ريو 2016: المنافسات الأكبر في العالم بالأرقام

أطفئت شعلة الأولمبياد في ريو دي جانيرو البرازيلية يوم الأحد لتنهي بذلك 16 يوما من المنافسات الرياضية البارزة.تنافس أكثر من عشرة آلاف رياضي يمثلون 207 دولة في 31 لعبة رياضية في البرازيل مُنحت خلالها 306 ميدالية.حُطمت أرقام قياسية وصُنع تاريخ وتأكدت أساطير وولد نجوم كبار.يُقدم القسم الرياضي في بي بي

سي أبرز الإحصائيات الخاصة بأولمبياد ريو دي جانيرو كما يلي.الولايات المتحدة تحافظ على الصدارةاحتلت الولايات المتحدة للمرة الثانية على التوالي في الألعاب الأولمبية والمرة الـ17 في مشوارها في تاريخ الأولمبياد صدارة جدول الميداليات بحصولها على 43 ميدالية في ريو.-وإجمالي عدد الاوسمة الذي حصلت عليه الولايات المتحدة والذي يصل إلى 116 وساما هو الأعلى منذ عام 1984 حينما حصلت على 174 وساما في أولمبياد لوس انجليس.-احتلت الولايات المتحدة الصدارة في ألعاب القوى وفازت بـ31 وساما (13 منها ذهبية)، وهو أكثر بعشرين وساما عن جامايكا التي جاءت في المركز الثاني وفازت بست اوسمة ذهبية.وتصدرت الولايات المتحدة أيضا سباقات السباحة وحصلت على 33 وساما من بين 104، وهو ما يمثل 31 في المئة، وكان من بين هذه الاوسمة 16 وساما ذهبيا. وكانت أستراليا أقرب المنافسين للولايات المتحدة وحازت على عشرة اوسمة في السباحة (ثلاثة منها ذهبية).-وحققت الولايات المتحدة في أولمبياد ريو إنجازين تاريخيين مهمين إذ أنها تجاوزت ألف وساما ذهبيا في تاريخ منافساتها و2500 وساما أولمبيا. وحافظت أيضا الولايات المتحدة على صدارتها وبفارق كبير في صدارة جدول الاوسمة لتاريخ مجمل المنافسات الأولمبية.أرقام جديدة- فازت ثلاث دول بوسام أولمبي للمرة الأولى وهي فيجي (أول سبع اوسمة في منافسات الرغبي الأولمبية)، والأردن (أحمد أبوغوش في منافسات التايكوندو للرجال وزن 68 كيلوغراما) وكوسوفو (إذ حصلت ماجليندا كالماندي على أول وسام في تاريخ كوسوفو في منافسات الجودو للسيدات وزن 52 كيلوغراما).متميزون في الرياضات الفردية ثلاثة أمريكيين في موقع الصدارة- تصدرت الولايات المتحدة الترتيب للرياضيين الحاصلين على أوسمة عديدة، إذ تألق السباحة مايكل فيليبس مرة أخرى وزميلته السباحة كاتي ليدكي ولاعبة الجمباز سيمون بايلز وعزز الثلاثة من مكانتهم العالمية.- وخلال مشاركته في دورة الألعاب الأولمبية الرابعة، نجح فيليبس في تعزيز حصيلته من الأوسمة لتصل إلى 28 وساما (من بينها 23 ذهبية، وثلاث فضية واثنان برونز).- أما ليدكي (19 عاما) فقد حصدت أربعة أوسمة ذهبية لتضاف إلى وسام ذهبي وحيد في أولمبياد لندن 2012 بالإضافة إلى وسام فضي لتتصدر منافسات السباحة الحرة للسيدات.- وفي أول ظهور لها في الأولمبياد، أضافت بايلز (19 عاما) أربعة أوسمة ذهبية وأخرى برونز إلى حصيلتها من الأوسمة الذهبية في بطولة الجمباز العالمية.الرياضيون العشرة الأوائل في ريو الجامايكي يوسين بولت- في منافساته الأخيرة، أكد يوسين بولت على تفوقه كأعظم عداء في التاريخ، إذ حصد ثلاث أوسمة جديدة ليحقق نتيجة غير مسبوقة في الأولمبياد بالفوز في سباقات 100 متر و200 متر و400 متر تتابع.- وسجل بولت الذي يضم الفوز بـ9 أوسمة هو أعلى سجل لسباقات مختلفة بين لاعبي الأولمبياد، وأصبح يعادل العداء الأمريكي الشهير ولاعب الوثب الطويل كارل لويس والفنلندي بافو نورمي بطل العدو لمسافات طويلة.الرياضيون العشرة الأوائل الفائزون بأكبر عدد من الأوسمة في تاريخ الأولمبياد بعض المحطات البارزةأصبح الياباني كوهي أوشيمورا أول لاعب جمباز ينجح في الفوز بذهبيتين أولمبيتين متتاليتين في منافسات كل الأجهزة خلال 44 عاما. وساعد أيضا في حصول اليابان على أول ميدالية ذهبية منذ أولمبياد أثينا عام 2004.-تفوقت كوريا الجنوبية في منافسات الرماية وفازت بأربع ميداليات للمرة الأولى لتواصل هيمنتها على هذه الرياضة. وحصدت كوريا 23 ميدالية ذهبية من آخر 36 ميدالية جرى المنافسة عليها في الرماية (خلال تسع دورات أولمبية)، وهو ما يمثل 76.67 في المئة.-البريطاني من أصل صومالي مو فرح أصبح أول لاعب يفوز بسباق خمسة آلاف متر وعشرة آلاف متر مزدوج خلال دورتين أولمبيتين متتاليتين منذ فوز الفنلندي لاسي فيرين في منافسات ميونيخ 1972 ومونتريال 1967.-لاعب التنس البريطاني آندي موراي أصبح أول لاعب على الإطلاق يدافع عن لقب منافسات فردي التنس في الأولمبياد في نفس اليوم الذي فاز فيه جاستن روز بأول ذهبية في الغولف منذ 112 عاما.-الأمريكي آشتون ايتون صاحب الرقم القياسي أصبح أول رجل يفوز بوسامين ذهبيين متتاليين في الأولمبياد في منافسات الالعاب العشرية منذ فوز البريطاني دالي طومسون في منافسات 1980 و1984. وحاز ايتون على الوسام الذهبي بعد أن نجح في معادلة السجل القياسي الأولمبي بإحرازه 8893 نقطة.-الجامايكية ايلان طومسون أصبحت أول امرأة تفوز بسباق العدو المزدوج في الألعاب الأولمبية منذ 28 عاما بعد فلورنس غريفيث-جوينر في دورة الألعاب الأولمبية في سول عام 1988.-أصبحت الصينية وو مينشيا أول غطاس تفوز بخمس أوسمة ذهبية أولمبية حينما حققت الفوز في منافسات القفز المتزامن من المنصة المتحركة من ارتفاع ثلاثة أمتار برفقة شريكتها شي تينغماو. الأرقام القياسية الجديدة- تحقق 27 رقما قياسيا جديدا في أولمبياد ريو خلال الألعاب الأولمبية السبعة التي تعترف بها، والتي تشمل الرمي بالقوس والنشاب، ألعاب القوى، الخماسي الحديث، سباق الدراجات حول المسار، الرماية، السباحة، رفع الاثقال.- وحققت الأمريكية ليدكي رقمين قياسيين في سباق 400 متر و800 متر سباحة حرة للسيدات.- وحُطم سباق المطاردة لفرق السيدات ثلاث مرات خلال منافسات ريو دي جانيرو من جانب البريطانيات كاتي ارتشيبولد وإلينور باركر وجوانا روسيل-شاند ولورا تروت.- وفي ألعاب القوى، حُطم الرقم القياسي 400 متر الذي حققه مايكل جونسون قبل 17 عاما من جانب اللاعب الجنوب أفريقي وايد فان نايكيرك، بينما نجحت الإثيوبية الماظ ايانا في تحطيم الرقم القياسية لسباق عشرة آلاف متر للسيدات في زمن 29 دقيقة و17.45 ثانية وتقدمت بفارق 14 ثانية على الزمن القياسي الذي كانت حققته وانغ جونشيا في عام 1993.- حققت البولندية أنيتا فلودارتشيك الحائزة على الوسام الذهبي رقمها القياسي العالمي في سباق رمي المطرقة، لتحقق مسافة جديدة بلغت 82.29 مترا، وهي المرة السادسة التي تحطم فيها اللاعبة البولندية الرقم القياسي.


الخبر بالتفاصيل والصور


أطفئت شعلة الأولمبياد في ريو دي جانيرو البرازيلية يوم الأحد لتنهي بذلك 16 يوما من المنافسات الرياضية البارزة.

تنافس أكثر من عشرة آلاف رياضي يمثلون 207 دولة في 31 لعبة رياضية في البرازيل مُنحت خلالها 306 ميدالية.

حُطمت أرقام قياسية وصُنع تاريخ وتأكدت أساطير وولد نجوم كبار.

يُقدم القسم الرياضي في بي بي سي أبرز الإحصائيات الخاصة بأولمبياد ريو دي جانيرو كما يلي.

الولايات المتحدة تحافظ على الصدارة

احتلت الولايات المتحدة للمرة الثانية على التوالي في الألعاب الأولمبية والمرة الـ17 في مشوارها في تاريخ الأولمبياد صدارة جدول الميداليات بحصولها على 43 ميدالية في ريو.

-وإجمالي عدد الاوسمة الذي حصلت عليه الولايات المتحدة والذي يصل إلى 116 وساما هو الأعلى منذ عام 1984 حينما حصلت على 174 وساما في أولمبياد لوس انجليس.

-احتلت الولايات المتحدة الصدارة في ألعاب القوى وفازت بـ31 وساما (13 منها ذهبية)، وهو أكثر بعشرين وساما عن جامايكا التي جاءت في المركز الثاني وفازت بست اوسمة ذهبية.

وتصدرت الولايات المتحدة أيضا سباقات السباحة وحصلت على 33 وساما من بين 104، وهو ما يمثل 31 في المئة، وكان من بين هذه الاوسمة 16 وساما ذهبيا. وكانت أستراليا أقرب المنافسين للولايات المتحدة وحازت على عشرة اوسمة في السباحة (ثلاثة منها ذهبية).

-وحققت الولايات المتحدة في أولمبياد ريو إنجازين تاريخيين مهمين إذ أنها تجاوزت ألف وساما ذهبيا في تاريخ منافساتها و2500 وساما أولمبيا. وحافظت أيضا الولايات المتحدة على صدارتها وبفارق كبير في صدارة جدول الاوسمة لتاريخ مجمل المنافسات الأولمبية.

أرقام جديدة

– فازت ثلاث دول بوسام أولمبي للمرة الأولى وهي فيجي (أول سبع اوسمة في منافسات الرغبي الأولمبية)، والأردن (أحمد أبوغوش في منافسات التايكوندو للرجال وزن 68 كيلوغراما) وكوسوفو (إذ حصلت ماجليندا كالماندي على أول وسام في تاريخ كوسوفو في منافسات الجودو للسيدات وزن 52 كيلوغراما).

متميزون في الرياضات الفردية

ثلاثة أمريكيين في موقع الصدارة

– تصدرت الولايات المتحدة الترتيب للرياضيين الحاصلين على أوسمة عديدة، إذ تألق السباحة مايكل فيليبس مرة أخرى وزميلته السباحة كاتي ليدكي ولاعبة الجمباز سيمون بايلز وعزز الثلاثة من مكانتهم العالمية.

– وخلال مشاركته في دورة الألعاب الأولمبية الرابعة، نجح فيليبس في تعزيز حصيلته من الأوسمة لتصل إلى 28 وساما (من بينها 23 ذهبية، وثلاث فضية واثنان برونز).

– أما ليدكي (19 عاما) فقد حصدت أربعة أوسمة ذهبية لتضاف إلى وسام ذهبي وحيد في أولمبياد لندن 2012 بالإضافة إلى وسام فضي لتتصدر منافسات السباحة الحرة للسيدات.

– وفي أول ظهور لها في الأولمبياد، أضافت بايلز (19 عاما) أربعة أوسمة ذهبية وأخرى برونز إلى حصيلتها من الأوسمة الذهبية في بطولة الجمباز العالمية.

الرياضيون العشرة الأوائل في ريو

الجامايكي يوسين بولت

– في منافساته الأخيرة، أكد يوسين بولت على تفوقه كأعظم عداء في التاريخ، إذ حصد ثلاث أوسمة جديدة ليحقق نتيجة غير مسبوقة في الأولمبياد بالفوز في سباقات 100 متر و200 متر و400 متر تتابع.

– وسجل بولت الذي يضم الفوز بـ9 أوسمة هو أعلى سجل لسباقات مختلفة بين لاعبي الأولمبياد، وأصبح يعادل العداء الأمريكي الشهير ولاعب الوثب الطويل كارل لويس والفنلندي بافو نورمي بطل العدو لمسافات طويلة.

الرياضيون العشرة الأوائل الفائزون بأكبر عدد من الأوسمة في تاريخ الأولمبياد

بعض المحطات البارزة

أصبح الياباني كوهي أوشيمورا أول لاعب جمباز ينجح في الفوز بذهبيتين أولمبيتين متتاليتين في منافسات كل الأجهزة خلال 44 عاما. وساعد أيضا في حصول اليابان على أول ميدالية ذهبية منذ أولمبياد أثينا عام 2004.

-تفوقت كوريا الجنوبية في منافسات الرماية وفازت بأربع ميداليات للمرة الأولى لتواصل هيمنتها على هذه الرياضة. وحصدت كوريا 23 ميدالية ذهبية من آخر 36 ميدالية جرى المنافسة عليها في الرماية (خلال تسع دورات أولمبية)، وهو ما يمثل 76.67 في المئة.

-البريطاني من أصل صومالي مو فرح أصبح أول لاعب يفوز بسباق خمسة آلاف متر وعشرة آلاف متر مزدوج خلال دورتين أولمبيتين متتاليتين منذ فوز الفنلندي لاسي فيرين في منافسات ميونيخ 1972 ومونتريال 1967.

-لاعب التنس البريطاني آندي موراي أصبح أول لاعب على الإطلاق يدافع عن لقب منافسات فردي التنس في الأولمبياد في نفس اليوم الذي فاز فيه جاستن روز بأول ذهبية في الغولف منذ 112 عاما.

-الأمريكي آشتون ايتون صاحب الرقم القياسي أصبح أول رجل يفوز بوسامين ذهبيين متتاليين في الأولمبياد في منافسات الالعاب العشرية منذ فوز البريطاني دالي طومسون في منافسات 1980 و1984. وحاز ايتون على الوسام الذهبي بعد أن نجح في معادلة السجل القياسي الأولمبي بإحرازه 8893 نقطة.

-الجامايكية ايلان طومسون أصبحت أول امرأة تفوز بسباق العدو المزدوج في الألعاب الأولمبية منذ 28 عاما بعد فلورنس غريفيث-جوينر في دورة الألعاب الأولمبية في سول عام 1988.

-أصبحت الصينية وو مينشيا أول غطاس تفوز بخمس أوسمة ذهبية أولمبية حينما حققت الفوز في منافسات القفز المتزامن من المنصة المتحركة من ارتفاع ثلاثة أمتار برفقة شريكتها شي تينغماو.

الأرقام القياسية الجديدة

– تحقق 27 رقما قياسيا جديدا في أولمبياد ريو خلال الألعاب الأولمبية السبعة التي تعترف بها، والتي تشمل الرمي بالقوس والنشاب، ألعاب القوى، الخماسي الحديث، سباق الدراجات حول المسار، الرماية، السباحة، رفع الاثقال.

– وحققت الأمريكية ليدكي رقمين قياسيين في سباق 400 متر و800 متر سباحة حرة للسيدات.

– وحُطم سباق المطاردة لفرق السيدات ثلاث مرات خلال منافسات ريو دي جانيرو من جانب البريطانيات كاتي ارتشيبولد وإلينور باركر وجوانا روسيل-شاند ولورا تروت.

– وفي ألعاب القوى، حُطم الرقم القياسي 400 متر الذي حققه مايكل جونسون قبل 17 عاما من جانب اللاعب الجنوب أفريقي وايد فان نايكيرك، بينما نجحت الإثيوبية الماظ ايانا في تحطيم الرقم القياسية لسباق عشرة آلاف متر للسيدات في زمن 29 دقيقة و17.45 ثانية وتقدمت بفارق 14 ثانية على الزمن القياسي الذي كانت حققته وانغ جونشيا في عام 1993.

– حققت البولندية أنيتا فلودارتشيك الحائزة على الوسام الذهبي رقمها القياسي العالمي في سباق رمي المطرقة، لتحقق مسافة جديدة بلغت 82.29 مترا، وهي المرة السادسة التي تحطم فيها اللاعبة البولندية الرقم القياسي.

رابط المصدر: ريو 2016: المنافسات الأكبر في العالم بالأرقام

أضف تعليق أو رد من خلال حسابك الفيسبوك

أضف تعليقاً