عامل وبائع يروجان 572 كبسولة هيروين في دبي

اللواء خليل إبراهيم المنصوري : مساعد القائد العام لشرطة دبي لشؤون البحث الجنائي ضبطت شرطة دبي شخصين (عامل بناء وبائع) من جنسية دولة آسيوية، اتهما بحيازة وترويج المخدرات، وعثر بحوزة أحدهما على 572 كبسولة هيروين، وفق مساعد القائد العام لشرطة دبي لشؤون البحث الجنائي اللواء خليل إبراهيم المنصوري،

الذي أشار إلى أن المتهم الثاني في القضية قاوم رجال المكافحة أثناء القبض عليه قرب أحد المراكز التجارية في أبوظبي. وقال إن معلومات وردت إلى الإدارة العامة لمكافحة المخدرات خلال سبتمبر الماضي، تفيد بأن شخصين يروجان المخدرات بين الشباب في أحياء سكنية معينة، لافتاً إلى تشكيل فريق عمل للتثبت من صحة المعلومات، وإعداد خطة لضبطهما متلبسين. من جهته، ذكر مدير الإدارة العامة لمكافحة المخدرات العقيد عيد ثاني حارب، أن فريق العمل حدد مقر سكن المتهم الأول وألقى القبض عليه بعد مداهمة غرفته، لافتاً إلى أن المتهم حاول الفرار إلا أن أفراد المكافحة فوتوا عليه أي فرصة للإفلات من قبضتهم. وأضاف أنه تم القبض على المتهم الثاني في شركة خاصة في أبوظبي، بمساندة أفراد من إدارة مكافحة المخدرات بشرطة أبوظبي، وأبدى المتهم مقاومة شديدة لفرق المكافحة التي تمكنت من السيطرة عليه، واقتيد إلى الإدارة العامة لمكافحة المخدرات بشرطة دبي. إلى ذلك، ضبطت شرطة دبي متعاطي مخدرات تورط في سرقة سيارة أحد معارفه التي تركها في حالة تشغيل، وهو تحت تأثير المخدرات، واستغلها في التعاطي وعثر بداخلها على عقاقير مخدرة تركها للاستخدام الشخصي. وقال المنصوري إن السيارة ضبطت خلال زمن قياسي فور إبلاغ صاحبها عن سرقتها، وأحيل المتهم إلى النيابة العامة لاستكمال التحقيقات معه. وأضاف أن الواقعة حدثت أخيراً في منطقة القصيص، إذ أبلغ شخص خليجي أنه ترك سيارته في حالة تشغيل وحين عاد لم يجدها، لافتاً إلى أن مباحث مركز القصيص تحركت على الفور وتم اتخاذ الإجراءات اللازمة والعثور على السيارة في منطقة قريبة بداخلها المتهم.


الخبر بالتفاصيل والصور


  • اللواء خليل إبراهيم المنصوري : مساعد القائد العام لشرطة دبي لشؤون البحث الجنائي

ضبطت شرطة دبي شخصين (عامل بناء وبائع) من جنسية دولة آسيوية، اتهما بحيازة وترويج المخدرات، وعثر بحوزة أحدهما على 572 كبسولة هيروين، وفق مساعد القائد العام لشرطة دبي لشؤون البحث الجنائي اللواء خليل إبراهيم المنصوري، الذي أشار إلى أن المتهم الثاني في القضية قاوم رجال المكافحة أثناء القبض عليه قرب أحد المراكز التجارية في أبوظبي.

وقال إن معلومات وردت إلى الإدارة العامة لمكافحة المخدرات خلال سبتمبر الماضي، تفيد بأن شخصين يروجان المخدرات بين الشباب في أحياء سكنية معينة، لافتاً إلى تشكيل فريق عمل للتثبت من صحة المعلومات، وإعداد خطة لضبطهما متلبسين.

من جهته، ذكر مدير الإدارة العامة لمكافحة المخدرات العقيد عيد ثاني حارب، أن فريق العمل حدد مقر سكن المتهم الأول وألقى القبض عليه بعد مداهمة غرفته، لافتاً إلى أن المتهم حاول الفرار إلا أن أفراد المكافحة فوتوا عليه أي فرصة للإفلات من قبضتهم.

وأضاف أنه تم القبض على المتهم الثاني في شركة خاصة في أبوظبي، بمساندة أفراد من إدارة مكافحة المخدرات بشرطة أبوظبي، وأبدى المتهم مقاومة شديدة لفرق المكافحة التي تمكنت من السيطرة عليه، واقتيد إلى الإدارة العامة لمكافحة المخدرات بشرطة دبي.

إلى ذلك، ضبطت شرطة دبي متعاطي مخدرات تورط في سرقة سيارة أحد معارفه التي تركها في حالة تشغيل، وهو تحت تأثير المخدرات، واستغلها في التعاطي وعثر بداخلها على عقاقير مخدرة تركها للاستخدام الشخصي.

وقال المنصوري إن السيارة ضبطت خلال زمن قياسي فور إبلاغ صاحبها عن سرقتها، وأحيل المتهم إلى النيابة العامة لاستكمال التحقيقات معه. وأضاف أن الواقعة حدثت أخيراً في منطقة القصيص، إذ أبلغ شخص خليجي أنه ترك سيارته في حالة تشغيل وحين عاد لم يجدها، لافتاً إلى أن مباحث مركز القصيص تحركت على الفور وتم اتخاذ الإجراءات اللازمة والعثور على السيارة في منطقة قريبة بداخلها المتهم.

رابط المصدر: عامل وبائع يروجان 572 كبسولة هيروين في دبي

أضف تعليق أو رد من خلال حسابك الفيسبوك

أضف تعليقاً