لماذا سمي ماء زمزم بهذا الاسم ؟

الماء هو الشيء الأساسي و المهم في كل نواحي حياتنا،و لا يمكننا أن نعيش بدونه و هذا لقوله سبحانه و تعالى  يسم الله الرحمن الرحيم ( وجعلنا من الماءِ كلَّ شيءٍ حي) صدق الله العظيم ، يوجد الماء في الطبيعة بخصائص مختلفة و ذلك على حسب ما اختلط به من أتربه

و من نباتات، لذلك يتم تصنيف أنواع الماء في الطبيعة إلى عدة أنواع منها المياه البلديّة أو ما تعرف بمياه الصنبور،و يتم استخدامها لغرض  للشرب ، لكن في وقتنا الحالي المياه البلديّة غير صالحة للشرب و هذا لاحتوائها على شوائب و مواد ضاره للإنسان ، هناك أيضاً المياه المعدنيّة ، و تقسم إلى مياه معدنيّه غنيّة بالمعادن حيث تكون فيها نسبة المعادن أكثر من (1500 ملغم/لتر)، و القسم الثاني هو المياه المعدنيّة المتوسّطة الغنى بالمعادن و هذا النوع يحتوي على نسبة المعادن تتجاوز (500 ملغم /لتر)، و هناك أيضاً المياه المعدنيّة الفقيرة بالمعادن و ذلك النوع يحتوي على نسبة أملاح أقل من (500 ملغم /لتر)  . معجزة ماء زمزم :-  من المعجزات الإلهيّة التي نراها حتّى وقتنا الحالي ماء زمزم ،و هو  يوجد في أرض مباركه أرض مكّه المكرّمة ، وهو يذكرنا باستمرار ” بسيّدنا إبراهيم عليه السلام و ابنه سدنا إسماعيل و زوجته السيّدة هاجر رضي الله عنها ، عندما جاؤوا إلى أرض مكّه المكرّمة ، و كانت الأرض وقتها لا زرع  فيها و لا ماء ولا بشر ، فظلت السيدة هاجر رضي الله عنها تسعى لتبحث عن الماء و سعت سبع مرّات بين جبل الصفا و المروة ، حتى منّ الله سبحانه و تعالى عليهم بنبع الماء فأخذت السيّدة هاجر تزم أي تجمع الماء لتشرب منه هي و رضيعها سيدنا إسماعيل عليه السلام ، لذا سمّي ماء زمزم ، ثمّ بدأ الناس شيئا” فشيئا يأتوا إلى أرض مكّه المكرمة ” إلى أن أصبحت بلاد فيها حياة. مكونات ماء زمزم :- يحتوي ماء زمزم على مجموعة من العناصر و المعادن  العديدة  ، لكن  العلم لم  يكشف إلاّ عن بعض منها  ، حيث أثبتت الدراسات العلميّة  و الأبحاث أنّ مياه زمزم غنيّه بأملاح الكالسيوم و المغنيسيوم، و مياه زمزم مياه طبيعيّه نقيّه و خاليه تماماً من أي جراثيم، لا يتم معالجتها أو تنقيتها إطلاقاً ، تختلف خصائصها عن غيرها من المياه  الموجودة  على وجه الأرض بأكملها ، و كلّما أُخذ منها زاد عطاؤها  .   الخصائص الطبيّة لماء زمزم :-  تتميّز مياه زمزم على حسب ما وصلت إليه الدراسات و الأبحاث أنها لا تتأثّر أو تتغيّر خصائصها عند تعرّضها إلى الجو ، كما أنّ مركّباتها الكيميائيّة التي تحتوي عليها تقضي على الجراثيم و تقضي على الفطريّات و البكتيريا، و كذلك هو مفيد جدا” للمرأة الحامل، بالإضافة إلى أنّ مياه زمزم تؤخّر ظهور أعراض الشيخوخة ، هذه هي بعض الخصائص الطبيّة لمياه زمزم و ليس جميعها . فوائد ماء زمزم في معالجةِ الأمراض :- هناكَ  العديد مِنَ الأمراضِ التي يعالجها ماءُ زمزم من أهمّها: أنها تساهم في التخلّص من كل أمراض العيون و القرحةِ القرمزيّةِ في العين و مشكلات ضَعفِ الإبصار ، تساهم أيضاً  في التخلّص مِن أمراضِ القلب المُزمنة ، التخلص من أمراضِ الدَورةِ الدمويّة، تساعد على انتظام الدورةِ الشهريّة عندَ النساء ، و هي مِن أحد الحلول التي تساعد على التخلّص مِن مشاكل السمنة ، وزيادَةِ الوزن ، هي حل لمشكلات مرض السُكّر ، والصداع النصفي، و كذلك بعض أمراض الكلى، الربو، التهابات المفاصل، وهشاشةِ العظام ، يساعد  في علاج كل مَشاكِلِ الانتفاخ، عُسرِ الهَضِم ، علاج التهاب اللثة، حساسِيّة الأسنان، كذلك الارتجاج المَريئي، و علاج أمراضِ الحساسية  . فوائد ماء زمزم للبشرة  :- ماء زمزم ماءٌ  غنيٌ بالعناصر الغذائية التي تفيد البشرة ،  نسبة تركيز العناصر الثقيلة مثل الرصاص و الزرنيخ قليلٌ جداً فيه ، و من هنا يُنصح بشرب ماء زمزم حتى الارتواء فهو يُحَسِن البشرة و يمدّها بالغداء و الترطيب المستمر  . فوائد ماء زمزم للمرأة الحامل :-  أثبتت الدراسات الكيميائية و التحاليل التي أجريت على ماء الزمزم أنّ له كم كبير جداً من الفوائد على المرأة الحامل و على جنينها حيث أنه غني بكميات كبيرة من الكالسيوم والمغنيسيوم، و  الكثير من المعادن والأملاح المعدنية، و نلك  العناصر مفيدة جداً للحوامل ، و هو يقي المرأة الحامل من الإصابة بالإجهاض أو الولادة المبكرة، و هذا يرجع  لاحتوائه على مكونات السائل الأمينوسي، و هو السائل الذي يحيط بالجنين داخل رحم  الأم و يقوم بتغذيته. إقرأ أيضاً مقالات مفيدة


الخبر بالتفاصيل والصور


الماء هو الشيء الأساسي و المهم في كل نواحي حياتنا،و لا يمكننا أن نعيش بدونه و هذا لقوله سبحانه و تعالى  يسم الله الرحمن الرحيم ( وجعلنا من الماءِ كلَّ شيءٍ حي) صدق الله العظيم ، يوجد الماء في الطبيعة بخصائص مختلفة و ذلك على حسب ما اختلط به من أتربه و من نباتات، لذلك يتم تصنيف أنواع الماء في الطبيعة إلى عدة أنواع منها المياه البلديّة أو ما تعرف بمياه الصنبور،و يتم استخدامها لغرض  للشرب ، لكن في وقتنا الحالي المياه البلديّة غير صالحة للشرب و هذا لاحتوائها على شوائب و مواد ضاره للإنسان ، هناك أيضاً المياه المعدنيّة ، و تقسم إلى مياه معدنيّه غنيّة بالمعادن حيث تكون فيها نسبة المعادن أكثر من (1500 ملغم/لتر)، و القسم الثاني هو المياه المعدنيّة المتوسّطة الغنى بالمعادن و هذا النوع يحتوي على نسبة المعادن تتجاوز (500 ملغم /لتر)، و هناك أيضاً المياه المعدنيّة الفقيرة بالمعادن و ذلك النوع يحتوي على نسبة أملاح أقل من (500 ملغم /لتر)  .

الفوائد الطبية لزمزم

معجزة ماء زمزم :-  من المعجزات الإلهيّة التي نراها حتّى وقتنا الحالي ماء زمزم ،و هو  يوجد في أرض مباركه أرض مكّه المكرّمة ، وهو يذكرنا باستمرار ” بسيّدنا إبراهيم عليه السلام و ابنه سدنا إسماعيل و زوجته السيّدة هاجر رضي الله عنها ، عندما جاؤوا إلى أرض مكّه المكرّمة ، و كانت الأرض وقتها لا زرع  فيها و لا ماء ولا بشر ، فظلت السيدة هاجر رضي الله عنها تسعى لتبحث عن الماء و سعت سبع مرّات بين جبل الصفا و المروة ، حتى منّ الله سبحانه و تعالى عليهم بنبع الماء فأخذت السيّدة هاجر تزم أي تجمع الماء لتشرب منه هي و رضيعها سيدنا إسماعيل عليه السلام ، لذا سمّي ماء زمزم ، ثمّ بدأ الناس شيئا” فشيئا يأتوا إلى أرض مكّه المكرمة ” إلى أن أصبحت بلاد فيها حياة.

مكونات ماء زمزم :- يحتوي ماء زمزم على مجموعة من العناصر و المعادن  العديدة  ، لكن  العلم لم  يكشف إلاّ عن بعض منها  ، حيث أثبتت الدراسات العلميّة  و الأبحاث أنّ مياه زمزم غنيّه بأملاح الكالسيوم و المغنيسيوم، و مياه زمزم مياه طبيعيّه نقيّه و خاليه تماماً من أي جراثيم، لا يتم معالجتها أو تنقيتها إطلاقاً ، تختلف خصائصها عن غيرها من المياه  الموجودة  على وجه الأرض بأكملها ، و كلّما أُخذ منها زاد عطاؤها  .

  الخصائص الطبيّة لماء زمزم :-  تتميّز مياه زمزم على حسب ما وصلت إليه الدراسات و الأبحاث أنها لا تتأثّر أو تتغيّر خصائصها عند تعرّضها إلى الجو ، كما أنّ مركّباتها الكيميائيّة التي تحتوي عليها تقضي على الجراثيم و تقضي على الفطريّات و البكتيريا، و كذلك هو مفيد جدا” للمرأة الحامل، بالإضافة إلى أنّ مياه زمزم تؤخّر ظهور أعراض الشيخوخة ، هذه هي بعض الخصائص الطبيّة لمياه زمزم و ليس جميعها .

فوائد ماء زمزم في معالجةِ الأمراض :- هناكَ  العديد مِنَ الأمراضِ التي يعالجها ماءُ زمزم من أهمّها: أنها تساهم في التخلّص من كل أمراض العيون و القرحةِ القرمزيّةِ في العين و مشكلات ضَعفِ الإبصار ، تساهم أيضاً  في التخلّص مِن أمراضِ القلب المُزمنة ، التخلص من أمراضِ الدَورةِ الدمويّة، تساعد على انتظام الدورةِ الشهريّة عندَ النساء ، و هي مِن أحد الحلول التي تساعد على التخلّص مِن مشاكل السمنة ، وزيادَةِ الوزن ، هي حل لمشكلات مرض السُكّر ، والصداع النصفي، و كذلك بعض أمراض الكلى، الربو، التهابات المفاصل، وهشاشةِ العظام ، يساعد  في علاج كل مَشاكِلِ الانتفاخ، عُسرِ الهَضِم ، علاج التهاب اللثة، حساسِيّة الأسنان، كذلك الارتجاج المَريئي، و علاج أمراضِ الحساسية  .

فوائد ماء زمزم للبشرة  :- ماء زمزم ماءٌ  غنيٌ بالعناصر الغذائية التي تفيد البشرة ،  نسبة تركيز العناصر الثقيلة مثل الرصاص و الزرنيخ قليلٌ جداً فيه ، و من هنا يُنصح بشرب ماء زمزم حتى الارتواء فهو يُحَسِن البشرة و يمدّها بالغداء و الترطيب المستمر  .

فوائد ماء زمزم للمرأة الحامل :-  أثبتت الدراسات الكيميائية و التحاليل التي أجريت على ماء الزمزم أنّ له كم كبير جداً من الفوائد على المرأة الحامل و على جنينها حيث أنه غني بكميات كبيرة من الكالسيوم والمغنيسيوم، و  الكثير من المعادن والأملاح المعدنية، و نلك  العناصر مفيدة جداً للحوامل ، و هو يقي المرأة الحامل من الإصابة بالإجهاض أو الولادة المبكرة، و هذا يرجع  لاحتوائه على مكونات السائل الأمينوسي، و هو السائل الذي يحيط بالجنين داخل رحم  الأم و يقوم بتغذيته.

رابط المصدر: لماذا سمي ماء زمزم بهذا الاسم ؟

أضف تعليق أو رد من خلال حسابك الفيسبوك

أضف تعليقاً