مدرب بني ياس: لا أملك عصا سحرية

محمود خميس لاعب النصر يحاول السيطرة على الكرة البيان على الرغم من خسارة بني ياس صاحب الأرض والجماهير أمام النصر 2/1 في الجولة الخامسة لكأس الخليج العربي، أول من أمس، إلا أن لاعبي السماوي قد صنعوا 5 فرص مؤكدة للتهديف، لو استغل اي منها

لتغير سير المباراة. وأبرز الفرص الضائعة للاعبين عامر عمر ق 37، سهيل النوبي ق 39 و59، بالإضافة إلى باستوس ق 62، أما العميد فقد حصل على 3 فرص تقريباً ترجم اثنتين منها إلى هدفين عن طريق عبدالعزيز برادة ق 54 ومحمود خميس 74 من ركلة جزاء، وسجل لاريفي هدف تقليص الفارق ق 81. ترجمة افتقد لاعبو بني ياس وخصوصاً الشباب اللمسة الأخيرة في ترجمة الهجمة داخل شباك المنافس، وتعتبر ظاهرة لازمت السماوي طوال مشواره في الكأس، فخسر 3 مباريات وتعادل في أخرى لتكون الحصيلة النهائية نقطة واحدة وهو خارج حسابات المنافسة رسمياً. وبين الأرغواياني باولو ريبيتو المدير الفني لفريق بني ياس، ظاهرة اهدار فريقه للفرص انها عامل سلبي، وخاصة أن القاعدة تقول إذا لم تسجل سيسجل عليك، وفي الوقت نفسه عامل ايجابي كون المهاجمين يصنعون فرصاً ويحاولون غزو شباك المنافس بطرق مختلفة. استغلال واضاف المدير الفني لفريق بني ياس: بالعودة إلى المباراة نجد أن النصر وهو فريق قوي قد صنع 3 فرص سجل منها هدفين، على عكس لاعبينا الذين صنعوا فرصاً عدة لكن لعدم التركيز والتسرع أهدروها، لافتاً إلى انه لا يملك عصا سحرية لعلاج هذه الظاهرة على وجه السرعة، لكن يجب على اللاعبين التركيز وعدم التسرع، وتعزيز الثقة بالنفس. مشكلات وأوضح أنه غير سعيد لخروج فريقه عن المنافسة في كأس الخليج، وربما صادف السماوي عدم التوفيق بالإضافة إلى عوامل اخرى ادت إلى خسارته منها الغيابات والإصابات، بجانب بعض الأمور الفنية الخاصة بإهدار الفرص، لافتاً إلى ان مستوى السماوي في الدوري وهو الأهم جيد وليس سيئاً حيث خسر من العين 0/1 وهو فريق قوي، وتعادل مع دبا 1/1. تأهل من جانبه، أكد الصربي ايفان يوفانوفيتش مدرب النصر أن فريقه يمتلك فرص التأهل إلى نصف النهائي، واللاعبون انفسهم هم من يحددون ذلك، فالعميد يمتلك مصيره بيده، حيث إن الفريق يتساوى مع الشباب المتصدر في 9 نقاط، ويتبقى له مباراتان، ويتحتم عليهم الفوز في المواجهتين لضمان انتزاع بطاقة التأهل. وأضاف: استطعنا الفوز على فريق بني ياس القوي والمنظم وشكل لنا المتاعب في بعض اوقات المباراة، وعلى وجه العموم لديه الثقة الكاملة بلاعبيه وخاصة اللاعبين الشباب، والذين دفع بالبعض منهم في مباريات كأس الخليج بغرض اعطائهم الفرصة، واعدادهم للمستقبل، والجميع قد أدى بشكل جيد، وراض عن العطاء. وأوضح مدرب النصر، أن فرص الفريقين زادت في شوط المباراة الثاني، لأن الفريقين تولدت لهما الرغبة في التسجيل، وخصوصاً صاحب الأرض فاندفع اللاعبون هجومياً مما أدى إلى توافر الفرص للفريقين، مؤكداً أن الفوز جاء في وقته ولا بد من حصد النقاط الـ6 حتى يتأهل العميد بأريحية ومن دون متاعب. شعور بدوره، أرجع اللاعب فواز عوانة، شعوره بمواجهة فريقه السابق بني ياس بأنه شعور يجمع بين النقيضين المر والحلو، لكن هو عصر الاحتراف وعلى الجميع التكيف معه، كما أبدى عوانة سعادته بفوز فريقه وحصده 3 نقاط مهمة جعلته يتساوى مع المتصدر بـ9 نقاط، وهذه النتيجة تدفعه إلى التأهل لنصف النهائي في حال الفوز في المباراتين المقبلتين، والفوز بلا شك يزيد من ثقة اللاعبين بأنفسهم ويمنحهم التفاؤل.


الخبر بالتفاصيل والصور


على الرغم من خسارة بني ياس صاحب الأرض والجماهير أمام النصر 2/1 في الجولة الخامسة لكأس الخليج العربي، أول من أمس، إلا أن لاعبي السماوي قد صنعوا 5 فرص مؤكدة للتهديف، لو استغل اي منها لتغير سير المباراة.

وأبرز الفرص الضائعة للاعبين عامر عمر ق 37، سهيل النوبي ق 39 و59، بالإضافة إلى باستوس ق 62، أما العميد فقد حصل على 3 فرص تقريباً ترجم اثنتين منها إلى هدفين عن طريق عبدالعزيز برادة ق 54 ومحمود خميس 74 من ركلة جزاء، وسجل لاريفي هدف تقليص الفارق ق 81.

ترجمة

افتقد لاعبو بني ياس وخصوصاً الشباب اللمسة الأخيرة في ترجمة الهجمة داخل شباك المنافس، وتعتبر ظاهرة لازمت السماوي طوال مشواره في الكأس، فخسر 3 مباريات وتعادل في أخرى لتكون الحصيلة النهائية نقطة واحدة وهو خارج حسابات المنافسة رسمياً. وبين الأرغواياني باولو ريبيتو المدير الفني لفريق بني ياس، ظاهرة اهدار فريقه للفرص انها عامل سلبي، وخاصة أن القاعدة تقول إذا لم تسجل سيسجل عليك، وفي الوقت نفسه عامل ايجابي كون المهاجمين يصنعون فرصاً ويحاولون غزو شباك المنافس بطرق مختلفة.

استغلال

واضاف المدير الفني لفريق بني ياس: بالعودة إلى المباراة نجد أن النصر وهو فريق قوي قد صنع 3 فرص سجل منها هدفين، على عكس لاعبينا الذين صنعوا فرصاً عدة لكن لعدم التركيز والتسرع أهدروها، لافتاً إلى انه لا يملك عصا سحرية لعلاج هذه الظاهرة على وجه السرعة، لكن يجب على اللاعبين التركيز وعدم التسرع، وتعزيز الثقة بالنفس.

مشكلات

وأوضح أنه غير سعيد لخروج فريقه عن المنافسة في كأس الخليج، وربما صادف السماوي عدم التوفيق بالإضافة إلى عوامل اخرى ادت إلى خسارته منها الغيابات والإصابات، بجانب بعض الأمور الفنية الخاصة بإهدار الفرص، لافتاً إلى ان مستوى السماوي في الدوري وهو الأهم جيد وليس سيئاً حيث خسر من العين 0/1 وهو فريق قوي، وتعادل مع دبا 1/1.

تأهل

من جانبه، أكد الصربي ايفان يوفانوفيتش مدرب النصر أن فريقه يمتلك فرص التأهل إلى نصف النهائي، واللاعبون انفسهم هم من يحددون ذلك، فالعميد يمتلك مصيره بيده، حيث إن الفريق يتساوى مع الشباب المتصدر في 9 نقاط، ويتبقى له مباراتان، ويتحتم عليهم الفوز في المواجهتين لضمان انتزاع بطاقة التأهل.

وأضاف: استطعنا الفوز على فريق بني ياس القوي والمنظم وشكل لنا المتاعب في بعض اوقات المباراة، وعلى وجه العموم لديه الثقة الكاملة بلاعبيه وخاصة اللاعبين الشباب، والذين دفع بالبعض منهم في مباريات كأس الخليج بغرض اعطائهم الفرصة، واعدادهم للمستقبل، والجميع قد أدى بشكل جيد، وراض عن العطاء.

وأوضح مدرب النصر، أن فرص الفريقين زادت في شوط المباراة الثاني، لأن الفريقين تولدت لهما الرغبة في التسجيل، وخصوصاً صاحب الأرض فاندفع اللاعبون هجومياً مما أدى إلى توافر الفرص للفريقين، مؤكداً أن الفوز جاء في وقته ولا بد من حصد النقاط الـ6 حتى يتأهل العميد بأريحية ومن دون متاعب.

شعور

بدوره، أرجع اللاعب فواز عوانة، شعوره بمواجهة فريقه السابق بني ياس بأنه شعور يجمع بين النقيضين المر والحلو، لكن هو عصر الاحتراف وعلى الجميع التكيف معه، كما أبدى عوانة سعادته بفوز فريقه وحصده 3 نقاط مهمة جعلته يتساوى مع المتصدر بـ9 نقاط، وهذه النتيجة تدفعه إلى التأهل لنصف النهائي في حال الفوز في المباراتين المقبلتين، والفوز بلا شك يزيد من ثقة اللاعبين بأنفسهم ويمنحهم التفاؤل.

رابط المصدر: مدرب بني ياس: لا أملك عصا سحرية

أضف تعليق أو رد من خلال حسابك الفيسبوك

أضف تعليقاً