ألف زائر في 3 أيام 64

■ من مسابقة جمال الصقور | البيان تواصلت أمس فعاليات الدورة الـ 14 من المعرض الدولي للصيد والفروسية (أبوظبي 2016) في مركز أبوظبي الوطني للمعارض، تحت رعاية سمو الشيخ حمدان بن زايد آل نهيان ممثل حاكم أبوظبي في المنطقة الغربية رئيس نادي صقاري الإمارات.

وبلغ مجموع زوار المعرض الدولي للصيد والفروسية 64,121 خلال الأيام الثلاثة الماضية، حيث بلغ عدد زوار المعرض في اليوم الأول 18,838، وفي اليوم الثاني 23,648، أما عدد زوار المعرض في اليوم الثالث 21,634 زائر. أجمل الصقور ونظّم نادي صقاري الإمارات مسابقة أجمل الصقور المكاثرة في الأسر، والتي تشمل فئات أجمل صقر فئة الجير النقي، أجمل صقر فئة الجير شاهين، أجمل صقر فئة الجير حر ثري كوارتو (3/‏‏‏‏‏‏4)، وأجمل صقر فئة الجير ذكر نقي، واعلن عن النتائج النهائية وتم تكريم الفائزين مساء امس الجمعة في جناح النادي. شهد مهرجان سمو الشيخ منصور بن زايد العالمي للخيول العربية الأصيلة، المشارك في المعرض الدولي إقبالاً منقطع النظير من قبل مواطني الدولة والمقيمين والزوار العرب والأجانب الذين قدموا من جميع قارات العالم. وأكدت لار صوايا مدير المهرجان أنّ الحضور الجماهيري المميز هذا العام يثبت المكانة العالمية المرموقة التي وصل إليها المهرجان الذي فاقت شهرته أرجاء العالم وأسهم بدور كبير في عودة البريق للخيل العربي. وقالت إن المهرجان ومواكبة منه للاهتمام الجماهيري المتزايد بأنشطته قرر هذا العام زيادة مساحة الأجنحة في المعرض لتصل إلى 4300 متر مربع، تستضيف العارضين من فرسان ومدربين يمثلون 86 دولة تحت شعار عالم واحد 6 قارات أبوظبي عاصمة الخيل العربية. تراث إماراتي قدمت الشركة الأسترالية «وايتلو و نيوتن» خلال مشاركتها في المعرض العديد من الأدوات المنزلية بحلّة جديدة، مستوحاة من التراث الإماراتي العريق حتى بدت كأنها قطعاً أثرية زينت بصور الخيول العربية الأصيلة والصقور وأدوات الصيد، وكانت أفكارهم السابقة في منتوجاتهم مستوحاة من فنانين قدماء. تعرض شركة المقناص لمعدات ومستلزمات الصيد والفروسية التي تشارك في المعرض للعام الرابع عشر على التوالي، منتجات 27 وكالة عالمية متخصصة في معدات ومستلزمات الصيد والفروسية.ويضم الجناح 18 قسماً. وتشارك في المعرض مؤسسة الهاشمية للصيد والمقناص من دولة قطر، التي تشارك في المعرض للعام الخامس، مقدمة مجموعة متميزة من مستلزمات الصيد والفروسية التي صنعتها المؤسسة في ورشها، لتقدم لعملائها منتجاً متميزاً في التصميم والتنفيذ والخامات. يعرض جناح شركة أطلس تيليكوم المختصة في بيع المناظير المستخدمة في رحلات القنص، والتي تشارك في المعرض للعام التاسع، مجموعة متفردة من المناظير والتليسكوبات التي لا غنى عنها في رحلات القنص أو السفاري. ابتكرت شركة وينجبيت آلة الروبارة (الحبارى الآلية) والتي هي عبارة عن نسخة آلية طبق الأصل لذكر الحبارى البالغ، والذي يمكن استخدامه كوسيلة رائعة في تعليم الصقور وتدريبها. وقال محمد عاصي من شركة المقناص لمعدات الصيد التي تعرض جهاز الروبارة في جناحها هذا العام بالمعرض، إن صقور الصيد المتمرسة يمكنها قنص الروبارة لتحافظ على لياقتها ولاكتسابها ثقة أكبر في قدرتها، فالمطاردة قد تصل إلى ارتفاع 500 متر في السماء. شاركت اليابان بقسم مميز في المعرض لتقديم تجربتها الرائدة في مجال العناية بالصقور وكيفية تدريبها، حيث تعتبر اليابان من أقدم الدول التي اهتمت برياضة الصيد بالصقور. بندقية «الإمبراطور» استحوذت بندقية «الإمبراطور» التي تعرضها شركة أم بي 3 إنترناشيونال في وسط جناحها بالمعرض على اهتمام شريحة واسعة من الجمهور الذين جذبهم تصميم البندقية الأخاذ والذي حولها إلى قطعة فنية نادرة بكل معنى الكلمة. الوحدات المساندة وتشارك الوحدات المساندة للرماية وتأتي مشاركة الوحدات بالمعرض لتؤكد الحرص على التواجد والتفاعل مع الأنشطة والفعاليات التي تهم بالمجتمع اضافة إلى كون المعرض الأبرز والأشهر في منطقة الشرق الأوسط المتخصص في الصيد والفروسية والرياضات البحرية ورحلات السفاري والفنون والتحف و يتيح لزواره منذ انطلاقته الأولى عام 2003 فرصة اقتناء أحدث معدات التخييم والصيد والفروسية . و استحوذ مدفع “ المراسم 25 رطلا “ المعروض بواجهة جناح الواحدات على اهتمام كثير من الجمهور الذين جذبتهم هذه القطعة النادرة وهو مدفع الميدان الأول الذي استخدم من قبل القوات المسلحة لدولة الامارات وخدم هذا المدفع في الجيش البريطاني قبيل الحرب العالمية .. وفي عدة دول. يضم جناح الوحدات الصور الفوتوغرافية واللوحات التشكيلية للفنانة هدى الريامي وكلها تستعرض جوانب ولمحات من تاريخ القوات المسلحة. تشارك مؤسسة «بدر الإمارات» في المعرض بمعروضات صنعت خصيصاً لزوار المعرض في أحد أجنحتها، كما تعرض في جناح آخر لها بالمعرض كماً كبيراً من التحف القديمة والصحف والمجلات الصادرة قبل أكثر من 60 عاماً. سيف الشهيد يعود الفنان العالمي عماد غالغاي هذه السنة إلى معرض الصيد، وفي جعبته سيف الشهيد الذي صمم تحية وإجلالاً لأرواح شهداء دولة الإمارات الذين ضحوا بأرواحهم دفاعاً عن الشرعية في اليمن الشقيق. وقال غالغاي: إن السيف تم تصنيعه يدوياً بنسبة 100% وذلك حفاظاً على الدقة والجودة، وقد استخدمت فيه معادن خاصة أعطته صلابة وحدّة مميزة، كما تم حفر آية قرآنية كريمة عليه باستخدام ماء الذهب والفضة، إضافة إلى ترصيع المقبض والغمد بآلاف حبات الكريستال. القرش الغاطس وعرضت إحدى الشركات خلال مشاركتها، مركبة القرش الغاطس، والتي تعتبر أول مركبة ترفيهية يمكنها محاكاة أسلوب سمكة القرش في السباحة على سطح الماء والغطس في الأعماق لعدة دقائق لمسافة 5 أمتار. وتضم المركبة مقعدين مزودين بكافة وسائل الراحة والأمان للركاب.. وتتراوح سرعتها ما بين 70 و100 كلم في الساعة، أما استهلاكها للوقود فهو بمعدل وسطي 20 ليتراً كل 4 ساعات. ويتراوح سعر المركبة ما بين 450 و650 ألف درهم وذلك بحسب المواصفات الفنية. ويشارك مركز حمدان بن محمد لإحياء التراث للعام الثالث على التوالي. وقال راشد حارب الخاصوني رئيس قسم البطولات بمركز حمدان بن محمد لإحياء التراث إن مشاركة المركز تهدف إلى التعريف بالمركز بصورة عامة وبالبطولات التي ينظمها طوال العام منها بطولة فزاع للصيد بالصقور والرماية وماراثون الهجن وبطولة فزاع لليولة وبطولة فزاع للغوص الحر الحياري. ولفت إلى أن جناح المركز يضم معرضاً للصور الخاصة ببطولات فزاع من خلال تقنيات حديثة إضافة إلى عرض بندقية صيد تعمل بالليزر.


الخبر بالتفاصيل والصور


تواصلت أمس فعاليات الدورة الـ 14 من المعرض الدولي للصيد والفروسية (أبوظبي 2016) في مركز أبوظبي الوطني للمعارض، تحت رعاية سمو الشيخ حمدان بن زايد آل نهيان ممثل حاكم أبوظبي في المنطقة الغربية رئيس نادي صقاري الإمارات.

وبلغ مجموع زوار المعرض الدولي للصيد والفروسية 64,121 خلال الأيام الثلاثة الماضية، حيث بلغ عدد زوار المعرض في اليوم الأول 18,838، وفي اليوم الثاني 23,648، أما عدد زوار المعرض في اليوم الثالث 21,634 زائر.

أجمل الصقور

ونظّم نادي صقاري الإمارات مسابقة أجمل الصقور المكاثرة في الأسر، والتي تشمل فئات أجمل صقر فئة الجير النقي، أجمل صقر فئة الجير شاهين، أجمل صقر فئة الجير حر ثري كوارتو (3/‏‏‏‏‏‏4)، وأجمل صقر فئة الجير ذكر نقي، واعلن عن النتائج النهائية وتم تكريم الفائزين مساء امس الجمعة في جناح النادي.

شهد مهرجان سمو الشيخ منصور بن زايد العالمي للخيول العربية الأصيلة، المشارك في المعرض الدولي إقبالاً منقطع النظير من قبل مواطني الدولة والمقيمين والزوار العرب والأجانب الذين قدموا من جميع قارات العالم.

وأكدت لار صوايا مدير المهرجان أنّ الحضور الجماهيري المميز هذا العام يثبت المكانة العالمية المرموقة التي وصل إليها المهرجان الذي فاقت شهرته أرجاء العالم وأسهم بدور كبير في عودة البريق للخيل العربي.

وقالت إن المهرجان ومواكبة منه للاهتمام الجماهيري المتزايد بأنشطته قرر هذا العام زيادة مساحة الأجنحة في المعرض لتصل إلى 4300 متر مربع، تستضيف العارضين من فرسان ومدربين يمثلون 86 دولة تحت شعار عالم واحد 6 قارات أبوظبي عاصمة الخيل العربية.

تراث إماراتي

قدمت الشركة الأسترالية «وايتلو و نيوتن» خلال مشاركتها في المعرض العديد من الأدوات المنزلية بحلّة جديدة، مستوحاة من التراث الإماراتي العريق حتى بدت كأنها قطعاً أثرية زينت بصور الخيول العربية الأصيلة والصقور وأدوات الصيد، وكانت أفكارهم السابقة في منتوجاتهم مستوحاة من فنانين قدماء.

تعرض شركة المقناص لمعدات ومستلزمات الصيد والفروسية التي تشارك في المعرض للعام الرابع عشر على التوالي، منتجات 27 وكالة عالمية متخصصة في معدات ومستلزمات الصيد والفروسية.ويضم الجناح 18 قسماً.

وتشارك في المعرض مؤسسة الهاشمية للصيد والمقناص من دولة قطر، التي تشارك في المعرض للعام الخامس، مقدمة مجموعة متميزة من مستلزمات الصيد والفروسية التي صنعتها المؤسسة في ورشها، لتقدم لعملائها منتجاً متميزاً في التصميم والتنفيذ والخامات.

يعرض جناح شركة أطلس تيليكوم المختصة في بيع المناظير المستخدمة في رحلات القنص، والتي تشارك في المعرض للعام التاسع، مجموعة متفردة من المناظير والتليسكوبات التي لا غنى عنها في رحلات القنص أو السفاري.

ابتكرت شركة وينجبيت آلة الروبارة (الحبارى الآلية) والتي هي عبارة عن نسخة آلية طبق الأصل لذكر الحبارى البالغ، والذي يمكن استخدامه كوسيلة رائعة في تعليم الصقور وتدريبها.

وقال محمد عاصي من شركة المقناص لمعدات الصيد التي تعرض جهاز الروبارة في جناحها هذا العام بالمعرض، إن صقور الصيد المتمرسة يمكنها قنص الروبارة لتحافظ على لياقتها ولاكتسابها ثقة أكبر في قدرتها، فالمطاردة قد تصل إلى ارتفاع 500 متر في السماء.

شاركت اليابان بقسم مميز في المعرض لتقديم تجربتها الرائدة في مجال العناية بالصقور وكيفية تدريبها، حيث تعتبر اليابان من أقدم الدول التي اهتمت برياضة الصيد بالصقور.

بندقية «الإمبراطور»

استحوذت بندقية «الإمبراطور» التي تعرضها شركة أم بي 3 إنترناشيونال في وسط جناحها بالمعرض على اهتمام شريحة واسعة من الجمهور الذين جذبهم تصميم البندقية الأخاذ والذي حولها إلى قطعة فنية نادرة بكل معنى الكلمة.

الوحدات المساندة

وتشارك الوحدات المساندة للرماية وتأتي مشاركة الوحدات بالمعرض لتؤكد الحرص على التواجد والتفاعل مع الأنشطة والفعاليات التي تهم بالمجتمع اضافة إلى كون المعرض الأبرز والأشهر في منطقة الشرق الأوسط المتخصص في الصيد والفروسية والرياضات البحرية ورحلات السفاري والفنون والتحف و يتيح لزواره منذ انطلاقته الأولى عام 2003 فرصة اقتناء أحدث معدات التخييم والصيد والفروسية .

و استحوذ مدفع “ المراسم 25 رطلا “ المعروض بواجهة جناح الواحدات على اهتمام كثير من الجمهور الذين جذبتهم هذه القطعة النادرة وهو مدفع الميدان الأول الذي استخدم من قبل القوات المسلحة لدولة الامارات وخدم هذا المدفع في الجيش البريطاني قبيل الحرب العالمية ..

وفي عدة دول. يضم جناح الوحدات الصور الفوتوغرافية واللوحات التشكيلية للفنانة هدى الريامي وكلها تستعرض جوانب ولمحات من تاريخ القوات المسلحة. تشارك مؤسسة «بدر الإمارات» في المعرض بمعروضات صنعت خصيصاً لزوار المعرض في أحد أجنحتها، كما تعرض في جناح آخر لها بالمعرض كماً كبيراً من التحف القديمة والصحف والمجلات الصادرة قبل أكثر من 60 عاماً.

سيف الشهيد

يعود الفنان العالمي عماد غالغاي هذه السنة إلى معرض الصيد، وفي جعبته سيف الشهيد الذي صمم تحية وإجلالاً لأرواح شهداء دولة الإمارات الذين ضحوا بأرواحهم دفاعاً عن الشرعية في اليمن الشقيق.

وقال غالغاي: إن السيف تم تصنيعه يدوياً بنسبة 100% وذلك حفاظاً على الدقة والجودة، وقد استخدمت فيه معادن خاصة أعطته صلابة وحدّة مميزة، كما تم حفر آية قرآنية كريمة عليه باستخدام ماء الذهب والفضة، إضافة إلى ترصيع المقبض والغمد بآلاف حبات الكريستال.

القرش الغاطس

وعرضت إحدى الشركات خلال مشاركتها، مركبة القرش الغاطس، والتي تعتبر أول مركبة ترفيهية يمكنها محاكاة أسلوب سمكة القرش في السباحة على سطح الماء والغطس في الأعماق لعدة دقائق لمسافة 5 أمتار. وتضم المركبة مقعدين مزودين بكافة وسائل الراحة والأمان للركاب..

وتتراوح سرعتها ما بين 70 و100 كلم في الساعة، أما استهلاكها للوقود فهو بمعدل وسطي 20 ليتراً كل 4 ساعات. ويتراوح سعر المركبة ما بين 450 و650 ألف درهم وذلك بحسب المواصفات الفنية. ويشارك مركز حمدان بن محمد لإحياء التراث للعام الثالث على التوالي.

وقال راشد حارب الخاصوني رئيس قسم البطولات بمركز حمدان بن محمد لإحياء التراث إن مشاركة المركز تهدف إلى التعريف بالمركز بصورة عامة وبالبطولات التي ينظمها طوال العام منها بطولة فزاع للصيد بالصقور والرماية وماراثون الهجن وبطولة فزاع لليولة وبطولة فزاع للغوص الحر الحياري.

ولفت إلى أن جناح المركز يضم معرضاً للصور الخاصة ببطولات فزاع من خلال تقنيات حديثة إضافة إلى عرض بندقية صيد تعمل بالليزر.

رابط المصدر: ألف زائر في 3 أيام 64

أضف تعليق أو رد من خلال حسابك الفيسبوك

أضف تعليقاً