سعود بن صقر: الإمارات تولي جل اهتمامها لتأهيل الشباب

شهد صاحب السمو الشيخ سعود بن صقر القاسمي عضو المجلس الأعلى حاكم رأس الخيمة، مساء أمس الأول، حفل تخريج 119 طالباً من كلية طب الأسنان والتمريض بجامعة رأس الخيمة للطب والعلوم الصحية، وذلك على مسرح الجامعة برأس الخيمة.وهنأ صاحب السمو حاكم رأس الخيمة أبناءه الخريجين، متمنياً لهم دوام

التوفيق والنجاح في حياتهم المهنية، مؤكداً سموه أن دولة الإمارات في ظل القيادة الحكيمة لصاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة، حفظه الله، وأخيه صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، رعاه الله، تولي جل اهتمامها لتأهيل الشباب علمياً وعملياً، وتزويدهم بالمهارات اللازمة التي تمكنهم من المشاركة في تنمية مجتمعاتهم وتطويرها إيماناً من سموهما بأن العلم هو السبيل الوحيد لتقدم المجتمع ورقيه والحل الأنسب لمواجهة تحديات العصر.وأشاد سموه بدور جامعة رأس الخيمة للطب والعلوم الصحية في إعداد الشباب وتأهيلهم في مجال الطب التخصصي وبالكادر الأكاديمي والإداري والبنية التحتية المتطورة والتسهيلات التي تقدمها الجامعة لطلابها، ما جعل منها صرحاً تعليمياً وثقافياً حظي بثقة المؤسسات الطبية والتعليمية داخل وخارج الدولة.وسلم صاحب السمو حاكم رأس الخيمة شهادات التخرج ل 23 حاصلاً على بكالوريوس طب الأسنان، و22 حاصلاً على بكالوريوس التمريض، و63 من البرنامج التكميلي للتمريض، و11 من ماجستير التمريض.وشكر الدكتور جور مودهافا راو نائب رئيس جامعة رأس الخيمة للطب والعلوم الصحية صاحب السمو الشيخ سعود بن صقر القاسمي عضو المجلس الأعلى حاكم رأس الخيمة والرئيس الأعلى للجامعة، على دعمه المستمر للجامعة في مختلف مراحلها، كما تقدم لسموه بالشكر والتقدير لدعمه لطلاب الجامعة من تخصيص عدد من المنح الدراسية الكاملة لعدد من طلاب الجامعة من المواطنين من خلال برنامج الشيخ صقر للتميز الحكومي.كما قدم الشكر للدكتور أحمد بن عبدالله حميد بالهول الفلاسي وزير دولة لشؤون التعليم العالي لدعمه وتشجيعه، وإلى لجنة الاعتراف الأكاديمي بوزارة التربية والتعليم شؤون التعليم العالي، برئاسة الدكتور بدر أبو العلا والتي ساعدت بصورة جلية على مواكبتنا للمعايير العالمية في مجال التعليم العالي، فلهم منا جزيل الشكر والعرفان على ما قدموه للجامعة.وأشاد بوزارة الصحة ووقاية المجتمع لدعمها المتواصل للجامعة، حيث لم تكتفِ بتسهيل تدريب الطلبة في المستشفيات الحكومية، بل وقامت بتخصيص منح دراسية للطلبة المواطنين للالتحاق ببرنامج التمريض، وكان للوزارة الفضل في دعم برنامج إلحاق خريجي القسم الأدبي والراغبين في دراسة التمريض لبرنامج تأهيلي مكثف خلال فترة الصيف والفضل في ذلك يرجع لعبد الرحمن بن محمد العويس وزير الصحة ووقاية المجتمع، والدكتور محمد سالم العلماء وكيل الوزارة، والدكتور المستشار ياسر النعيمي من وزارة الصحة الذي ارتبط اسمه بالجامعة منذ البداية، والدكتور عبد الله النعيمي مدير منطقة رأس الخيمة الطبية.وقال نائب رئيس جامعة رأس الخيمة للطب، إن إدارة الجامعة تثمن المساهمة الإيجابية لرئيس العمداء وأعضاء الهيئة الإدارية لجهودهم الحثيثة في تطوير ودعم أنشطة الجامعة.. وأضاف، «يجدر بنا أن نسجل هنا وبكل فخر المشاركة الفاعلة، والإخلاص الذي أولاه أعضاء الهيئة الأكاديمية في الجامعة لصقل مواهب الطلاب، وتوجيههم إلى أفضل الممارسات العلمية من خلال جهود الهيئة التدريسية المتمثلة في نشر ما يربو عن 288 بحثاً في الدوريات العلمية المحلية والعالمية حتى الآن، بالإضافة لمهام الإشراف العلمي المتميز على بحوث الطلاب المقدمة لمؤتمر طلاب الجامعة العلمي والمؤتمرات الأخرى».وقدم التهنئة للطلبة الذين ظلوا يجتهدون خلال سنوات الدراسة حتى كللت جهودهم بالإنجاز الكبير المتمثل في نيل هذه الدرجات العلمية الرفيعة.كما قدّم التهنئة الصادقة لكل أولياء الأمور والأسر لما أبدوه من دعم وسند لأبنائهم في مختلف مراحل الدراسة حتى نيلهم الدرجات الجامعية.. فيما هنأ أعضاء الهيئة الأكاديمية للمجهود المتميز الذي بذلوه لضمان حصول الطلبة على أفضل العلوم والمعارف.حضر الاحتفال الشيخ صقر بن محمد بن صقر القاسمي، والشيخ محمد بن كايد القاسمي رئيس دائرة التنمية الاقتصادية، والدكتور ياسر النعيمي رئيس مجلس أمناء جامعة رأس الخيمة للطب والعلوم الصحية، والدكتور عبدالله أحمد النعيمي مدير منطقة رأس الخيمة الطبية، وعدد من رؤساء ومديري الدوائر المحلية والاتحادية.


الخبر بالتفاصيل والصور


emaratyah

شهد صاحب السمو الشيخ سعود بن صقر القاسمي عضو المجلس الأعلى حاكم رأس الخيمة، مساء أمس الأول، حفل تخريج 119 طالباً من كلية طب الأسنان والتمريض بجامعة رأس الخيمة للطب والعلوم الصحية، وذلك على مسرح الجامعة برأس الخيمة.
وهنأ صاحب السمو حاكم رأس الخيمة أبناءه الخريجين، متمنياً لهم دوام التوفيق والنجاح في حياتهم المهنية، مؤكداً سموه أن دولة الإمارات في ظل القيادة الحكيمة لصاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة، حفظه الله، وأخيه صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، رعاه الله، تولي جل اهتمامها لتأهيل الشباب علمياً وعملياً، وتزويدهم بالمهارات اللازمة التي تمكنهم من المشاركة في تنمية مجتمعاتهم وتطويرها إيماناً من سموهما بأن العلم هو السبيل الوحيد لتقدم المجتمع ورقيه والحل الأنسب لمواجهة تحديات العصر.
وأشاد سموه بدور جامعة رأس الخيمة للطب والعلوم الصحية في إعداد الشباب وتأهيلهم في مجال الطب التخصصي وبالكادر الأكاديمي والإداري والبنية التحتية المتطورة والتسهيلات التي تقدمها الجامعة لطلابها، ما جعل منها صرحاً تعليمياً وثقافياً حظي بثقة المؤسسات الطبية والتعليمية داخل وخارج الدولة.
وسلم صاحب السمو حاكم رأس الخيمة شهادات التخرج ل 23 حاصلاً على بكالوريوس طب الأسنان، و22 حاصلاً على بكالوريوس التمريض، و63 من البرنامج التكميلي للتمريض، و11 من ماجستير التمريض.
وشكر الدكتور جور مودهافا راو نائب رئيس جامعة رأس الخيمة للطب والعلوم الصحية صاحب السمو الشيخ سعود بن صقر القاسمي عضو المجلس الأعلى حاكم رأس الخيمة والرئيس الأعلى للجامعة، على دعمه المستمر للجامعة في مختلف مراحلها، كما تقدم لسموه بالشكر والتقدير لدعمه لطلاب الجامعة من تخصيص عدد من المنح الدراسية الكاملة لعدد من طلاب الجامعة من المواطنين من خلال برنامج الشيخ صقر للتميز الحكومي.
كما قدم الشكر للدكتور أحمد بن عبدالله حميد بالهول الفلاسي وزير دولة لشؤون التعليم العالي لدعمه وتشجيعه، وإلى لجنة الاعتراف الأكاديمي بوزارة التربية والتعليم شؤون التعليم العالي، برئاسة الدكتور بدر أبو العلا والتي ساعدت بصورة جلية على مواكبتنا للمعايير العالمية في مجال التعليم العالي، فلهم منا جزيل الشكر والعرفان على ما قدموه للجامعة.
وأشاد بوزارة الصحة ووقاية المجتمع لدعمها المتواصل للجامعة، حيث لم تكتفِ بتسهيل تدريب الطلبة في المستشفيات الحكومية، بل وقامت بتخصيص منح دراسية للطلبة المواطنين للالتحاق ببرنامج التمريض، وكان للوزارة الفضل في دعم برنامج إلحاق خريجي القسم الأدبي والراغبين في دراسة التمريض لبرنامج تأهيلي مكثف خلال فترة الصيف والفضل في ذلك يرجع لعبد الرحمن بن محمد العويس وزير الصحة ووقاية المجتمع، والدكتور محمد سالم العلماء وكيل الوزارة، والدكتور المستشار ياسر النعيمي من وزارة الصحة الذي ارتبط اسمه بالجامعة منذ البداية، والدكتور عبد الله النعيمي مدير منطقة رأس الخيمة الطبية.
وقال نائب رئيس جامعة رأس الخيمة للطب، إن إدارة الجامعة تثمن المساهمة الإيجابية لرئيس العمداء وأعضاء الهيئة الإدارية لجهودهم الحثيثة في تطوير ودعم أنشطة الجامعة.. وأضاف، «يجدر بنا أن نسجل هنا وبكل فخر المشاركة الفاعلة، والإخلاص الذي أولاه أعضاء الهيئة الأكاديمية في الجامعة لصقل مواهب الطلاب، وتوجيههم إلى أفضل الممارسات العلمية من خلال جهود الهيئة التدريسية المتمثلة في نشر ما يربو عن 288 بحثاً في الدوريات العلمية المحلية والعالمية حتى الآن، بالإضافة لمهام الإشراف العلمي المتميز على بحوث الطلاب المقدمة لمؤتمر طلاب الجامعة العلمي والمؤتمرات الأخرى».
وقدم التهنئة للطلبة الذين ظلوا يجتهدون خلال سنوات الدراسة حتى كللت جهودهم بالإنجاز الكبير المتمثل في نيل هذه الدرجات العلمية الرفيعة.
كما قدّم التهنئة الصادقة لكل أولياء الأمور والأسر لما أبدوه من دعم وسند لأبنائهم في مختلف مراحل الدراسة حتى نيلهم الدرجات الجامعية.. فيما هنأ أعضاء الهيئة الأكاديمية للمجهود المتميز الذي بذلوه لضمان حصول الطلبة على أفضل العلوم والمعارف.
حضر الاحتفال الشيخ صقر بن محمد بن صقر القاسمي، والشيخ محمد بن كايد القاسمي رئيس دائرة التنمية الاقتصادية، والدكتور ياسر النعيمي رئيس مجلس أمناء جامعة رأس الخيمة للطب والعلوم الصحية، والدكتور عبدالله أحمد النعيمي مدير منطقة رأس الخيمة الطبية، وعدد من رؤساء ومديري الدوائر المحلية والاتحادية.

رابط المصدر: سعود بن صقر: الإمارات تولي جل اهتمامها لتأهيل الشباب

أضف تعليق أو رد من خلال حسابك الفيسبوك

أضف تعليقاً