أمل القبيسي تبحث مع رئيس الجمعية الوطنية الفرنسية تعزيز العلاقات

■ أمل القبيسي ووفد المجلس الوطني خلال اللقاء | |وام عقدت معالي الدكتورة أمل عبدالله القبيسي رئيسة المجلس الوطني الاتحادي، والوفد المرافق لها جلسة مباحثات رسمية أمس مع كلاود بارتولون رئيس الجمعية الوطنية الفرنسية في مقر الجمعية في باريس، وجرى خلال المباحثات مناقشة سبل

تعزيز علاقات التعاون السياسية والبرلمانية والاقتصادية والثقافية والتعليمية المتميزة والقائمة بين البلدين الصديقين والتأكيد على أهمية تفعيل دور المؤسسات البرلمانية وتنسيق المواقف حيال مختلف القضايا في ظل ما تشهده المنطقة والعالم من أحداث وتطورات. وحضر جلسة المباحثات وفد المجلس المرافق لمعالي الدكتورة أمل القبيسي، وهم كل من عبدالعزيز عبدالله الزعابي النائب الثاني لرئيس المجلس والدكتور سعيد عبدالله المطوع والدكتور محمد عبدالله المحرزي وسعيد صالح الرميثي وعزا سليمان بن سليمان ومعضد حارب مغير الخييلي سفير الدولة في فرنسا، وحضرها من الجانب الفرنسي عدد من السادة أعضاء الجمعية الوطنية الفرنسية. وناقش الجانبان المواقف المشتركة لدولة الإمارات وفرنسا حيال مختلف القضايا الإقليمية والدولية خاصة مكافحة الإرهاب والتطرف وعدم التدخل في الشؤون الداخلية للدول وتعزيز الأمن والسلام في العالم وتعزيز القانون الدولي الإنساني والتعامل مع اللاجئين والمساعدات الإنسانية المقدمة. تفعيل التعاون وشدد الجانبان على أهمية تفعيل التعاون المشترك على مستوى العمل البرلماني والتشريعي والتنسيق في المنتديات والمحافل الدولية خاصة الاتحاد البرلماني الدولي والتأكيد على دور البرلمانيين في مكافحة الإرهاب الذي يهدد الأمن والسلم الدوليين وعلى دور البرلمانيين في وقف تداعيات الأزمات الإنسانية المرتبطة بالهجرة واللاجئين وتعزيز التعاون في مجالات الطاقة والتأكيد على أهمية دور دولة الإمارات وفرنسا في إحياء عملية السلام في الشرق الأوسط. واتفق الجانبان على ضرورة دراسة كل ما تم طرحه خلال هذه الجلسة ليتم مناقشته والاتفاق عليه مستقبلاً بهدف تفعيل مختلف أشكال التعاون بين الجانبين بما يصب في مصلحة البلدين والشعبين الصديقين. من جانبها أكدت معالي الدكتورة أمل القبيسي حرص دولة الإمارات على تعزيز علاقات الشراكة الاستراتيجية مع الجمهورية الفرنسية وذلك بتوجيهات من القيادة الرشيدة ، معربة عن شكرها وتقديرها لرئيس الجمعية الوطنية الفرنسية على حفاوة الاستقبال وعلى الجهود المتميزة لتعزيز العلاقات بين البلدين على كافة الصعد. واستعرضت معاليها موقف الإمارات حيال مختلف القضايا الإقليمية والدولية وجددت المطالب المشروعة لدولة الإمارات بحل قضية احتلال إيران للجزر الإماراتية الثلاث «طنب الكبرى وطنب الصغرى وأبو موسى» سواء بالمساعي السلمية أو اللجوء إلى محكمة العدل الدولية. جهود أكدت معالي الدكتورة أمل القبيسي موقف دولة الإمارات الصارم في محاربة الإرهاب والجماعات الإرهابية وتعاونها مع فرنسا في جميع الجهود الرامية إلى دحر هذه الجمعات المتطرفة وردع أي نوع من التعدي على حقوق الآخرين والعمل على نشر قيم التسامح والعدالة واحترام حقوق المدنيين وتعزيز احترام القانون الإنساني الدولي ومبادئ الشرعية الدولية.


الخبر بالتفاصيل والصور


عقدت معالي الدكتورة أمل عبدالله القبيسي رئيسة المجلس الوطني الاتحادي، والوفد المرافق لها جلسة مباحثات رسمية أمس مع كلاود بارتولون رئيس الجمعية الوطنية الفرنسية في مقر الجمعية في باريس، وجرى خلال المباحثات مناقشة سبل تعزيز علاقات التعاون السياسية والبرلمانية والاقتصادية والثقافية والتعليمية المتميزة والقائمة بين البلدين الصديقين والتأكيد على أهمية تفعيل دور المؤسسات البرلمانية وتنسيق المواقف حيال مختلف القضايا في ظل ما تشهده المنطقة والعالم من أحداث وتطورات.

وحضر جلسة المباحثات وفد المجلس المرافق لمعالي الدكتورة أمل القبيسي، وهم كل من عبدالعزيز عبدالله الزعابي النائب الثاني لرئيس المجلس والدكتور سعيد عبدالله المطوع والدكتور محمد عبدالله المحرزي وسعيد صالح الرميثي وعزا سليمان بن سليمان ومعضد حارب مغير الخييلي سفير الدولة في فرنسا، وحضرها من الجانب الفرنسي عدد من السادة أعضاء الجمعية الوطنية الفرنسية.

وناقش الجانبان المواقف المشتركة لدولة الإمارات وفرنسا حيال مختلف القضايا الإقليمية والدولية خاصة مكافحة الإرهاب والتطرف وعدم التدخل في الشؤون الداخلية للدول وتعزيز الأمن والسلام في العالم وتعزيز القانون الدولي الإنساني والتعامل مع اللاجئين والمساعدات الإنسانية المقدمة.

تفعيل التعاون

وشدد الجانبان على أهمية تفعيل التعاون المشترك على مستوى العمل البرلماني والتشريعي والتنسيق في المنتديات والمحافل الدولية خاصة الاتحاد البرلماني الدولي والتأكيد على دور البرلمانيين في مكافحة الإرهاب الذي يهدد الأمن والسلم الدوليين وعلى دور البرلمانيين في وقف تداعيات الأزمات الإنسانية المرتبطة بالهجرة واللاجئين وتعزيز التعاون في مجالات الطاقة والتأكيد على أهمية دور دولة الإمارات وفرنسا في إحياء عملية السلام في الشرق الأوسط.

واتفق الجانبان على ضرورة دراسة كل ما تم طرحه خلال هذه الجلسة ليتم مناقشته والاتفاق عليه مستقبلاً بهدف تفعيل مختلف أشكال التعاون بين الجانبين بما يصب في مصلحة البلدين والشعبين الصديقين.

من جانبها أكدت معالي الدكتورة أمل القبيسي حرص دولة الإمارات على تعزيز علاقات الشراكة الاستراتيجية مع الجمهورية الفرنسية وذلك بتوجيهات من القيادة الرشيدة ، معربة عن شكرها وتقديرها لرئيس الجمعية الوطنية الفرنسية على حفاوة الاستقبال وعلى الجهود المتميزة لتعزيز العلاقات بين البلدين على كافة الصعد.

واستعرضت معاليها موقف الإمارات حيال مختلف القضايا الإقليمية والدولية وجددت المطالب المشروعة لدولة الإمارات بحل قضية احتلال إيران للجزر الإماراتية الثلاث «طنب الكبرى وطنب الصغرى وأبو موسى» سواء بالمساعي السلمية أو اللجوء إلى محكمة العدل الدولية.

جهود

أكدت معالي الدكتورة أمل القبيسي موقف دولة الإمارات الصارم في محاربة الإرهاب والجماعات الإرهابية وتعاونها مع فرنسا في جميع الجهود الرامية إلى دحر هذه الجمعات المتطرفة وردع أي نوع من التعدي على حقوق الآخرين والعمل على نشر قيم التسامح والعدالة واحترام حقوق المدنيين وتعزيز احترام القانون الإنساني الدولي ومبادئ الشرعية الدولية.

رابط المصدر: أمل القبيسي تبحث مع رئيس الجمعية الوطنية الفرنسية تعزيز العلاقات

أضف تعليق أو رد من خلال حسابك الفيسبوك

أضف تعليقاً