الداخلية الكويتية: إحباط تهريب نحو 140 كغ من الحشيش

أعلنت وزارة الداخلية الكويتية إحباطها محاولة تهريب مواد مخدرة عن طريق البحر متمثلة في 221 قطعة من مادة الحشيش المخدرة تقدر كميتها بنحو 140 كيلوغراماً وضبط سبعة أشخاص كانوا يقومون

بعملية التهريب. وقالت الإدارة العامة للعلاقات العامة والإعلام الأمني في الوزارة في بيان صحافي اليوم السبت إن تحريات الإدارة العامة لخفر السواحل دلت على قيام أشخاص داخل الكويت بتهريب مواد مخدرة عن طريق البحر مضيفة أنه بعد اتخاذ الإجراء القانوني اللازم تم رصد المتهمين والقطعة البحرية المستخدمة.وذكر البيان أنه بعد مقاومة شديدة أدت إلى تعرض عدد من دوريات خفر السواحل للاتلاف تم ضبط شخصين من فئة المقيمين بصورة غير قانونية كانا يحملان المواد المضبوطة بعد تسلمها من لنج خشبي قادم من خارج المياه الإقليمية لدولة الكويت وعلى متنه خمس أشخاص من الجنسية الإيرانية.وأضاف أن الأجهزة المعنية تعكف على إجراء المزيد من التحريات وتكثيف إجراءات البحث والتحري تمهيداً لاستكمال كل جوانب القضية وإحالتها والمتهمين لجهة الاختصاص مع المواد المضبوطة والقطع البحرية المستخدمة.


الخبر بالتفاصيل والصور



أعلنت وزارة الداخلية الكويتية إحباطها محاولة تهريب مواد مخدرة عن طريق البحر متمثلة في 221 قطعة من مادة الحشيش المخدرة تقدر كميتها بنحو 140 كيلوغراماً وضبط سبعة أشخاص كانوا يقومون بعملية التهريب.

وقالت الإدارة العامة للعلاقات العامة والإعلام الأمني في الوزارة في بيان صحافي اليوم السبت إن تحريات الإدارة العامة لخفر السواحل دلت على قيام أشخاص داخل الكويت بتهريب مواد مخدرة عن طريق البحر مضيفة أنه بعد اتخاذ الإجراء القانوني اللازم تم رصد المتهمين والقطعة البحرية المستخدمة.

وذكر البيان أنه بعد مقاومة شديدة أدت إلى تعرض عدد من دوريات خفر السواحل للاتلاف تم ضبط شخصين من فئة المقيمين بصورة غير قانونية كانا يحملان المواد المضبوطة بعد تسلمها من لنج خشبي قادم من خارج المياه الإقليمية لدولة الكويت وعلى متنه خمس أشخاص من الجنسية الإيرانية.

وأضاف أن الأجهزة المعنية تعكف على إجراء المزيد من التحريات وتكثيف إجراءات البحث والتحري تمهيداً لاستكمال كل جوانب القضية وإحالتها والمتهمين لجهة الاختصاص مع المواد المضبوطة والقطع البحرية المستخدمة.

رابط المصدر: الداخلية الكويتية: إحباط تهريب نحو 140 كغ من الحشيش

أضف تعليق أو رد من خلال حسابك الفيسبوك

أضف تعليقاً