عمليات نوعية للقوات السعودية على الحدود مع اليمن

نفذت القوات الخاصة السعودية عمليات نوعية قبالة جبل الدود السعودي بمساندة من طائرات التحالف العربي والمدفعيات، وقتلت 50 من مسلحي ميليشيات الحوثي وصالح ودمرت مركبات عسكرية ومخزناً للذخائر والأسلحة، بالتزامن مع اعتراض صاروخ باليستي أطلقته الميليشيات الحوثية باتجاه مدينة الطائف، بينما دكت طائرات التحالف

مواقع للانقلابيين في محافظتي صنعاء وحجة. وأفادت تقارير بأن القوات الخاصة السعودية نفذت عمليات نوعية قبالة جبل الدود السعودي بمساندة من طائرات التحالف والمدفعيات، كما استخدمت الطائرات الاستطلاعية التي كشفت محاولة لتحركات الميليشيات الحوثية قرب الحدود السعودية، واستعانت بالفرق الاستطلاعية الأرضية لتعقب وصد تلك الميليشيات. وخاضت القوات السعودية المعارك في محور واحد قبالة جبل الدود، مع انتشار لباقي القوات على باقي المحاور المحيطة له، منعاً لأي محاولة للميليشيات الحوثية والمخلوع صالح بفتح جبهات أخرى على الشريط الحدودي. وكانت الحرب الإلكترونية حاضرة، فقد رصدت معلومات للميليشيات الحوثية والمخلوع صالح لكيفية تحركاتهم مع رصد عصيان وانسحابات لعناصرهم. وذكرت مصادر أن المعركة قتل فيها أكثر من 50 عنصراً حتى الآن وتدمير مركبات عسكرية ومخزن للذخائر والأسلحة. وأعلن مصدر أمني سعودي إصابة اثنين من الأجانب العاملين في المملكة في جازان، جنوب غرب السعودية، إثر سقوط مقذوف أطلقته جماعة الحوثي من الأراضي اليمنية. صاروخ باليستي في الأثناء أعلنت قيادة قوات تحالف دعم الشرعية في اليمن الليلة قبل الماضية، اعتراض صاروخ باليستي أطلقته الميليشيات الحوثية. ونقلت وكالة الأنباء السعودية «واس» عن قيادة التحالف في بيان، أن صاروخاً باليستياً أطلق من شمال صعدة مساء أول من أمس باتجاه مدينة الطائف. وأضافت الوكالة أن وسائل الدفاع الجوي تمكنت من اعتراض الصاروخ وتدميره دون أي أضرار، فيما استهدفت قوات التحالف الجوية موقعي الإطلاق. غارات التحالف إلى ذلك شنت مقاتلات التحالف العربي، أمس، غارات جوية استهدفت مواقع الانقلابيين في محافظة حجة. وقال سكان محليون لوكالة الأنباء الألمانية إن طيران التحالف شن غارتين جويتين على مواقع الحوثيين وقوات صالح في مديرية حرض الحدودية في محافظة حجة. وفي صنعاء، شنت مقاتلات التحالف، غارات جوية استهدفت مقر الكلية الحربية، شمال العاصمة صنعاء. جبهة إب وشهدت جبهة حمك على الحدود الإدارية بين محافظتي إب والضالع، اشتباكات عنيفة. وقال مصدر ميداني لـ«البيان» إن المقاومة الشعبية والجيش الوطني تصدوا لهجوم للميليشيات من ثلاثة محاور (محور منخلة السور الشعر، يبار العذارب، نقيل خشبة حمك). وأضاف بأن الاشتباكات أسفرت عن مصرع 20 مسلحاً من ميليشيات الحوثي وصالح، في حين قتل ستة من أفراد المقاومة والجيش الوطني وجرح آخرين. وأكدت مصادر في المقاومة الشعبية، أمس، مقتل ثمانية من المليشيات، وإصابة 11 أخرون في مواجهات مع القوات الشرعية في محافظة تعز. وقالت المصادر لوكالة الأنباء الألمانية إن مواجهات عنيفة دارت بين الطرفين في حي التموين العسكري وحي الدعوة، شرق المدينة، وحي الزنوج.البيضاء وشبوة وقتل 12 من الانقلابيين أمس، في مواجهات مع المقاومة الشعبية والجيش الوطني في محافظتي البيضاء وشبوة. وفي محافظة شبوة، ذكر المركز الإعلامي للجيش اليمني، في بيان نشر أمس على صفحته على موقع التواصل الاجتماعي «فيس بوك»، أن قوات الجيش والمقاومة الشعبية صدت هجوماً للحوثيين وقوات صالح في منطقة الصفراء بمحافظة شبوة.


الخبر بالتفاصيل والصور


نفذت القوات الخاصة السعودية عمليات نوعية قبالة جبل الدود السعودي بمساندة من طائرات التحالف العربي والمدفعيات، وقتلت 50 من مسلحي ميليشيات الحوثي وصالح ودمرت مركبات عسكرية ومخزناً للذخائر والأسلحة، بالتزامن مع اعتراض صاروخ باليستي أطلقته الميليشيات الحوثية باتجاه مدينة الطائف، بينما دكت طائرات التحالف مواقع للانقلابيين في محافظتي صنعاء وحجة.

وأفادت تقارير بأن القوات الخاصة السعودية نفذت عمليات نوعية قبالة جبل الدود السعودي بمساندة من طائرات التحالف والمدفعيات، كما استخدمت الطائرات الاستطلاعية التي كشفت محاولة لتحركات الميليشيات الحوثية قرب الحدود السعودية، واستعانت بالفرق الاستطلاعية الأرضية لتعقب وصد تلك الميليشيات.

وخاضت القوات السعودية المعارك في محور واحد قبالة جبل الدود، مع انتشار لباقي القوات على باقي المحاور المحيطة له، منعاً لأي محاولة للميليشيات الحوثية والمخلوع صالح بفتح جبهات أخرى على الشريط الحدودي.

وكانت الحرب الإلكترونية حاضرة، فقد رصدت معلومات للميليشيات الحوثية والمخلوع صالح لكيفية تحركاتهم مع رصد عصيان وانسحابات لعناصرهم.
وذكرت مصادر أن المعركة قتل فيها أكثر من 50 عنصراً حتى الآن وتدمير مركبات عسكرية ومخزن للذخائر والأسلحة.
وأعلن مصدر أمني سعودي إصابة اثنين من الأجانب العاملين في المملكة في جازان، جنوب غرب السعودية، إثر سقوط مقذوف أطلقته جماعة الحوثي من الأراضي اليمنية.

صاروخ باليستي
في الأثناء أعلنت قيادة قوات تحالف دعم الشرعية في اليمن الليلة قبل الماضية، اعتراض صاروخ باليستي أطلقته الميليشيات الحوثية. ونقلت وكالة الأنباء السعودية «واس» عن قيادة التحالف في بيان، أن صاروخاً باليستياً أطلق من شمال صعدة مساء أول من أمس باتجاه مدينة الطائف. وأضافت الوكالة أن وسائل الدفاع الجوي تمكنت من اعتراض الصاروخ وتدميره دون أي أضرار، فيما استهدفت قوات التحالف الجوية موقعي الإطلاق.

غارات التحالف
إلى ذلك شنت مقاتلات التحالف العربي، أمس، غارات جوية استهدفت مواقع الانقلابيين في محافظة حجة. وقال سكان محليون لوكالة الأنباء الألمانية إن طيران التحالف شن غارتين جويتين على مواقع الحوثيين وقوات صالح في مديرية حرض الحدودية في محافظة حجة.
وفي صنعاء، شنت مقاتلات التحالف، غارات جوية استهدفت مقر الكلية الحربية، شمال العاصمة صنعاء.

جبهة إب
وشهدت جبهة حمك على الحدود الإدارية بين محافظتي إب والضالع، اشتباكات عنيفة. وقال مصدر ميداني لـ«البيان» إن المقاومة الشعبية والجيش الوطني تصدوا لهجوم للميليشيات من ثلاثة محاور (محور منخلة السور الشعر، يبار العذارب، نقيل خشبة حمك). وأضاف بأن الاشتباكات أسفرت عن مصرع 20 مسلحاً من ميليشيات الحوثي وصالح، في حين قتل ستة من أفراد المقاومة والجيش الوطني وجرح آخرين.

وأكدت مصادر في المقاومة الشعبية، أمس، مقتل ثمانية من المليشيات، وإصابة 11 أخرون في مواجهات مع القوات الشرعية في محافظة تعز.
وقالت المصادر لوكالة الأنباء الألمانية إن مواجهات عنيفة دارت بين الطرفين في حي التموين العسكري وحي الدعوة، شرق المدينة، وحي الزنوج.البيضاء وشبوة
وقتل 12 من الانقلابيين أمس، في مواجهات مع المقاومة الشعبية والجيش الوطني في محافظتي البيضاء وشبوة.
وفي محافظة شبوة، ذكر المركز الإعلامي للجيش اليمني، في بيان نشر أمس على صفحته على موقع التواصل الاجتماعي «فيس بوك»، أن قوات الجيش والمقاومة الشعبية صدت هجوماً للحوثيين وقوات صالح في منطقة الصفراء بمحافظة شبوة.

رابط المصدر: عمليات نوعية للقوات السعودية على الحدود مع اليمن

أضف تعليق أو رد من خلال حسابك الفيسبوك

أضف تعليقاً