منتخب الدراجات يعود اليوم بعد مشاركته الآسيوية

■ البعثة الإماراتية تحتفل بالفوز | البيان ■ دراجو الإمارات قدموا أداءً طيباً | البيان صورة اختتمت أمس في تايلاند بطولة كأس آسيا للمضمار التي شارك فيها منتخبنا ضمن منتخبات 14

دولة آسيوية وجاءت البطولة من أقوى البطولات الآسيوية وحفلت بمنافسة قوية بين نجوم القارة الآسيوية، الذين تسابقوا للفوز بميداليات سباقات المطاردة الفردية، والفرقية، والسرعة الفردية، والفرقية، والكيلو، والكيرين، والسكراتش، والأومونيوم، وجاءت مشاركة منتخبنا ناجحة بكل المقاييس، وتألق نجومنا في جميع السباقات وظهروا بمستوى متطور لا سيما الدراج الشاب جاسم علي حسن الصاعد للنجومية، والذي فاز بميداليتين فضية وبرونزية في المطاردة الفردية والكيلو، وهو ماوضعنا في جدول لائحة الميداليات ورفع رصيدنا إلى 13 ميدالية حققها نجوم الإمارات في العامين الأخيرين محققين بذلك أكبر إنجاز لدراجات الإمارات على المستوى القاري. سباقات اليوم الأخير وتضمن برنامج اليوم الأخير مشاركة ثنائي الإمارات يوسف محمد ميرزا وماجد عبد الرحيم البلوشي في سباق النقاط وهو أقوى سباقات البطولة نظراً لمشاركة نخبة من اللاعبين المحترفين، ولم يحالفهما التوفيق في الفوز بالمراكز الثلاثة الأولى وجاء يوسف ميرزا خامساً في الترتيب العام وماجد البلوشي سابعاً، وفي سباق السكراتش شارك يوسف ميرزا وأحمد المنصوري وظهرا بمستوى جيد وحاولا منافسة نجوم هونغ كونغ وايران وكازاخستان طوال السباق، وبذلا مجهوداً كبيراً، ونجح يوسف ميرزا في الفوز بالمركز الرابع، فيما لم يوفق أحمد المنصوري رغم تقدمه في الصدارة في بداية السباق، أما راشد سويدان فقد حل سابعا في سباق الشباب وهي أول مشاركة له على المستوى القاري، ومن المقرر عودة البعثة في السابعة من مساء اليوم في مطار دبي 3 على متن طيران الإمارات وذلك بعد المشاركة الناجحة في كأس آسيا. ميداليات البطولة من جانبه، أكد أحمد محمد الحوري نائب رئيس إتحاد الدراجات أن فوز دراجات بميداليتين في بطولة كأس آسيا للمضمار ليس بالأمر الهين لا سيما مع قوة المنافسة والمستوى المرتفع للمنتخبات الآسيوية ومشاركة أقوى نجوم القارة الآسيوية من 14 دولة وتواجدنا في لائحة الميداليات يشرف دراجات الإمارات التي أصبحت لها الآن مكانة ثابتة ومن المنتخبات التي تنافس على الميداليات في جميع البطولات الآسيوية.. وأشار الحوري أن مشاركة منتخب الدراجات للكبار والشباب في بطولة كأس آسيا تعتبر ناجحة بكل المقاييس وحققت كل الأهداف المرجوة منها وستكون دافعا لنا للظهور بشكل مشرف وتحقيق أفضل النتائج في بطولة آسيا للطريق التي ستقام في مملكة البحرين مطلع فبراير المقبل.. وأعرب نائب رئيس اتحاد الدراجات عن سعادته بالمستوى الذي ظهر به نجوم الإمارات في البطولة وأكد أن المرحلة المقبلة ستشهد تنفيذ العديد من الخطط والبرامج التي أعدها الاتحاد للعمل من خلالها للإرتقاء بمستوى اللاعبين واللاعبات وتأهيلهم بشكل إحترافي لتحقيق الهدف المنشود. البطولات الآسيوية بدوره، قال عبد الناصر عمران الشامسي رئيس لجنة المنتخبات الوطنية باتحاد الدراجات: تميز دراجات الإمارات وبزوغ نجمها في البطولات الآسيوية يرجع إلى حرص مجلس الإدارة برئاسة أسامة أحمد الشعفار إلى تكثيف المشاركات الآسيوية بعد التميز الواضح لمنتخبات الإمارات على المستويين العربي والخليجي والتطور الملحوظ للدراجين، والتأكد من قدرتهم على المنافسة وكانوا بالفعل على قدر المسؤولية، ونجحوا باقتدار في تحقيق نتائج إيجابية أدت إلى فرض تواجدنا في التصنيف الدولي والقاري والتواجد الدائم كمنافسين في مختلف البطولات الآسيوية، ومن خلالها تأهل قائد منتخب الإمارات يوسف محمد ميرزا إلى أولمبياد ريو دي جانيرو 2016. وأضاف: بعد التواجد والتفوق والنتائج المتميزة في البطولات الآسيوية أصبح هدفنا الآن كيفية الوصول باللاعبين إلى المستوى الذي يؤهلهم للمشاركة في البطولات العالمية وزيادة عدد اللاعبين القادرين على التأهل لأولمبياد طوكيو 2020 ونأمل من الله التوفيق وتحقيق كل آمالنا وطموحاتنا. طاقة بذل شريف عبدالله، نجم منتخب مصر السابق ومساعد مدرب منتخب الإمارات حالياً، جهوداً واضحة وملموسة ومقدرة خلال مشاركة منتخبنا في البطولات، ومهمته لا تنحصر في العمل الفني فقط، بل في استغلال طاقته وخبرته في خدمة الجميع والتعامل مع اللاعبين، إلى جانب العمل على راحتهم وتشجيعهم ومشاركتهم فرحتهم بالانتصارات..


الخبر بالتفاصيل والصور


صورة

اختتمت أمس في تايلاند بطولة كأس آسيا للمضمار التي شارك فيها منتخبنا ضمن منتخبات 14 دولة آسيوية وجاءت البطولة من أقوى البطولات الآسيوية وحفلت بمنافسة قوية بين نجوم القارة الآسيوية، الذين تسابقوا للفوز بميداليات سباقات المطاردة الفردية، والفرقية، والسرعة الفردية، والفرقية، والكيلو، والكيرين، والسكراتش، والأومونيوم، وجاءت مشاركة منتخبنا ناجحة بكل المقاييس، وتألق نجومنا في جميع السباقات وظهروا بمستوى متطور لا سيما الدراج الشاب جاسم علي حسن الصاعد للنجومية، والذي فاز بميداليتين فضية وبرونزية في المطاردة الفردية والكيلو، وهو ماوضعنا في جدول لائحة الميداليات ورفع رصيدنا إلى 13 ميدالية حققها نجوم الإمارات في العامين الأخيرين محققين بذلك أكبر إنجاز لدراجات الإمارات على المستوى القاري.

سباقات اليوم الأخير

وتضمن برنامج اليوم الأخير مشاركة ثنائي الإمارات يوسف محمد ميرزا وماجد عبد الرحيم البلوشي في سباق النقاط وهو أقوى سباقات البطولة نظراً لمشاركة نخبة من اللاعبين المحترفين، ولم يحالفهما التوفيق في الفوز بالمراكز الثلاثة الأولى وجاء يوسف ميرزا خامساً في الترتيب العام وماجد البلوشي سابعاً، وفي سباق السكراتش شارك يوسف ميرزا وأحمد المنصوري وظهرا بمستوى جيد وحاولا منافسة نجوم هونغ كونغ وايران وكازاخستان طوال السباق، وبذلا مجهوداً كبيراً، ونجح يوسف ميرزا في الفوز بالمركز الرابع، فيما لم يوفق أحمد المنصوري رغم تقدمه في الصدارة في بداية السباق، أما راشد سويدان فقد حل سابعا في سباق الشباب وهي أول مشاركة له على المستوى القاري، ومن المقرر عودة البعثة في السابعة من مساء اليوم في مطار دبي 3 على متن طيران الإمارات وذلك بعد المشاركة الناجحة في كأس آسيا.

ميداليات البطولة

من جانبه، أكد أحمد محمد الحوري نائب رئيس إتحاد الدراجات أن فوز دراجات بميداليتين في بطولة كأس آسيا للمضمار ليس بالأمر الهين لا سيما مع قوة المنافسة والمستوى المرتفع للمنتخبات الآسيوية ومشاركة أقوى نجوم القارة الآسيوية من 14 دولة وتواجدنا في لائحة الميداليات يشرف دراجات الإمارات التي أصبحت لها الآن مكانة ثابتة ومن المنتخبات التي تنافس على الميداليات في جميع البطولات الآسيوية..

وأشار الحوري أن مشاركة منتخب الدراجات للكبار والشباب في بطولة كأس آسيا تعتبر ناجحة بكل المقاييس وحققت كل الأهداف المرجوة منها وستكون دافعا لنا للظهور بشكل مشرف وتحقيق أفضل النتائج في بطولة آسيا للطريق التي ستقام في مملكة البحرين مطلع فبراير المقبل..

وأعرب نائب رئيس اتحاد الدراجات عن سعادته بالمستوى الذي ظهر به نجوم الإمارات في البطولة وأكد أن المرحلة المقبلة ستشهد تنفيذ العديد من الخطط والبرامج التي أعدها الاتحاد للعمل من خلالها للإرتقاء بمستوى اللاعبين واللاعبات وتأهيلهم بشكل إحترافي لتحقيق الهدف المنشود.

البطولات الآسيوية

بدوره، قال عبد الناصر عمران الشامسي رئيس لجنة المنتخبات الوطنية باتحاد الدراجات: تميز دراجات الإمارات وبزوغ نجمها في البطولات الآسيوية يرجع إلى حرص مجلس الإدارة برئاسة أسامة أحمد الشعفار إلى تكثيف المشاركات الآسيوية بعد التميز الواضح لمنتخبات الإمارات على المستويين العربي والخليجي والتطور الملحوظ للدراجين، والتأكد من قدرتهم على المنافسة وكانوا بالفعل على قدر المسؤولية، ونجحوا باقتدار في تحقيق نتائج إيجابية أدت إلى فرض تواجدنا في التصنيف الدولي والقاري والتواجد الدائم كمنافسين في مختلف البطولات الآسيوية، ومن خلالها تأهل قائد منتخب الإمارات يوسف محمد ميرزا إلى أولمبياد ريو دي جانيرو 2016. وأضاف: بعد التواجد والتفوق والنتائج المتميزة في البطولات الآسيوية أصبح هدفنا الآن كيفية الوصول باللاعبين إلى المستوى الذي يؤهلهم للمشاركة في البطولات العالمية وزيادة عدد اللاعبين القادرين على التأهل لأولمبياد طوكيو 2020 ونأمل من الله التوفيق وتحقيق كل آمالنا وطموحاتنا.

طاقة

بذل شريف عبدالله، نجم منتخب مصر السابق ومساعد مدرب منتخب الإمارات حالياً، جهوداً واضحة وملموسة ومقدرة خلال مشاركة منتخبنا في البطولات، ومهمته لا تنحصر في العمل الفني فقط، بل في استغلال طاقته وخبرته في خدمة الجميع والتعامل مع اللاعبين، إلى جانب العمل على راحتهم وتشجيعهم ومشاركتهم فرحتهم بالانتصارات..

رابط المصدر: منتخب الدراجات يعود اليوم بعد مشاركته الآسيوية

أضف تعليق أو رد من خلال حسابك الفيسبوك

أضف تعليقاً