخليج العربي الذي يستأنف الأسبوع المقبل». درس وأضاف المدير الفني لفريق الظفرة: «لم نتوقع الفوز وكنا نطمح إلى الخروج من ملعب الوصل بنقطة، موضحاً أن الهزيمة التي مني بها الظفرة من الوصل في دوري الخليج العربي بنتيجة 4 ـ 1، كانت درساً قوياً لفرسان الغربية الذين استوعبوا الدرس وعالجوا الأخطاء وعادوا من ملعب الفهود بالنقاط الثلاث. وقال:»لقد أحكمنا حصارنا على مفاتيح لعب الوصل والتي تتمثل في الأجنبيين ليما وكايو منذ البداية وكانت عيوننا على باقي اللاعبين إلا أننا فرضنا رقابة صارمة على كايو وليما لدورهما الكبير في تحقيق الفوز علينا في الجولة الماضية للدوري«. مساحة وأضاف:»دفاعنا كان جيداً وأغلقنا المساحات والثغرات أمام الوصل، ولم يتحصل كلا الفريقين على الفرص التي كانت ضئيلة في الشوطين«. وتابع:»الفوز على الوصل سيشكل دفعة معنوية قوية لفرسان الغربية في الدوري والكأس، خاصة وأننا الآن أصبحنا في المركز الثاني في المجموعة الأولى ولا يوجد ما يمنع من أن نحصد بطاقة التأهل الثانية للدور نصف النهائي للبطولة، فكل الأمور باتت محتملة«. تعاقدات وعن التعاقد مع لاعبين جدد، قال:»لقد أكمل الظفرة تعاقداته والباب بات مغلقاً بالنسبة لنا، ولدينا لاعبون مصابون ونأمل في عودتهم، وكذلك عانى الوصل من إصابة بعض لاعبيه وقمنا باستغلال هذه النقطة لتحقيق الفوز والخروج بنقاط المباراة الثلاث”. تغييرات قال مدرب الوصل: «التغييرات التي قمنا بها في المباراة جاءت بسبب إصابة بعض اللاعبين، حيث لعب حسن أمين بدلاً من هزاع سالم المصاب، وكذلك عبد الرحمن علي بدلاً من وحيد إسماعيل، الذي شعر ببعض الآلام بعد المباراة الماضية، وبالنسبة لباربوسا ومينديز فكانا جاهزين، سبق وأن لعبنا بدونهما وحققنا الفوز». عبد الله عبد الهادي: صححنا المسار أبدى عبد الله عبد الهادي لاعب الظفرة سعادته بفوز فريقه على الوصل، مؤكداً أن الفوز جاء في وقته، وقال:«سيمثل النصر دفعة معنوية كبيرة للفريق خاصة وأن منافسات الدوري ستستأنف الأسبوع المقبل». وأضاف:«لقد عملنا على تلافي سلبيات المباراة الأخيرة مع الجزيرة والتي خسرها الظفرة في الجزء الأخير من المباراة، كما حققنا هدفنا بتحسين صورة الفريق والعودة الى المنافسة على إحدى بطاقتي الصعود لرد الجميل لمجلس إدارة النادي الذي يبذل جهوداً كبيرة ولجمهور الفريق الذي يدعم الفريق من خلال كل المباريات». وتابع: «لقد قدم اللاعبون كل ما لديهم في المباراة، ونأمل تحقيق الفوز في باقي جولات كأس الخليج العربي والتأهل إلى الدور نصف النهائي، خصوصاً وأننا أصبحنا في المركز الثاني للمجموعة الأولى بعد أن خرجنا من المباراة بنتيجة إيجابية». غضب وصلاوي من تشكيلة أروابارينا حالة من الغضب انتابت جمهور الوصل بعد خسارة فريقهم من الظفرة، وتفريطه في التأهل للدور نصف النهائي، وخصوصاً بعدما خلت التشكيلة الأساسية لفريق الوصل من الأجنبيين البرتغالي هيلدر باربوسا والبرازيلي رونالدو مينديز، حيث قام المدير الفني للفهود رودولفو أروابارينا بوضعهما على دكة البدلاء وإشراك الأجنبيين فابيو دي ليما وكايو كانيدو في التشكيلة الأساسية للفريق. البعض فسر تصرف المدرب بمحاولة من جانبه لإراحة المحترفين الأجنبيين استعداداً للقاء الديربي المرتقب الذي سيجمع الوصل بنظيره النصر الجمعة المقبلة ضمن منافسات الجولة الثالثة لدوري الخليج العربي، إلا أن البعض الآخر ذهب إلى أنها خطوة غير محسوبة من المدرب، ولا سيما أن فريقه يطمح للتأهل لنصف نهائي البطولة ووضع المحترفين على دكة البدلاء حرم الوصل جهودهما.


الخبر بالتفاصيل والصور


أكد رودولفو أروابارينا المدير الفني لفريق الوصل، أن فريق الظفرة استحق الفوز بعد الأداء السيئ الذي قدمه فريقه، وقال: «لعبنا مباراة سيئة للغاية، ربما هناك لاعبان أو ثلاثة فقط قدموا أداءً جيداً والباقون لم يلعبوا بالشكل المطلوب، وأضعنا فرصة التأهل لنصف النهائي في هذه المباراة، والآن علينا الانتظار للمرحلة الأخيرة لمعرفة حظوظنا بالتأهل، ونفكر حالياً في مواجهة الدوري المقبلة أمام النصر».

تصحيح

وأضاف: «علينا البدء بالعمل على تصحيح الأخطاء التي ظهرت في مباراة اليوم، وخصوصاً أننا قدمنا أسوأ أداء لنا منذ بداية عملي مع الفريق والخسارة تمنحنا فرصة لرؤية الأخطاء التي تظهر لنعمل على علاجها في المباريات المقبلة، ومن ثم تطوير أداء الفريق». وتابع: «أعرف أن لدى اللاعبين الشخصية اللازمة وهم جميعاً يدركون مدى أهمية مباراة النصر وسيقدمون كل ما لديهم فيها».

معنويات

من جانبه، أكد محمد قويض المدير الفني لفريق الظفرة أن الانتصار الذي حققه فريقه على الوصل في الجولة الخامسة لدوري الخليج العربي بهدف دون رد، أخرج فرسان الغربية من كابوس الهزائم.

وقال قويض: «إن الفوز على الإمبراطور جاء في وقته لأننا كنا في أمس الحاجة إلى فوز يخرجنا من سلسلة الهزائم التي مر بها الفريق، ويعيدنا إلى الطريق الصحيح ويرفع معنويات اللاعبين في منافسات دوري الخليج العربي الذي يستأنف الأسبوع المقبل».

درس

وأضاف المدير الفني لفريق الظفرة: «لم نتوقع الفوز وكنا نطمح إلى الخروج من ملعب الوصل بنقطة، موضحاً أن الهزيمة التي مني بها الظفرة من الوصل في دوري الخليج العربي بنتيجة 4 ـ 1، كانت درساً قوياً لفرسان الغربية الذين استوعبوا الدرس وعالجوا الأخطاء وعادوا من ملعب الفهود بالنقاط الثلاث.

وقال:»لقد أحكمنا حصارنا على مفاتيح لعب الوصل والتي تتمثل في الأجنبيين ليما وكايو منذ البداية وكانت عيوننا على باقي اللاعبين إلا أننا فرضنا رقابة صارمة على كايو وليما لدورهما الكبير في تحقيق الفوز علينا في الجولة الماضية للدوري«.

مساحة

وأضاف:»دفاعنا كان جيداً وأغلقنا المساحات والثغرات أمام الوصل، ولم يتحصل كلا الفريقين على الفرص التي كانت ضئيلة في الشوطين«. وتابع:»الفوز على الوصل سيشكل دفعة معنوية قوية لفرسان الغربية في الدوري والكأس، خاصة وأننا الآن أصبحنا في المركز الثاني في المجموعة الأولى ولا يوجد ما يمنع من أن نحصد بطاقة التأهل الثانية للدور نصف النهائي للبطولة، فكل الأمور باتت محتملة«.

تعاقدات

وعن التعاقد مع لاعبين جدد، قال:»لقد أكمل الظفرة تعاقداته والباب بات مغلقاً بالنسبة لنا، ولدينا لاعبون مصابون ونأمل في عودتهم، وكذلك عانى الوصل من إصابة بعض لاعبيه وقمنا باستغلال هذه النقطة لتحقيق الفوز والخروج بنقاط المباراة الثلاث”.

تغييرات

قال مدرب الوصل: «التغييرات التي قمنا بها في المباراة جاءت بسبب إصابة بعض اللاعبين، حيث لعب حسن أمين بدلاً من هزاع سالم المصاب، وكذلك عبد الرحمن علي بدلاً من وحيد إسماعيل، الذي شعر ببعض الآلام بعد المباراة الماضية، وبالنسبة لباربوسا ومينديز فكانا جاهزين، سبق وأن لعبنا بدونهما وحققنا الفوز».

عبد الله عبد الهادي: صححنا المسار

أبدى عبد الله عبد الهادي لاعب الظفرة سعادته بفوز فريقه على الوصل، مؤكداً أن الفوز جاء في وقته، وقال:«سيمثل النصر دفعة معنوية كبيرة للفريق خاصة وأن منافسات الدوري ستستأنف الأسبوع المقبل».

وأضاف:«لقد عملنا على تلافي سلبيات المباراة الأخيرة مع الجزيرة والتي خسرها الظفرة في الجزء الأخير من المباراة، كما حققنا هدفنا بتحسين صورة الفريق والعودة الى المنافسة على إحدى بطاقتي الصعود لرد الجميل لمجلس إدارة النادي الذي يبذل جهوداً كبيرة ولجمهور الفريق الذي يدعم الفريق من خلال كل المباريات».

وتابع: «لقد قدم اللاعبون كل ما لديهم في المباراة، ونأمل تحقيق الفوز في باقي جولات كأس الخليج العربي والتأهل إلى الدور نصف النهائي، خصوصاً وأننا أصبحنا في المركز الثاني للمجموعة الأولى بعد أن خرجنا من المباراة بنتيجة إيجابية».

غضب وصلاوي من تشكيلة أروابارينا

حالة من الغضب انتابت جمهور الوصل بعد خسارة فريقهم من الظفرة، وتفريطه في التأهل للدور نصف النهائي، وخصوصاً بعدما خلت التشكيلة الأساسية لفريق الوصل من الأجنبيين البرتغالي هيلدر باربوسا والبرازيلي رونالدو مينديز، حيث قام المدير الفني للفهود رودولفو أروابارينا بوضعهما على دكة البدلاء وإشراك الأجنبيين فابيو دي ليما وكايو كانيدو في التشكيلة الأساسية للفريق.

البعض فسر تصرف المدرب بمحاولة من جانبه لإراحة المحترفين الأجنبيين استعداداً للقاء الديربي المرتقب الذي سيجمع الوصل بنظيره النصر الجمعة المقبلة ضمن منافسات الجولة الثالثة لدوري الخليج العربي، إلا أن البعض الآخر ذهب إلى أنها خطوة غير محسوبة من المدرب، ولا سيما أن فريقه يطمح للتأهل لنصف نهائي البطولة ووضع المحترفين على دكة البدلاء حرم الوصل جهودهما.

رابط المصدر: مدرب الوصل: قدمنا أسوأ مباراة والظفرة استحق الفوز

أضف تعليق أو رد من خلال حسابك الفيسبوك

أضف تعليقاً