ليش الإدمان على سناب شات والتغريد على تويتر غير جيد بالنسبة لك؟

إذا كنت أحد رواد تويتر وتقوم بالتغريد على مدار الساعة، أو حتى إذا كنت أحد مدمني سناب شات، أو انستقرام وفيسبوك، فهذا أمر يُعتبر جيد بالنسبة للكثيرين، لكن انتظر قليلاً، فهنا مجموعة من الأسباب التي من المفترض أن تُقلل من تفاعلك على صفحات الشبكات الاجتماعية. ليش الادمان على سناب شات

والتغريد على تويتر غير جيد بالنسبة لك؟ إنه الادمان أظهرت الدراسات أكثر من 50% من المراهقين يقومون بالدخول إلى مواقع التواصل الاجتماعية عدة مرات في اليوم، وهناك مجموعة من المعاهد قاست ذلك على أنه ادمان. وتقول هذه الدراسات أنه إذا كنت تستخدم الفيسبوك أو تويتر في حل مسائلك الشخصية الخاصة بك، فإن ذلك يعتبر مشكلة بحد ذاتها. سلوك غير اجتماعي حسناً، نحن لسنا اجتماعيين عندما نقضي أغلب وقتنا على أجهزة الكمبيوتر والهواتف المحمولة. إذ إن الإفراط في استخدام وسائل الإعلام الاجتماعية يمكنها أن تمنع من المشاركة في الأنشطة الواقعية في الهواء الطلق والاجتماع مع الناس. البدانة أظهر بحث حديث أن الناس يفضلون قضاء المزيد من الوقت على وسائل الاعلام الاجتماعية بدلاً من ممارسة الرياضة، وهذا الأمر مثير للقلق. إذ إن قضاء من سبع إلى ثماني ساعات في اليوم على هذه المواقع يؤدي إلى تناول الوجبات الخفيفة غير السليمة وبالتالي زيادة الوزن. مسألة الثقة بالنفس وجد الباحثون بأن أولئك الذين يقضون وقت طويل في الأنشطة على الإنترنت لديهم ثقة أقل بالنفس من غيرهم. يبدو بأنهم يقومون بمقارنة حياتهم مع أشخاص آخرين بالاعتماد على وسائل الإعلام الاجتماعية ثم الحكم بأنفسهم. التنمّر عن طريق الإنترنت هذه الظاهرة ظهرت مع التقدم التقني بشكل خاص، وفيها يتم ابتزاز الأشخاص على الإنترنت أو الإساءة لهم بسبب ما يتم نشره من قِبلهم.وهناك دراسة تشير إلى أن 95% من المراهقين تعرضّوا للتنمّر على الإنترنت بسبب ما ينشروه، كما أن 33% من هؤلاء المراهقين تأذوا بالفعل بسبب هذا التنمّر. المصدر


الخبر بالتفاصيل والصور


إذا كنت أحد رواد تويتر وتقوم بالتغريد على مدار الساعة، أو حتى إذا كنت أحد مدمني سناب شات، أو انستقرام وفيسبوك، فهذا أمر يُعتبر جيد بالنسبة للكثيرين، لكن انتظر قليلاً، فهنا مجموعة من الأسباب التي من المفترض أن تُقلل من تفاعلك على صفحات الشبكات الاجتماعية.

ليش الادمان على سناب شات والتغريد على تويتر غير جيد بالنسبة لك؟

إنه الادمان

أظهرت الدراسات أكثر من 50% من المراهقين يقومون بالدخول إلى مواقع التواصل الاجتماعية عدة مرات في اليوم، وهناك مجموعة من المعاهد قاست ذلك على أنه ادمان. وتقول هذه الدراسات أنه إذا كنت تستخدم الفيسبوك أو تويتر في حل مسائلك الشخصية الخاصة بك، فإن ذلك يعتبر مشكلة بحد ذاتها.

الادمان على سناب شات والتغريد على تويتر

سلوك غير اجتماعي

حسناً، نحن لسنا اجتماعيين عندما نقضي أغلب وقتنا على أجهزة الكمبيوتر والهواتف المحمولة. إذ إن الإفراط في استخدام وسائل الإعلام الاجتماعية يمكنها أن تمنع من المشاركة في الأنشطة الواقعية في الهواء الطلق والاجتماع مع الناس.

البدانة

أظهر بحث حديث أن الناس يفضلون قضاء المزيد من الوقت على وسائل الاعلام الاجتماعية بدلاً من ممارسة الرياضة، وهذا الأمر مثير للقلق. إذ إن قضاء من سبع إلى ثماني ساعات في اليوم على هذه المواقع يؤدي إلى تناول الوجبات الخفيفة غير السليمة وبالتالي زيادة الوزن.

الادمان على سناب شات والتغريد على تويتر

مسألة الثقة بالنفس

وجد الباحثون بأن أولئك الذين يقضون وقت طويل في الأنشطة على الإنترنت لديهم ثقة أقل بالنفس من غيرهم. يبدو بأنهم يقومون بمقارنة حياتهم مع أشخاص آخرين بالاعتماد على وسائل الإعلام الاجتماعية ثم الحكم بأنفسهم.

التنمّر عن طريق الإنترنت

هذه الظاهرة ظهرت مع التقدم التقني بشكل خاص، وفيها يتم ابتزاز الأشخاص على الإنترنت أو الإساءة لهم بسبب ما يتم نشره من قِبلهم.
وهناك دراسة تشير إلى أن 95% من المراهقين تعرضّوا للتنمّر على الإنترنت بسبب ما ينشروه، كما أن 33% من هؤلاء المراهقين تأذوا بالفعل بسبب هذا التنمّر.

المصدر

رابط المصدر: ليش الإدمان على سناب شات والتغريد على تويتر غير جيد بالنسبة لك؟

أضف تعليق أو رد من خلال حسابك الفيسبوك

أضف تعليقاً