هزاع بن زايد: ارتباط زايد الوثيق بالصحراء أسهم في تكوينه الوجداني والثقافي

تحت رعاية صاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة رئيس المجلس التنفيذي لإمارة أبوظبي، افتتح سمو الشيخ هزاع بن زايد آل نهيان نائب رئيس المجلس التنفيذي لإمارة أبوظبي مركز الشيخ زايد لعلوم الصحراء الذي يعد تحفة معمارية وصرحاً علمياً وثقافياً وسياحياً

جديداً تُخلد فيه رؤية المغفور له الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان مؤسس دولة الإمارات العربية المتحدة، ويقدّم الحياة الطبيعية والثقافية والتاريخية لدولة الإمارات العربية المتحدة بكل تفاصيلها الأصيلة والغنية بطابعٍ فريد ومبتكر. وأكد سمو الشيخ هزاع بن زايد آل نهيان خلال الافتتاح أن «ارتباط الراحل الكبير المغفور له الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان الوثيق بالصحراء أسهم في تكوينه الوجداني والثقافي.. ومركز الشيخ زايد لعلوم الصحراء الذي دشناه اليوم في العين يعكس هذه العلاقة الفريدة».وقال سموه عبر توتير: «بقدر ما تنهض السواعد مجتمعة لبناء الوطن، فلابد أن تدعمها القلوب والعقول والنوايا الطيبة، هذا ما علمنا إياه الشيخ زايد».وتجول سمو الشيخ هزاع بن زايد يرافقه عدد من أعضاء المجلس التنفيذي لإمارة أبوظبي في حديقة العين للحيوان واطلع على أحيائها المائية وطبيعتها الغنية وعلى مشاريع مركز الشيخ زايد لعلوم الصحراء التي تجسد خصوصية المكان وهويته الحضارية البهية، مشيداً سموه «بالاستمرار في تطوير الإماراتيين العاملين في الإرشاد الثقافي بمركز الشيخ زايد لعلوم الصحراء، فهم الأقدر على فهم وتقديم خصوصية البيئة الفذة».وقام سموه بعد ذلك بجولة في سفاري العين التي تمتد على مساحة إجمالية تقدر ب217 هكتاراً تشمل التوسعة المستقبلية للسفاري، وعلق سموه بالقول إن «جمال بيئة الإمارات وعبقرية الصحراء فيها يستحقان المزيد من الدراسات لكشف كنوزهما الثرية وتعلم المزيد عنها ومنها». ويأتي إنشاء مركز الشيخ زايد لعلوم الصحراء ليعكس التزام صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة «حفظه الله»، بمواصلة السير على نهج الراحل الكبير المؤسس المغفور له الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان في تحقيق رؤيته في الحفاظ على البيئة والتنمية المستدامة من خلال إنشاء مركز متكامل غني بالموروث البيئي والمعرفي الذي يكشف أسرار الصحراء. وكان في استقبال سمو الشيخ هزاع بن زايد آل نهيان لدى وصوله إلى حديقة الحيوان بالعين الشيخ سلطان بن طحنون آل نهيان رئيس مجلس إدارة المؤسسة العامة لحديقة الحيوان والأحياء المائية بالعين عضو المجلس التنفيذي، وغانم مبارك الهاجري المدير العام للمؤسسة العامة لحديقة الحيوان والأحياء المائية بالعين.وقال غانم الهاجري المدير العام للمؤسسة «إن مركز الشيخ زايد لعلوم الصحراء هو معلم وطني مهم يعرض تاريخ البيئة الصحراوية والتكيف البشري مع هذه الطبيعة، كما يعتبر نموذجاً مثالياً للمباني الصديقة للبيئة التي تستخدم تقنيات مستدامة».وأضاف أن حديقة الحيوانات بالعين تحتضن صرحاً علمياً وسياحياً فريداً من نوعه.وتفقد سمو الشيخ هزاع بن زايد المشاريع التطويرية المتوقع إنجازها خلال 2016 مثل مشروع «العين أفينيو» و مشروع «عالم صحاري إفريقيا».بعد ذلك تفقد سموه مشروع «الشريعة»، ثم قام بجولة في «حديقة الأطفال الاستكشافية».كما اطلع سموه على مشروع «مضمار الفهد». (وام)


الخبر بالتفاصيل والصور


emaratyah

تحت رعاية صاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة رئيس المجلس التنفيذي لإمارة أبوظبي، افتتح سمو الشيخ هزاع بن زايد آل نهيان نائب رئيس المجلس التنفيذي لإمارة أبوظبي مركز الشيخ زايد لعلوم الصحراء الذي يعد تحفة معمارية وصرحاً علمياً وثقافياً وسياحياً جديداً تُخلد فيه رؤية المغفور له الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان مؤسس دولة الإمارات العربية المتحدة، ويقدّم الحياة الطبيعية والثقافية والتاريخية لدولة الإمارات العربية المتحدة بكل تفاصيلها الأصيلة والغنية بطابعٍ فريد ومبتكر.
وأكد سمو الشيخ هزاع بن زايد آل نهيان خلال الافتتاح أن «ارتباط الراحل الكبير المغفور له الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان الوثيق بالصحراء أسهم في تكوينه الوجداني والثقافي.. ومركز الشيخ زايد لعلوم الصحراء الذي دشناه اليوم في العين يعكس هذه العلاقة الفريدة».
وقال سموه عبر توتير: «بقدر ما تنهض السواعد مجتمعة لبناء الوطن، فلابد أن تدعمها القلوب والعقول والنوايا الطيبة، هذا ما علمنا إياه الشيخ زايد».
وتجول سمو الشيخ هزاع بن زايد يرافقه عدد من أعضاء المجلس التنفيذي لإمارة أبوظبي في حديقة العين للحيوان واطلع على أحيائها المائية وطبيعتها الغنية وعلى مشاريع مركز الشيخ زايد لعلوم الصحراء التي تجسد خصوصية المكان وهويته الحضارية البهية، مشيداً سموه «بالاستمرار في تطوير الإماراتيين العاملين في الإرشاد الثقافي بمركز الشيخ زايد لعلوم الصحراء، فهم الأقدر على فهم وتقديم خصوصية البيئة الفذة».
وقام سموه بعد ذلك بجولة في سفاري العين التي تمتد على مساحة إجمالية تقدر ب217 هكتاراً تشمل التوسعة المستقبلية للسفاري، وعلق سموه بالقول إن «جمال بيئة الإمارات وعبقرية الصحراء فيها يستحقان المزيد من الدراسات لكشف كنوزهما الثرية وتعلم المزيد عنها ومنها». ويأتي إنشاء مركز الشيخ زايد لعلوم الصحراء ليعكس التزام صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة «حفظه الله»، بمواصلة السير على نهج الراحل الكبير المؤسس المغفور له الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان في تحقيق رؤيته في الحفاظ على البيئة والتنمية المستدامة من خلال إنشاء مركز متكامل غني بالموروث البيئي والمعرفي الذي يكشف أسرار الصحراء.
وكان في استقبال سمو الشيخ هزاع بن زايد آل نهيان لدى وصوله إلى حديقة الحيوان بالعين الشيخ سلطان بن طحنون آل نهيان رئيس مجلس إدارة المؤسسة العامة لحديقة الحيوان والأحياء المائية بالعين عضو المجلس التنفيذي، وغانم مبارك الهاجري المدير العام للمؤسسة العامة لحديقة الحيوان والأحياء المائية بالعين.
وقال غانم الهاجري المدير العام للمؤسسة «إن مركز الشيخ زايد لعلوم الصحراء هو معلم وطني مهم يعرض تاريخ البيئة الصحراوية والتكيف البشري مع هذه الطبيعة، كما يعتبر نموذجاً مثالياً للمباني الصديقة للبيئة التي تستخدم تقنيات مستدامة».
وأضاف أن حديقة الحيوانات بالعين تحتضن صرحاً علمياً وسياحياً فريداً من نوعه.
وتفقد سمو الشيخ هزاع بن زايد المشاريع التطويرية المتوقع إنجازها خلال 2016 مثل مشروع «العين أفينيو» و مشروع «عالم صحاري إفريقيا».
بعد ذلك تفقد سموه مشروع «الشريعة»، ثم قام بجولة في «حديقة الأطفال الاستكشافية».
كما اطلع سموه على مشروع «مضمار الفهد». (وام)

رابط المصدر: هزاع بن زايد: ارتباط زايد الوثيق بالصحراء أسهم في تكوينه الوجداني والثقافي

أضف تعليق أو رد من خلال حسابك الفيسبوك

أضف تعليقاً