روزا: أتطلع إلى تحدٍّ جديد مع حتا

■ المهاجم البرازيلي روزا يتطلع إلى مستوى متميز مع حتا | تصوير: ناصر بابو أعرب اللاعب البرازيلي صامويل روزا مهاجم حتا، عن سعادته بالانضمام إلى صفوف الإعصار، وأضاف روزا في حديثه مع «البيان الرياضي» أن الالتحاق بفريق صاعد حديثاً، يعتبر تحدياً كبيراً يضعه أمام

مسؤولية تحتم عليه تقديم الأفضل داخل المستطيل الأخضر، مشيراً إلى أنه يتطلع إلى كتابة قصة جديدة وتسجيل حضور مميز مع الفريق السماوي عبر هز شباك الخصوم وانتزاع أكبر عدد من نقاط الفوز من أجل تحقيق هدف البقاء في دوري الخليج العربي للمحترفين، خاصة في ظل التنافس الكبير بين الأندية والحضور المميز للاعبين على مستوى الأجانب والمواطنين. سمعة جيدة كما ذكر اللاعب البرازيلي صامويل روزا مهاجم حتا، الذي انضم إلى صفوف الإعصار حديثاً قادماً من نادي فلومينيسي البرازيلي، أن سمعة الكرة الإماراتية شجعته بقوة على اللعب في دورينا، حيث تواصل مع عدد من أصدقائه اللاعبين البرازيليين أبرزهم تاسيو دوسانتوس مهاجم حتا السابق هداف دوري الدرجة الأولى في الموسم المنتهي، والذي نقل صورة رائعة عن الأندية الإماراتية عموماً ونادي حتا على وجه الخصوص باعتباره خاض تجربة مميزة مع الإعصار في الفترة الماضية ولمس تعاوناً على نطاق واسع من أسرة النادي والجماهير. أسماء بارزة ولفت اللاعب البرازيلي صامويل روزا مهاجم حتا، إلى أنه بحكم العلاقة بين لاعبي بلاد السامبا، فإن تواجد بعض الأسماء في دورينا ساهم في عدم التردد في الذهاب إلى حتا، مثل كايو لاعب الوصل وديغاو لاعب الشارقة، إلى جانب أسماء أخرى لامعة مثل التشيلي فالديفيا الذي لعب إلى جانبه سابقاً في إحدى المناسبات، مؤكداً أنه رغم صعوبة المهمة إلا أنه جاهز لتحقيق تطلعات الفريق، وتحقيق النتائج التي يصبو إليها عبر المشاركة مع حتا. وعن النتائج الأخيرة السلبية والتي حققها الفريق مؤخراً قال: ماحدث أمر طبيعي في كل دوريات العالم، هناك العديد من الفرق التي تبدأ موسمها بنتائج سلبية لكن سرعان ما يتحسن أداؤها وتحقق النتائج الطيبة، واعتقد أن حتا قادر على العودة من جديد وتحقيق آمال جماهيره الوفية التي تحلم بالبقاء في الدوري واللعب مع الفرق الكبيرة، شخصياً متفائل للغاية بالمرحلة المقبلة. تدريبات على جانب أخر، التحق البرازيلي صامويل روزا بتدريبات الفريق في ستاد حمدان بن راشد بنادي حتا منذ إعلان التعاقد في اليوم الأول، وانتظم اللاعب طوال الفترة الماضية بتدريبات الفريق، ولم يشارك في المباراة الأخيرة أمام الشارقة نتيجة عدم إصدار بطاقته حتى الآن. وأكد اللاعب حرصه على التواجد المبكر في تدريبات الفريق، وقال: حرصت على الانضمام إلى زملائي الجدد، ولم أجد صعوبة في الانسجام مع زملائي اللاعبين. وأضاف المحترف البرازيلي: الأجواء داخل النادي مبشرة للغاية وتشعر منذ اللحظات الأولى بالود والترحاب من الجميع، ولعل تلك الروح الطيبة هي ما اعطتني راحة نفسية كبيرة وجعلتني أشعر بأن المستقبل سيكون مبشر بالخير، لا سيما في ظل وجود تلك المجموعة المتميزة من اللاعبين أصحاب المستوى العالي إضافة إلى الجهاز الفني وكذلك الدور الكبير الذي تلعبه إدارة الفريق.


الخبر بالتفاصيل والصور


أعرب اللاعب البرازيلي صامويل روزا مهاجم حتا، عن سعادته بالانضمام إلى صفوف الإعصار، وأضاف روزا في حديثه مع «البيان الرياضي» أن الالتحاق بفريق صاعد حديثاً، يعتبر تحدياً كبيراً يضعه أمام مسؤولية تحتم عليه تقديم الأفضل داخل المستطيل الأخضر، مشيراً إلى أنه يتطلع إلى كتابة قصة جديدة وتسجيل حضور مميز مع الفريق السماوي عبر هز شباك الخصوم وانتزاع أكبر عدد من نقاط الفوز من أجل تحقيق هدف البقاء في دوري الخليج العربي للمحترفين، خاصة في ظل التنافس الكبير بين الأندية والحضور المميز للاعبين على مستوى الأجانب والمواطنين.

سمعة جيدة

كما ذكر اللاعب البرازيلي صامويل روزا مهاجم حتا، الذي انضم إلى صفوف الإعصار حديثاً قادماً من نادي فلومينيسي البرازيلي، أن سمعة الكرة الإماراتية شجعته بقوة على اللعب في دورينا، حيث تواصل مع عدد من أصدقائه اللاعبين البرازيليين أبرزهم تاسيو دوسانتوس مهاجم حتا السابق هداف دوري الدرجة الأولى في الموسم المنتهي، والذي نقل صورة رائعة عن الأندية الإماراتية عموماً ونادي حتا على وجه الخصوص باعتباره خاض تجربة مميزة مع الإعصار في الفترة الماضية ولمس تعاوناً على نطاق واسع من أسرة النادي والجماهير.

أسماء بارزة

ولفت اللاعب البرازيلي صامويل روزا مهاجم حتا، إلى أنه بحكم العلاقة بين لاعبي بلاد السامبا، فإن تواجد بعض الأسماء في دورينا ساهم في عدم التردد في الذهاب إلى حتا، مثل كايو لاعب الوصل وديغاو لاعب الشارقة، إلى جانب أسماء أخرى لامعة مثل التشيلي فالديفيا الذي لعب إلى جانبه سابقاً في إحدى المناسبات، مؤكداً أنه رغم صعوبة المهمة إلا أنه جاهز لتحقيق تطلعات الفريق، وتحقيق النتائج التي يصبو إليها عبر المشاركة مع حتا.

وعن النتائج الأخيرة السلبية والتي حققها الفريق مؤخراً قال: ماحدث أمر طبيعي في كل دوريات العالم، هناك العديد من الفرق التي تبدأ موسمها بنتائج سلبية لكن سرعان ما يتحسن أداؤها وتحقق النتائج الطيبة، واعتقد أن حتا قادر على العودة من جديد وتحقيق آمال جماهيره الوفية التي تحلم بالبقاء في الدوري واللعب مع الفرق الكبيرة، شخصياً متفائل للغاية بالمرحلة المقبلة.

تدريبات

على جانب أخر، التحق البرازيلي صامويل روزا بتدريبات الفريق في ستاد حمدان بن راشد بنادي حتا منذ إعلان التعاقد في اليوم الأول، وانتظم اللاعب طوال الفترة الماضية بتدريبات الفريق، ولم يشارك في المباراة الأخيرة أمام الشارقة نتيجة عدم إصدار بطاقته حتى الآن. وأكد اللاعب حرصه على التواجد المبكر في تدريبات الفريق، وقال: حرصت على الانضمام إلى زملائي الجدد، ولم أجد صعوبة في الانسجام مع زملائي اللاعبين.

وأضاف المحترف البرازيلي: الأجواء داخل النادي مبشرة للغاية وتشعر منذ اللحظات الأولى بالود والترحاب من الجميع، ولعل تلك الروح الطيبة هي ما اعطتني راحة نفسية كبيرة وجعلتني أشعر بأن المستقبل سيكون مبشر بالخير، لا سيما في ظل وجود تلك المجموعة المتميزة من اللاعبين أصحاب المستوى العالي إضافة إلى الجهاز الفني وكذلك الدور الكبير الذي تلعبه إدارة الفريق.

رابط المصدر: روزا: أتطلع إلى تحدٍّ جديد مع حتا

أضف تعليق أو رد من خلال حسابك الفيسبوك

أضف تعليقاً