صور: سعودية تعمل في نادي ضيافة لفندق بريطاني

لم تتردد الشابة السعودية نداء فطاني في اقتحام مجال العمل في الخدمات الفندقية بدءا من الاستقبال وحتى الضيافة، رغم شهادتها العلمية العالية، كونها خريجة إحدى أشهر جامعات العالم جامعة إكسفورد، وجسدت مثالا مثيرا للإعجاب عن عصامية الفتاة السعودية وطموحها المتجدد، حين قررت العمل بصفتها متدربة في أحد أفخم فنادق العاصمة البريطانية

لندن، بعملها في نادي الضيافة لفندق إنتركونتيننتال بارك لين، وفي بقية أقسامه الأخرى بغية اكتساب التجارب والمهارات المختلفة وفقا لصحيفة عكاظ. وعلى أنها خريجة حديثا وتملك العديد من الخيارات، إلا أنها لم تتردد في أن تقدم نفسها في ميدان العمل مبكراً، على نحو جيد حظيت من خلاله بتقدير القائمين على الفندق واحترام رواده خصوصا السعوديين، وبينهم الإعلامي إدريس الدريس الذي كان قد قال عبر حسابه في تويتر عنها «سعدت أن وجدت فتاة سعودية، متخرجة من أكسفورد، تعمل بإتقان واحترام، لاسيما أنها متخرجة حديثا وتعمل في الصيف مستغلة وجود والدها هناك»، لافتا إلى أن مصدر سعادته كونها رغم تخرجها للتو من جامعة كبيرة وعريقة، لكنها بحثت عن العمل وبدأت حياتها العملية مبكرا، ووفقا للدريس، فإن الشابة تأمل في العودة للعمل في جدة بعد نهاية التدريب الذي تأمل أن يقودها لإدارة أهم الفنادق العالمية.


الخبر بالتفاصيل والصور


300
لم تتردد الشابة السعودية نداء فطاني في اقتحام مجال العمل في الخدمات الفندقية بدءا من الاستقبال وحتى الضيافة، رغم شهادتها العلمية العالية، كونها خريجة إحدى أشهر جامعات العالم جامعة إكسفورد، وجسدت مثالا مثيرا للإعجاب عن عصامية الفتاة السعودية وطموحها المتجدد، حين قررت العمل بصفتها متدربة في أحد أفخم فنادق العاصمة البريطانية لندن، بعملها في نادي الضيافة لفندق إنتركونتيننتال بارك لين، وفي بقية أقسامه الأخرى بغية اكتساب التجارب والمهارات المختلفة وفقا لصحيفة عكاظ.

x27177-jpg-pagespeed-ic-bpmd8wwavy
وعلى أنها خريجة حديثا وتملك العديد من الخيارات، إلا أنها لم تتردد في أن تقدم نفسها في ميدان العمل مبكراً، على نحو جيد حظيت من خلاله بتقدير القائمين على الفندق واحترام رواده خصوصا السعوديين، وبينهم الإعلامي إدريس الدريس الذي كان قد قال عبر حسابه في تويتر عنها «سعدت أن وجدت فتاة سعودية، متخرجة من أكسفورد، تعمل بإتقان واحترام، لاسيما أنها متخرجة حديثا وتعمل في الصيف مستغلة وجود والدها هناك»، لافتا إلى أن مصدر سعادته كونها رغم تخرجها للتو من جامعة كبيرة وعريقة، لكنها بحثت عن العمل وبدأت حياتها العملية مبكرا، ووفقا للدريس، فإن الشابة تأمل في العودة للعمل في جدة بعد نهاية التدريب الذي تأمل أن يقودها لإدارة أهم الفنادق العالمية.

x27178-jpg-pagespeed-ic-g6w4xa36i8

رابط المصدر: صور: سعودية تعمل في نادي ضيافة لفندق بريطاني

أضف تعليق أو رد من خلال حسابك الفيسبوك

أضف تعليقاً