أمطار على مناطق متفرقة وبراكة تسجل أقل درجة حرارة بـ 19.4 مئوية

■ أمطار غزيرة ومتوسطة في المنطقة الشرقية | تصوير زيشان أحمد سقطت عصر أمس أمطار تراوحت بين الغزيرة والمتوسطة والخفيفة على مناطق متفرقة خاصة شرقاً وشمالاً، في كل من حتا وكلباء والعجيلي وضوي ووادي الحلو والقور ومسافي، وأدت الأمطار في المناطق الجبلية الوسطى بالمنطقة

الشرقية إلى جريان الأودية، فيما سجلت براكة أقل درجة حرارة بواقع 19.4 مئوية. وحذر المركز الوطني للأرصاد الجوية والزلازل من تكون السحب الركامية الممطرة مصحوبة برياح نشطة أحياناً مثيرة للغبار والأتربة وتؤدي إلى تدني الرؤية الأفقية لأقل من 1500 متر على المناطق الشرقية والشمالية من الدولة. ويتوقع المركز الوطني اليوم وغداً تزايد كميات السحب على مناطق متفرقة خاصة على المناطق الشمالية والشرقية يتخللها بعض السحب الركامية المصحوبة بسقوط أمطار، ويتميز الطقس بوجه عام بالاعتدال ويكون حاراً نسبياً نهاراً على بعض المناطق الداخلية. كما يتوقع أن تنشط الرياح أحيانا خلال يومي الجمعة والسبت مع نشاط السحب الركامية وتكون مثيرة للغبار والأتربة، وتؤدي إلى تدني مدى الرؤية الأفقية، ووفق المركز الوطني بلغت كميات الأمطار التي هطلت يوم الأربعاء الماضي في الفقع 57.6 ملم وفي الذيد 57.2 ملم وفي المليحة 46.8 ملم. وشهدت المناطق الجبلية الوسطى في المنطقة الشرقية أمطارا رعدية متوسطة إلى غزيرة، جرت على اثرها الأودية والشعاب الجبلية في مناطق مسافي ودفتا والبلدية بالفجيرة، وفي كل من مناطق وادي الحلو وشيص والنحوة التابعة للشارقة، كما طالت الأمطار بعض مناطق مدينة كلباء وخورفكان على امتداد ساعة من الزمن، فضلاً عن مناطق محاذية تتبع رأس الخيمة مثل المنيعي ووادي العجيلي. وواصلت حالة عدم الاستقرار الجوي في المناطق الوسطى لإمارة الفجيرة ومدن المنطقة الشرقية تأثيرها لليوم الثاني مصحوبة بأمطار متفاوتة الشدة تراوحت ما بين الخفيفة والغزيرة، فيما تكاثفت السحب الماطرة مع ساعات المساء الأولى على قمم الجبال لتبشر بهطول المزيد من الأمطار طوال يوم أمس. وكانت مناطق شيص والنحوة القريبة من مدينة خورفكان الأكثر حظاً من حيث وفرة الأمطار، التي أدت إلى فيضان وادي المنطقة، وعملت قنوات التصريف الحديثة الكائنة بالمنطقة التابعة لمدينة خورفكان على توجيه مسارات الأمطار بسلاسة ملحوظة دون وقوع أضرار. وبدورها شهدت منطقة وادي الحلو وما يجاورها من مناطق جبلية مثل المنيعي ومنطقة وادي العجيلي سقوط أمطار الخير الغزيرة مصحوبة بحبات البرد، حيث أدت غزارة الأمطار إلى فيضان أودية تلك المناطق وقطع الطرق المعترضة لمسارات الأودية، ما تسبب في توقف حركة السير على طريق وادي الحلو – الشارقة، نتيجة الأمطار وبعض الانهيارات الصخرية المحدودة عليه. وفاضت أودية العجيلي ووادي الحلو بالمياه، وهرعت آليات بلدية كلباء، لإزالة الصخور وشفط تراكمات المياه على الفور.


الخبر بالتفاصيل والصور


سقطت عصر أمس أمطار تراوحت بين الغزيرة والمتوسطة والخفيفة على مناطق متفرقة خاصة شرقاً وشمالاً، في كل من حتا وكلباء والعجيلي وضوي ووادي الحلو والقور ومسافي، وأدت الأمطار في المناطق الجبلية الوسطى بالمنطقة الشرقية إلى جريان الأودية، فيما سجلت براكة أقل درجة حرارة بواقع 19.4 مئوية.

وحذر المركز الوطني للأرصاد الجوية والزلازل من تكون السحب الركامية الممطرة مصحوبة برياح نشطة أحياناً مثيرة للغبار والأتربة وتؤدي إلى تدني الرؤية الأفقية لأقل من 1500 متر على المناطق الشرقية والشمالية من الدولة.

ويتوقع المركز الوطني اليوم وغداً تزايد كميات السحب على مناطق متفرقة خاصة على المناطق الشمالية والشرقية يتخللها بعض السحب الركامية المصحوبة بسقوط أمطار، ويتميز الطقس بوجه عام بالاعتدال ويكون حاراً نسبياً نهاراً على بعض المناطق الداخلية.

كما يتوقع أن تنشط الرياح أحيانا خلال يومي الجمعة والسبت مع نشاط السحب الركامية وتكون مثيرة للغبار والأتربة، وتؤدي إلى تدني مدى الرؤية الأفقية، ووفق المركز الوطني بلغت كميات الأمطار التي هطلت يوم الأربعاء الماضي في الفقع 57.6 ملم وفي الذيد 57.2 ملم وفي المليحة 46.8 ملم.

وشهدت المناطق الجبلية الوسطى في المنطقة الشرقية أمطارا رعدية متوسطة إلى غزيرة، جرت على اثرها الأودية والشعاب الجبلية في مناطق مسافي ودفتا والبلدية بالفجيرة، وفي كل من مناطق وادي الحلو وشيص والنحوة التابعة للشارقة، كما طالت الأمطار بعض مناطق مدينة كلباء وخورفكان على امتداد ساعة من الزمن، فضلاً عن مناطق محاذية تتبع رأس الخيمة مثل المنيعي ووادي العجيلي.

وواصلت حالة عدم الاستقرار الجوي في المناطق الوسطى لإمارة الفجيرة ومدن المنطقة الشرقية تأثيرها لليوم الثاني مصحوبة بأمطار متفاوتة الشدة تراوحت ما بين الخفيفة والغزيرة، فيما تكاثفت السحب الماطرة مع ساعات المساء الأولى على قمم الجبال لتبشر بهطول المزيد من الأمطار طوال يوم أمس.

وكانت مناطق شيص والنحوة القريبة من مدينة خورفكان الأكثر حظاً من حيث وفرة الأمطار، التي أدت إلى فيضان وادي المنطقة، وعملت قنوات التصريف الحديثة الكائنة بالمنطقة التابعة لمدينة خورفكان على توجيه مسارات الأمطار بسلاسة ملحوظة دون وقوع أضرار.

وبدورها شهدت منطقة وادي الحلو وما يجاورها من مناطق جبلية مثل المنيعي ومنطقة وادي العجيلي سقوط أمطار الخير الغزيرة مصحوبة بحبات البرد، حيث أدت غزارة الأمطار إلى فيضان أودية تلك المناطق وقطع الطرق المعترضة لمسارات الأودية، ما تسبب في توقف حركة السير على طريق وادي الحلو – الشارقة، نتيجة الأمطار وبعض الانهيارات الصخرية المحدودة عليه. وفاضت أودية العجيلي ووادي الحلو بالمياه، وهرعت آليات بلدية كلباء، لإزالة الصخور وشفط تراكمات المياه على الفور.

رابط المصدر: أمطار على مناطق متفرقة وبراكة تسجل أقل درجة حرارة بـ 19.4 مئوية

أضف تعليق أو رد من خلال حسابك الفيسبوك

أضف تعليقاً