شعبية ميركل تتحسن وشريكها البافاري يتراجع

كشفت نتائج استطلاع رأي في ألمانيا، أن المستشارة الألمانية أنجيلا ميركل استعادت كثيراً من التأييد الذي حظيت به من قبل. وأشارت نتائج الاستطلاع، الذي أجري

لصالح برنامج “الاتجاه في ألمانيا” بالقناة الأولى في التلفزيون الألماني، إلى أن ميركل حصلت على نسبة 54% من تأييد المشاركين في الاستطلاع، أوضحوا أنهم راضون عن أداء ميركل.كانت ميركل حصلت في استفتاء الشهر الماضي على نسبة 45 % من تأييد المشاركين فيه وكانت أسوأ نسبة لها منذ خمس سنوات، حيث كلفتها سياستها الخاصة باللاجئين فقدان تعاطف قطاع كبير من الشعب الألماني.أما رئيس وزراء بافاريا ورئيس الحزب المسيحي الاجتماعي الشريك الأصغر لميركل، والذي يتبنى سياسة صارمة في التعامل مع اللاجئين، فتراجعت شعبيته بشدة وفق نتائج الاستطلاع، حيث حصل على نسبة 37% فقط بتراجع سبع نقاط عن الاستطلاع الذي جرى في سبتمبر (أيلول) الماضي، والذي جاء فيه متراجعاً عن ميركل آنذاك بنقطة واحدة.وأوضحت النتائج أن حزب ميركل أيضاً جاء في المقدمة فيما لو جرت انتخابات مجلس النواب الألماني “بوندستاغ” يوم الأحد المقبل مثلاً، حيث حاز الاتحاد المسيحي الديمقراطي نسبة 33% من أصوات المشاركين، بينما حصل الاشتراكيون على نسبة 22% بتراجع نقطة عن الاستطلاع السابق، فيما احتفظ كل من الخضر واليسار بنسبهم السابقة، وهي 11 نقطة للخضر وتسع نقاط لليسار.وأثبت الاستطلاع تحسن نسبة الحزب الديمقراطي الحر بنقطة واحدة وحصل على ست نقاط، بينما ثبت البديل من أجل ألمانيا عند 14% كما كان في الاستطلاع السابق.


الخبر بالتفاصيل والصور



كشفت نتائج استطلاع رأي في ألمانيا، أن المستشارة الألمانية أنجيلا ميركل استعادت كثيراً من التأييد الذي حظيت به من قبل.

وأشارت نتائج الاستطلاع، الذي أجري لصالح برنامج “الاتجاه في ألمانيا” بالقناة الأولى في التلفزيون الألماني، إلى أن ميركل حصلت على نسبة 54% من تأييد المشاركين في الاستطلاع، أوضحوا أنهم راضون عن أداء ميركل.

كانت ميركل حصلت في استفتاء الشهر الماضي على نسبة 45 % من تأييد المشاركين فيه وكانت أسوأ نسبة لها منذ خمس سنوات، حيث كلفتها سياستها الخاصة باللاجئين فقدان تعاطف قطاع كبير من الشعب الألماني.

أما رئيس وزراء بافاريا ورئيس الحزب المسيحي الاجتماعي الشريك الأصغر لميركل، والذي يتبنى سياسة صارمة في التعامل مع اللاجئين، فتراجعت شعبيته بشدة وفق نتائج الاستطلاع، حيث حصل على نسبة 37% فقط بتراجع سبع نقاط عن الاستطلاع الذي جرى في سبتمبر (أيلول) الماضي، والذي جاء فيه متراجعاً عن ميركل آنذاك بنقطة واحدة.

وأوضحت النتائج أن حزب ميركل أيضاً جاء في المقدمة فيما لو جرت انتخابات مجلس النواب الألماني “بوندستاغ” يوم الأحد المقبل مثلاً، حيث حاز الاتحاد المسيحي الديمقراطي نسبة 33% من أصوات المشاركين، بينما حصل الاشتراكيون على نسبة 22% بتراجع نقطة عن الاستطلاع السابق، فيما احتفظ كل من الخضر واليسار بنسبهم السابقة، وهي 11 نقطة للخضر وتسع نقاط لليسار.

وأثبت الاستطلاع تحسن نسبة الحزب الديمقراطي الحر بنقطة واحدة وحصل على ست نقاط، بينما ثبت البديل من أجل ألمانيا عند 14% كما كان في الاستطلاع السابق.

رابط المصدر: شعبية ميركل تتحسن وشريكها البافاري يتراجع

أضف تعليق أو رد من خلال حسابك الفيسبوك

أضف تعليقاً