بماذا تشتهر النرويج ؟

حيث تعتبر دولة النرويج واحدة من الدول  الأوروبية  و هي من الدّول التي تقع في شمال أوروبا و كذلك فإنها تشترك في حدودها مع دولة روسيا و دولة السّويد و  أيضاً دولة فنلندا أما من الجهة الشّمالية فإنها تطل على المحيط المتجمد الشّمالي ، الذي يجدر ذكره أنه عندما تم رسم

خريطة النرويج وجد أن ما يميزها وجود خطوطها المتعرجة على طول سواحلها البحرية ، لهذا فإن النرويج تشتهر  بكثرة خلجان المياه لديها ، لهذا فإن شواطئها غير مستوية و متعرجة جداً جداً  و كذلك فإن شواطئ النرويج هي من الشواطئ النظيفة  جداً ذات المياه الصافية   و هي لوحة فنية جميلة لمن يريد أن يتأمل إبداع الخالق عز و جل ، و كذلك  أيضاً فإن دولة  النرويج  تشتهر بالثّروة السّمكية الكبيرة  ، أما عن الأسباب التي أدت إلى هذا هي أنها منطقة باردة قريبة جداً من القطب المتجمد الشمالي و كذلك أيضاً كثرة الخلجان فيها حيث يتكون هناك تيارات هوائية دافئة و ذلك ما جعل الأسماك أن تعيش في سواحل النرويج بأمان . مميزات النرويج :- حيث تتميز النرويج  بطول فترة النّهار و يطلق مسمى النرويج على اسم بلاد الشّمس المشرقة و في بعض الأحيان يطلق على  الدّول التي لا تغيب فيها الشّمس أبداً إلا عند منتصف الليل و هذا بالتحديد في شمال النّرويج ، كذلك يعتبر ميناء أوسلو هي عاصمة النرويج و تعتبر ميناء أوسلو  هي مركز لمحادثات السّلام ، كذلك فإن ميناء أوسلو أيضاً تعتبر من الموانئ البحرية الفعالة و النشطة من الناحية التجارية ، والجدير بالذكر أن طبيعة تضاريس دولة النرويج عبارة عن غابات لا تجد فيها مساحات كافية لممارسة الزراعة لهذا فهي تهتم بالغابات و تعتبر الغابات هي مصدر  مهم جداً للأخشاب ، لهذا فهي من الدّول التي تقوم بتصدير الأخشاب ، دولة النرويج حالها مثل حال الدول التي تجاورها حيث أنها تحتوي على البترول و تحتوي كذلك على المعادن مثال هذه المعادن :- معدن الحديد و معدن الرّصاص و كذلك معدن النحاس لهذا  فإنه من أبرز منتجاتها التي يتم تصديرها هي الأخشاب و كذلك الأسماك ، ذلك يرجع إلى فرة مصادرها . أهم مواقع السياحة في النرويج :- حيث أن من المواقع السياحية الهامة جداً في دولة النرويج هو ما يلي :- أولاً :- شلال فورينج فوسين حيث أن هذه  الشلالات المائيّة تعتبر من أشهر الشلالات في النرويج و لقد احتلّت مكانةً مرموقةً جداً و هي تعد من بين المناطِق النرويجيّة السياحيّة منذ مائتان عام حيث أن الزائر عندما يصِل إلى هذه الشلالات يستطيع التّمتّع بصوت المياه و التمتع بجمال الطّبيعة المحيطة بها . ثانياُ :- نهر جوستدالسبرين الجليدي:   و هذا النهر الجليدي يقع في مقاطعة سوغن أوغ فيوردان و بالتحديد في غرب النرويج ، يعتبر من أشهر الأنهار الجليديّة و أكبرهم حجماً و ذلك على مستوى الدول الأوروبية ، أما ارتفاعه فهو يبلغ 2,083 متراً و من مميزاته أنه يتمتع بالمياه العذبة ، و كذلك تحيط به المناظر الطّبيعيّة المتميّزة جداً و التي تُتيح إلى أي زائر متعة  و الاستجمام . ثالثاً :- حي بريغين: حيث يقع ذلك الحي بالتحديد في مدينة بيرغن القديمة و التي تأسّست منذ عام 1070 ميلادياً حيث أن الزائر يستطيع أن يستمتع بمنظر المباني الخشبيّة و التي تطل على شاطيء البحر . رابعاً :- متحف سفينة الفايكنج:  حيث ذلك المتحف يعرِض بعض من السفن الخشبيّة التي كان يستخدمها جنود الفايكنج في حروبهم ضد الأعداء . خامساً :- رأس الشمال النرويجي:  حيث يعتبر رأس الشمال النرويجي أعلى منطقة في شمال القارة الأوروبية حيث يصل ارتفاعه إلى ثلاثمائة متر  فوق المحيط المتجمّد ، كذلك فإنه يتميز بأنّ الشمس لا تغرب عنه في الفترة ما بين  الرابع عشر من شهر مايو إلى التاسع و العشرون من شهر يوليو   . سادساً :-  مدينة روروس: حيث تُعتبر تلك المدينة من الميراث التاريخيّ لدولة لنرويج  ، و لقد  تم تأسيسها في عام 1646ميلادياً ، كانت تشتهر في العصور الوسطى بعملية تعدين النحاس ، و لا تزال تحتوي تلك المدينة على بعض من المنازل الخشبيّة منذ العصور الوسطى . إقرأ أيضاً مقالات مفيدة


الخبر بالتفاصيل والصور


حيث تعتبر دولة النرويج واحدة من الدول  الأوروبية  و هي من الدّول التي تقع في شمال أوروبا و كذلك فإنها تشترك في حدودها مع دولة روسيا و دولة السّويد و  أيضاً دولة فنلندا أما من الجهة الشّمالية فإنها تطل على المحيط المتجمد الشّمالي ، الذي يجدر ذكره أنه عندما تم رسم خريطة النرويج وجد أن ما يميزها وجود خطوطها المتعرجة على طول سواحلها البحرية ، لهذا فإن النرويج تشتهر  بكثرة خلجان المياه لديها ، لهذا فإن شواطئها غير مستوية و متعرجة جداً جداً  و كذلك فإن شواطئ النرويج هي من الشواطئ النظيفة  جداً ذات المياه الصافية   و هي لوحة فنية جميلة لمن يريد أن يتأمل إبداع الخالق عز و جل ، و كذلك  أيضاً فإن دولة  النرويج  تشتهر بالثّروة السّمكية الكبيرة  ، أما عن الأسباب التي أدت إلى هذا هي أنها منطقة باردة قريبة جداً من القطب المتجمد الشمالي و كذلك أيضاً كثرة الخلجان فيها حيث يتكون هناك تيارات هوائية دافئة و ذلك ما جعل الأسماك أن تعيش في سواحل النرويج بأمان .

السياحة في النرويج

مميزات النرويج :- حيث تتميز النرويج  بطول فترة النّهار و يطلق مسمى النرويج على اسم بلاد الشّمس المشرقة و في بعض الأحيان يطلق على  الدّول التي لا تغيب فيها الشّمس أبداً إلا عند منتصف الليل و هذا بالتحديد في شمال النّرويج ، كذلك يعتبر ميناء أوسلو هي عاصمة النرويج و تعتبر ميناء أوسلو  هي مركز لمحادثات السّلام ، كذلك فإن ميناء أوسلو أيضاً تعتبر من الموانئ البحرية الفعالة و النشطة من الناحية التجارية ، والجدير بالذكر أن طبيعة تضاريس دولة النرويج عبارة عن غابات لا تجد فيها مساحات كافية لممارسة الزراعة لهذا فهي تهتم بالغابات و تعتبر الغابات هي مصدر  مهم جداً للأخشاب ، لهذا فهي من الدّول التي تقوم بتصدير الأخشاب ، دولة النرويج حالها مثل حال الدول التي تجاورها حيث أنها تحتوي على البترول و تحتوي كذلك على المعادن مثال هذه المعادن :- معدن الحديد و معدن الرّصاص و كذلك معدن النحاس لهذا  فإنه من أبرز منتجاتها التي يتم تصديرها هي الأخشاب و كذلك الأسماك ، ذلك يرجع إلى فرة مصادرها .

أهم مواقع السياحة في النرويج :- حيث أن من المواقع السياحية الهامة جداً في دولة النرويج هو ما يلي :- أولاً :- شلال فورينج فوسين حيث أن هذه  الشلالات المائيّة تعتبر من أشهر الشلالات في النرويج و لقد احتلّت مكانةً مرموقةً جداً و هي تعد من بين المناطِق النرويجيّة السياحيّة منذ مائتان عام حيث أن الزائر عندما يصِل إلى هذه الشلالات يستطيع التّمتّع بصوت المياه و التمتع بجمال الطّبيعة المحيطة بها .

دولة النرويج

ثانياُ :- نهر جوستدالسبرين الجليدي:   و هذا النهر الجليدي يقع في مقاطعة سوغن أوغ فيوردان و بالتحديد في غرب النرويج ، يعتبر من أشهر الأنهار الجليديّة و أكبرهم حجماً و ذلك على مستوى الدول الأوروبية ، أما ارتفاعه فهو يبلغ 2,083 متراً و من مميزاته أنه يتمتع بالمياه العذبة ، و كذلك تحيط به المناظر الطّبيعيّة المتميّزة جداً و التي تُتيح إلى أي زائر متعة  و الاستجمام .

ثالثاً :- حي بريغين: حيث يقع ذلك الحي بالتحديد في مدينة بيرغن القديمة و التي تأسّست منذ عام 1070 ميلادياً حيث أن الزائر يستطيع أن يستمتع بمنظر المباني الخشبيّة و التي تطل على شاطيء البحر .

رابعاً :- متحف سفينة الفايكنج:  حيث ذلك المتحف يعرِض بعض من السفن الخشبيّة التي كان يستخدمها جنود الفايكنج في حروبهم ضد الأعداء .

خامساً :- رأس الشمال النرويجي:  حيث يعتبر رأس الشمال النرويجي أعلى منطقة في شمال القارة الأوروبية حيث يصل ارتفاعه إلى ثلاثمائة متر  فوق المحيط المتجمّد ، كذلك فإنه يتميز بأنّ الشمس لا تغرب عنه في الفترة ما بين  الرابع عشر من شهر مايو إلى التاسع و العشرون من شهر يوليو   .

سادساً :-  مدينة روروس: حيث تُعتبر تلك المدينة من الميراث التاريخيّ لدولة لنرويج  ، و لقد  تم تأسيسها في عام 1646ميلادياً ، كانت تشتهر في العصور الوسطى بعملية تعدين النحاس ، و لا تزال تحتوي تلك المدينة على بعض من المنازل الخشبيّة منذ العصور الوسطى .

رابط المصدر: بماذا تشتهر النرويج ؟

أضف تعليق أو رد من خلال حسابك الفيسبوك

أضف تعليقاً