10 % من أطفال العالم مصابون بأمراض نفسية

أكد عدد من الأطباء والأخصائيون في مجال الطب النفسي والرعاية النفسية لدى الأطفال والمراهقين أن 10% من الأطفال في المدارس على مستوى العالم مصابون بأمراض نفسية مختلفة، وذلك ضمن قراءات عالمية، منوهين بأن 50% من المشاكل النفسية للكبار تبدأ في سن المراهقة، ويظهر منها 75% قبل سن 18.

جاء ذلك خلال مؤتمر «يوم الصحة النفسية العالمية 2016»، والذي عقد صباح أمس، في فندق الكروان بلازا بجزيرة ياس، والذي تدعمه هيئة الصحة في أبوظبي بالتزامن مع يوم الصحة النفسية العالمي، ويستضيفه مركز مودسلي هيلث التابع لمنظمة جنوب لندن ومودسلي، إحدى الأكاديميات المختصة في خدمات الصحة النفسية في المملكة المتحدة، بحضور البروفيسور دينيش بوغرا، رئيس الجمعية العالمية للطب النفسي، بالإضافة إلى مجموعة من المتخصصين الرواد على مستوى العالم في مجال الرعاية الصحية النفسية.وأجمع الأطباء والأخصائيون في المؤتمر على أن أهم الحلول لمعالجة هذه المشكلة العالمية هو الاعتراف بها أولاً، وثانياً العمل على التوعية الشاملة، وتثقيف المجتمع، والتعرف إلى الأمراض النفسية التي قد يصاب بها أي شخص بشكل عارض أو مستمر، وضرورة تداركها في مراحل مبكرة قبل استفحالها ويصبح من الصعب معالجتها.وأضافوا: أن العمل على زيادة الوعي بأهمية الصحة النفسية والتعامل مع الأشخاص يتيح للمريض الفرصة للتعافي والتكيف مع المحيطين به وأفراد مجتمعه، وتصحيح الأخطاء الشائعة عن الأمراض النفسية.


الخبر بالتفاصيل والصور


emaratyah

أكد عدد من الأطباء والأخصائيون في مجال الطب النفسي والرعاية النفسية لدى الأطفال والمراهقين أن 10% من الأطفال في المدارس على مستوى العالم مصابون بأمراض نفسية مختلفة، وذلك ضمن قراءات عالمية، منوهين بأن 50% من المشاكل النفسية للكبار تبدأ في سن المراهقة، ويظهر منها 75% قبل سن 18.
جاء ذلك خلال مؤتمر «يوم الصحة النفسية العالمية 2016»، والذي عقد صباح أمس، في فندق الكروان بلازا بجزيرة ياس، والذي تدعمه هيئة الصحة في أبوظبي بالتزامن مع يوم الصحة النفسية العالمي، ويستضيفه مركز مودسلي هيلث التابع لمنظمة جنوب لندن ومودسلي، إحدى الأكاديميات المختصة في خدمات الصحة النفسية في المملكة المتحدة، بحضور البروفيسور دينيش بوغرا، رئيس الجمعية العالمية للطب النفسي، بالإضافة إلى مجموعة من المتخصصين الرواد على مستوى العالم في مجال الرعاية الصحية النفسية.
وأجمع الأطباء والأخصائيون في المؤتمر على أن أهم الحلول لمعالجة هذه المشكلة العالمية هو الاعتراف بها أولاً، وثانياً العمل على التوعية الشاملة، وتثقيف المجتمع، والتعرف إلى الأمراض النفسية التي قد يصاب بها أي شخص بشكل عارض أو مستمر، وضرورة تداركها في مراحل مبكرة قبل استفحالها ويصبح من الصعب معالجتها.
وأضافوا: أن العمل على زيادة الوعي بأهمية الصحة النفسية والتعامل مع الأشخاص يتيح للمريض الفرصة للتعافي والتكيف مع المحيطين به وأفراد مجتمعه، وتصحيح الأخطاء الشائعة عن الأمراض النفسية.

رابط المصدر: 10 % من أطفال العالم مصابون بأمراض نفسية

أضف تعليق أو رد من خلال حسابك الفيسبوك

أضف تعليقاً