تحرير 2700 مخالفة ورصد 5800 سيارة مهملة في أبوظبي

حررت بلدية مدينة أبوظبي 2700 مخالفة بحق السيارات المهجورة في مدينة أبوظبي وضواحيها خلال 10 شهور، من بينها 930 مخالفة بحق المركبات الثقيلة المهملة خارج المدينة في المصفح والوثبة وبني ياس، كما رصدت البلدية خلال الفترة الماضية أكثر من 5800 سيارة مهجورة في الأماكن العامة وفي مواقف السيارات،

والساحات وغيرها من الأماكن الشاغرة، وقامت بالتحفظ عليها.وأكدت بلدية المدينة، أن الحملات متواصلة دون انقطاع حتى مواجهة ظاهرة الوقوف العشوائي وإهمال المركبات في الأماكن العامة، الأمر الذي يسهم في تشويه المظهر الحضاري للمدينة، كما قامت البلدية بترحيل عدد كبير من السيارات التي استنفدت المهلة القانونية للتوقف ونقلها إلى منطقة الحجز، مشيرة إلى أن هذا التوجه يعكس التزام النظام البلدي في الحفاظ على نظافة المدينة وتحسين مظهرها العام وتعزيز جوانب الأمن والسلامة والحد من التلوث البيئي وتأثيراته ونشر الوعي البيئي بين أفراد المجتمع وتعزيز دورهم في حماية البيئة والحفاظ عليها. وأوضحت البلدية، أن مدينة المصفح الصناعية سجلت أعلى نسبة مخالفات، حيث إن أغلب القطاعات بها تشهد وبشكل كبير إهمالاً للمركبات، مما يدفع بعض السكان لترك سياراتهم المعطلة والتي تحتاج إلى مبالغ مالية كبيرة من أجل إصلاحها في منطقة المصفح، مؤكدة قيامها بمتابعة جميع الإنذارات لإعطاء أصحابها مهلة لسحبها أو تحريكها وتنظيفها، وفي حال استمرار السيارة المخالفة يتم ترحيلها إلى شبك الحجز.وأشارت البلدية، إلى أن هناك بعض السيارات المهملة تحجز المواقف والساحات لفترات طويلة، وبعض السيارات مهملة منذ أكثر من 9 شهور، وهذا يفرض تحديات كبيرة على الكوادر البلدية العاملة في المراكز الخارجية، والتي تقوم بالتنسيق والتعاون مع الشركاء الاستراتيجيين والجهات المعنية لمحاربة الظاهرة. وأكدت، حرصها على تثقيف وتوجيه السكان وإرشادهم إلى أهمية المساهمة في مواجهة هذه المظاهر غير الحضارية.


الخبر بالتفاصيل والصور


emaratyah

حررت بلدية مدينة أبوظبي 2700 مخالفة بحق السيارات المهجورة في مدينة أبوظبي وضواحيها خلال 10 شهور، من بينها 930 مخالفة بحق المركبات الثقيلة المهملة خارج المدينة في المصفح والوثبة وبني ياس، كما رصدت البلدية خلال الفترة الماضية أكثر من 5800 سيارة مهجورة في الأماكن العامة وفي مواقف السيارات، والساحات وغيرها من الأماكن الشاغرة، وقامت بالتحفظ عليها.
وأكدت بلدية المدينة، أن الحملات متواصلة دون انقطاع حتى مواجهة ظاهرة الوقوف العشوائي وإهمال المركبات في الأماكن العامة، الأمر الذي يسهم في تشويه المظهر الحضاري للمدينة، كما قامت البلدية بترحيل عدد كبير من السيارات التي استنفدت المهلة القانونية للتوقف ونقلها إلى منطقة الحجز، مشيرة إلى أن هذا التوجه يعكس التزام النظام البلدي في الحفاظ على نظافة المدينة وتحسين مظهرها العام وتعزيز جوانب الأمن والسلامة والحد من التلوث البيئي وتأثيراته ونشر الوعي البيئي بين أفراد المجتمع وتعزيز دورهم في حماية البيئة والحفاظ عليها.
وأوضحت البلدية، أن مدينة المصفح الصناعية سجلت أعلى نسبة مخالفات، حيث إن أغلب القطاعات بها تشهد وبشكل كبير إهمالاً للمركبات، مما يدفع بعض السكان لترك سياراتهم المعطلة والتي تحتاج إلى مبالغ مالية كبيرة من أجل إصلاحها في منطقة المصفح، مؤكدة قيامها بمتابعة جميع الإنذارات لإعطاء أصحابها مهلة لسحبها أو تحريكها وتنظيفها، وفي حال استمرار السيارة المخالفة يتم ترحيلها إلى شبك الحجز.
وأشارت البلدية، إلى أن هناك بعض السيارات المهملة تحجز المواقف والساحات لفترات طويلة، وبعض السيارات مهملة منذ أكثر من 9 شهور، وهذا يفرض تحديات كبيرة على الكوادر البلدية العاملة في المراكز الخارجية، والتي تقوم بالتنسيق والتعاون مع الشركاء الاستراتيجيين والجهات المعنية لمحاربة الظاهرة.
وأكدت، حرصها على تثقيف وتوجيه السكان وإرشادهم إلى أهمية المساهمة في مواجهة هذه المظاهر غير الحضارية.

رابط المصدر: تحرير 2700 مخالفة ورصد 5800 سيارة مهملة في أبوظبي

أضف تعليق أو رد من خلال حسابك الفيسبوك

أضف تعليقاً