السعودية تحبط هجوماً حوثياً كبيراً على أراضيها

أحبطت القوات السعودية هجوماً كبيراً عبر عدة محاور للحوثيين على الشريط الحدودي، في وقت اعترضت منظومة «باتريوت» التابعة للتحالف العربي صاروخاً باليستياً أطلقه الانقلابيون على موقع تشييع قائد المنطقة العسكرية الثالثة في الجيش اليمني اللواء عبدالرب الشدادي الذي ووري الثرى أمس بمشاركة آلاف اليمنيين

في مأرب. وتصدت القوات السعودية لهجوم من قبل ميليشيات الحوثي والمخلوع أثناء محاولتهم الوصول إلى الحدود السعودية قبالة الخوبة في منطقة جازان. وذكرت مصادر أن الميليشيات حاولت الهجوم راجلة عبر عدة محاور من خلال المرتفعات الجبلية اليمنية المحاذية للجبال السعودية، خاصة جبل رازح، إلا أنها فشلت في ذلك بعد استهدافها مباشرة عبر طائرات التحالف والمدفعية والأسلحة المباشرة. وأكدت المصادر التي نقل عنها قناة «العربية» مقتل العشرات من الميليشيات وانسحاب أعداد كبيرة، وتدمير مركبات عسكرية ومنصات لإطلاق القذائف. صاروخ باليستي في الأثناء، اعترضت منظومة الدفاعات الجوية (باتريوت) التابعة للتحالف العربي صاروخاً باليستياً أطلقته الميليشيات الانقلابية على مقربة من مكان تشييع قائد المنطقة العسكرية الثالثة اللواء عبدالرب الشدادي في مأرب. وقالت مصادر عسكرية إن المنظومة الدفاعية لقوات التحالف العربي اعترضت الصاروخ، ولم يتسبب في وقوع ضحايا. وشيع آلاف اليمنيين أمس اللواء عبدالرب الشدادي في مأرب. وحضر التشييع عدد كبير من المسؤولين والقادة العسكريين في الشرعية. القوات الجوية إلى ذلك، ذكرت مصادر عسكرية أن القوات الجوية اليمنية نفذت أول عملية جوية ضد الانقلابيين في شمال اليمن. وأضافت المصادر أن طائرة تابعة للقوات الجوية اليمنية من نوع «ميغ­29» نفذت عملية هجومية على مواقع المليشيات في مديرية صرواح بمأرب، في أول عملية عسكرية تنفذها القوات اليمنية، منذ انقلاب المليشيات واجتياح المحافظات، باستثناء العمليات التدريبية مطلع العام في محافظة تعز ولحج. وأوضحت المصادر أن قائد الطائرة من منتسبي القوات الجوية اليمنية، وتلقى تدريبا وإعادة تأهيل مع العشرات من زملائه، ضمن برنامج إعادة تكوين القوات المسلحة اليمنية بدعم وإشراف من التحالف العربي.


الخبر بالتفاصيل والصور


أحبطت القوات السعودية هجوماً كبيراً عبر عدة محاور للحوثيين على الشريط الحدودي، في وقت اعترضت منظومة «باتريوت» التابعة للتحالف العربي صاروخاً باليستياً أطلقه الانقلابيون على موقع تشييع قائد المنطقة العسكرية الثالثة في الجيش اليمني اللواء عبدالرب الشدادي الذي ووري الثرى أمس بمشاركة آلاف اليمنيين في مأرب.

وتصدت القوات السعودية لهجوم من قبل ميليشيات الحوثي والمخلوع أثناء محاولتهم الوصول إلى الحدود السعودية قبالة الخوبة في منطقة جازان.

وذكرت مصادر أن الميليشيات حاولت الهجوم راجلة عبر عدة محاور من خلال المرتفعات الجبلية اليمنية المحاذية للجبال السعودية، خاصة جبل رازح، إلا أنها فشلت في ذلك بعد استهدافها مباشرة عبر طائرات التحالف والمدفعية والأسلحة المباشرة.

وأكدت المصادر التي نقل عنها قناة «العربية» مقتل العشرات من الميليشيات وانسحاب أعداد كبيرة، وتدمير مركبات عسكرية ومنصات لإطلاق القذائف.

صاروخ باليستي

في الأثناء، اعترضت منظومة الدفاعات الجوية (باتريوت) التابعة للتحالف العربي صاروخاً باليستياً أطلقته الميليشيات الانقلابية على مقربة من مكان تشييع قائد المنطقة العسكرية الثالثة اللواء عبدالرب الشدادي في مأرب.

وقالت مصادر عسكرية إن المنظومة الدفاعية لقوات التحالف العربي اعترضت الصاروخ، ولم يتسبب في وقوع ضحايا. وشيع آلاف اليمنيين أمس اللواء عبدالرب الشدادي في مأرب. وحضر التشييع عدد كبير من المسؤولين والقادة العسكريين في الشرعية.

القوات الجوية

إلى ذلك، ذكرت مصادر عسكرية أن القوات الجوية اليمنية نفذت أول عملية جوية ضد الانقلابيين في شمال اليمن.

وأضافت المصادر أن طائرة تابعة للقوات الجوية اليمنية من نوع «ميغ­29» نفذت عملية هجومية على مواقع المليشيات في مديرية صرواح بمأرب، في أول عملية عسكرية تنفذها القوات اليمنية، منذ انقلاب المليشيات واجتياح المحافظات، باستثناء العمليات التدريبية مطلع العام في محافظة تعز ولحج.

وأوضحت المصادر أن قائد الطائرة من منتسبي القوات الجوية اليمنية، وتلقى تدريبا وإعادة تأهيل مع العشرات من زملائه، ضمن برنامج إعادة تكوين القوات المسلحة اليمنية بدعم وإشراف من التحالف العربي.

رابط المصدر: السعودية تحبط هجوماً حوثياً كبيراً على أراضيها

أضف تعليق أو رد من خلال حسابك الفيسبوك

2 تعليقات في “السعودية تحبط هجوماً حوثياً كبيراً على أراضيها

أضف تعليقاً