المرصد: القوات السورية تتقدم في عدة محاور شمال حلب

ذكر المرصد السوري لحقوق الإنسان، اليوم الخميس، أن “قوات النظام سيطرت على عدة مبان في حي بستان الباشا شمال حلب، مع تواصل الاشتباكات بينها وبين فصائل المعارضة”.

وأفاد المرصد بأن القوات الحكومية سيطرت على المعهد الرياضي وتقدّمت في محاور أخرى بحي بستان الباشا، بالتزامن مع قصف لقوات النظام على مناطق الاشتباك ومواقع مقاتلي الفصائل. وأضاف أن الطائرات الحربية قصفت مناطق في حي الإنذارات، ومناطق أخرى في الأطراف الجنوبية لمدينة حلب، فيما استهدف الطيران الحربي مناطق في قرية السحارة بريف حلب الجنوبي، دون معلومات عن إصابات”.ومن حهة أخرى، لا تزال المعارك مستمرة بين الفصائل من طرف، وتنظيم داعش من طرف آخر في عدة محاور بريف حلب الشمالي، حيث تدور اشتباكات بين الطرفين في قرية العزيزية ومزارعها جنوب غرب تركمان بارح بريف حلب الشمالي، وسط تقدم للفصائل وسيطرتها على القرية والمزارع المحيط بها، بحسب المرصد.وكان  مصدر عسكري سوري أعلن أمس الأربعاء أن القوات الحكومية السورية والمسلحين الموالين لها استعادوا عدداً من المواقع الاستراتيجية في ريف حماة وكبدوا فصائل المعارضة خسائر جسيمة.وقال المصدر لوكالة الأنباء الألمانية إن “القوات الحكومية أحبطت هجوماً لفصائل المعارضة على قرى تل ملح وجبين وأبو عبيدة (45 كم شمال مدينة حماة) واستعادت 6 حواجز كانت تحت سيطرة فصائل المعارضة.


الخبر بالتفاصيل والصور



ذكر المرصد السوري لحقوق الإنسان، اليوم الخميس، أن “قوات النظام سيطرت على عدة مبان في حي بستان الباشا شمال حلب، مع تواصل الاشتباكات بينها وبين فصائل المعارضة”.

وأفاد المرصد بأن القوات الحكومية سيطرت على المعهد الرياضي وتقدّمت في محاور أخرى بحي بستان الباشا، بالتزامن مع قصف لقوات النظام على مناطق الاشتباك ومواقع مقاتلي الفصائل. 

وأضاف أن الطائرات الحربية قصفت مناطق في حي الإنذارات، ومناطق أخرى في الأطراف الجنوبية لمدينة حلب، فيما استهدف الطيران الحربي مناطق في قرية السحارة بريف حلب الجنوبي، دون معلومات عن إصابات”.

ومن حهة أخرى، لا تزال المعارك مستمرة بين الفصائل من طرف، وتنظيم داعش من طرف آخر في عدة محاور بريف حلب الشمالي، حيث تدور اشتباكات بين الطرفين في قرية العزيزية ومزارعها جنوب غرب تركمان بارح بريف حلب الشمالي، وسط تقدم للفصائل وسيطرتها على القرية والمزارع المحيط بها، بحسب المرصد.

وكان  مصدر عسكري سوري أعلن أمس الأربعاء أن القوات الحكومية السورية والمسلحين الموالين لها استعادوا عدداً من المواقع الاستراتيجية في ريف حماة وكبدوا فصائل المعارضة خسائر جسيمة.

وقال المصدر لوكالة الأنباء الألمانية إن “القوات الحكومية أحبطت هجوماً لفصائل المعارضة على قرى تل ملح وجبين وأبو عبيدة (45 كم شمال مدينة حماة) واستعادت 6 حواجز كانت تحت سيطرة فصائل المعارضة.

رابط المصدر: المرصد: القوات السورية تتقدم في عدة محاور شمال حلب

أضف تعليق أو رد من خلال حسابك الفيسبوك

أضف تعليقاً