وفاة طفلة وانقاذ أخرى سقطتا ببركة مياه في وادي شوكة

توفيت طفلة مواطنة تبلغ من العمر تسع سنوات تدعى “ط.ع.ف” إثر تعرضها للغرق في بركة مياه تشكلت بفعل الأمطار في وادي شوكة بمنطقة المنيعي جنوب إمارة رأس الخيمة، فيما تم انقاذ ابنة عمها وتدعى ” ع.ف.م” من الغرق إثر سقوطها نفس البركة. وتفصيلا قال رئيس مركز شرطة

المنيعي الشامل في برأس الخيمة، العقيد سعيد محمد المهيري، إن غرفة عمليات شرطة رأس الخيمة تلقت عصر أمس بلاغ يفيد بتعرض طفلتين للغرق في إحدى برك المياه التي تشكلت نتيجة سقوط الامطار الغزيرة التي شهدتها بعض مناطق الدولة الشمالية. وأوضح المهيري أنه فور تلقي البلاغ تم ارسال دوريات الشرطة وسيارات الإسعاف والإنقاذ لمكان البلاغ حيث تبين بأن والد الطفلة المتوفية جاء للاستمتاع مع أسرته في وادي شوكة. وأضاف أن والد الطفلة  أفراد من أسرته يصرخون أثناء ذهابه إلى ركبته لإحضار بعض الأغراض، وتابع  وحين وصل للمكان شاهد الطفلتين قد سقطتا في بركة المياه. وأشار المهيري إلى أنه تمكن من انقاذ إحداهن وهي أبنه أخيه وتدعى ” ظ.ر.ف” وتبلغ من العمر تسع أعوام، ولكنه لم يتمكن من إنقاذ أبنته إلا متأخراً، حيث تم نقلهما إلى المستشفى لتلقي العلاج اللازم، حيث توفيت ابنته  مأثرة بحالة الغرق التي تعرضت لها. وأوضح أنه تم إحالة ملف الحادثة إلى الجهات المختصة لاستكمال الإجراءات القانونية اللازمة، وتابع أنه يجب على جميع المواطنين والمقيمين ضرورة الحذر والابتعاد عن أماكن تجمع السيول، خاصة مع زيادة سقوط الأمطار وجريان الشعب والأودية خلال الفترة المقبلة. وأضاف المهيري أنه يمنع الاقتراب من برك المياه أو السباحة بها لخطورتها البالغة وعمقها الشديد، مشيرا إلى أنه يوجد لوحات إرشادية في محيط برك المياه، وأن شغف الناس بالاستمتاع بالأجواء قد يؤدي وقوع الوفيات والإصابات حال سقوطهم في تلك البرك.


الخبر بالتفاصيل والصور


توفيت طفلة مواطنة تبلغ من العمر تسع سنوات تدعى “ط.ع.ف” إثر تعرضها للغرق في بركة مياه تشكلت بفعل الأمطار في وادي شوكة بمنطقة المنيعي جنوب إمارة رأس الخيمة، فيما تم انقاذ ابنة عمها وتدعى ” ع.ف.م” من الغرق إثر سقوطها نفس البركة.

وتفصيلا قال رئيس مركز شرطة المنيعي الشامل في برأس الخيمة، العقيد سعيد محمد المهيري، إن غرفة عمليات شرطة رأس الخيمة تلقت عصر أمس بلاغ يفيد بتعرض طفلتين للغرق في إحدى برك المياه التي تشكلت نتيجة سقوط الامطار الغزيرة التي شهدتها بعض مناطق الدولة الشمالية.

وأوضح المهيري أنه فور تلقي البلاغ تم ارسال دوريات الشرطة وسيارات الإسعاف والإنقاذ لمكان البلاغ حيث تبين بأن والد الطفلة المتوفية جاء للاستمتاع مع أسرته في وادي شوكة.

وأضاف أن والد الطفلة  أفراد من أسرته يصرخون أثناء ذهابه إلى ركبته لإحضار بعض الأغراض، وتابع  وحين وصل للمكان شاهد الطفلتين قد سقطتا في بركة المياه.

وأشار المهيري إلى أنه تمكن من انقاذ إحداهن وهي أبنه أخيه وتدعى ” ظ.ر.ف” وتبلغ من العمر تسع أعوام، ولكنه لم يتمكن من إنقاذ أبنته إلا متأخراً، حيث تم نقلهما إلى المستشفى لتلقي العلاج اللازم، حيث توفيت ابنته  مأثرة بحالة الغرق التي تعرضت لها.

وأوضح أنه تم إحالة ملف الحادثة إلى الجهات المختصة لاستكمال الإجراءات القانونية اللازمة، وتابع أنه يجب على جميع المواطنين والمقيمين ضرورة الحذر والابتعاد عن أماكن تجمع السيول، خاصة مع زيادة سقوط الأمطار وجريان الشعب والأودية خلال الفترة المقبلة.

وأضاف المهيري أنه يمنع الاقتراب من برك المياه أو السباحة بها لخطورتها البالغة وعمقها الشديد، مشيرا إلى أنه يوجد لوحات إرشادية في محيط برك المياه، وأن شغف الناس بالاستمتاع بالأجواء قد يؤدي وقوع الوفيات والإصابات حال سقوطهم في تلك البرك.

رابط المصدر: وفاة طفلة وانقاذ أخرى سقطتا ببركة مياه في وادي شوكة

أضف تعليق أو رد من خلال حسابك الفيسبوك

أضف تعليقاً