50 ألف مشارك في مساق الابتكار بالعمل الحكومي

أطلق مركز محمد بن راشد للابتكار الحكومي بالتعاون مع المنصة الإلكترونية العربية للمساقات الجماعية مفتوحة المصادر «إدراك» مساق «الابتكار في العمل الحكومي» للتعلم الجماعي مفتوح المصادر (MOOC)، الذي شهد إقبالاً كبيراً، وبلغ عدد المسجلين فيه نحو 50 ألف مشارك من الناطقين باللغة العربية من دولة الإمارات والدول العربية

وكافة دول العالم.ويعد مساق «الابتكار في العمل الحكومي» للتعلم الجماعي مفتوح المصادر برنامجاً أكاديمياً شاملاً وهو الأول من نوعه للمهتمين في مجال الابتكار، كما يعد إضافة جديدة مهمة تقدمها حكومة دولة الإمارات للناطقين باللغة العربية لتشجيعهم على الابتكار ودعم الارتقاء بالعمل الحكومي. ويهدف المساق إلى رصد الاتجاهات السائدة في الابتكار الحكومي، واستشراف مستقبل الحكومات في المنطقة العربية وحول العالم، والتعريف بالابتكار وأهمية الحاجة للتغيير في بيئات العمل، كما أنه يشكل ثمرة للتعاون والشراكة مع مؤسسة الملكة رانيا التي أسست منصة «إدراك» المعرفية الرائدة عالمياً. وقالت هدى الهاشمي مساعد المدير العام للاستراتيجية والابتكار في مكتب رئاسة مجلس الوزراء، بوزارة شؤون مجلس الوزراء والمستقبل: «لقد أصبحت رؤية ونهج صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة، رئيس مجلس الوزراء، حاكم دبي «رعاه الله» في الابتكار والريادة بالعمل الحكومي مرجعية للكثير من الجهات حول العالم ولجميع الراغبين في التعرف إلى التوجهات المستقبلية في هذا المجال، ويشكل المساق فرصة عملية لتبادل هذه الخبرات مع جميع المهتمين وتحفيزهم لدعم جهود الارتقاء بالعمل الحكومي عالمياً».ولفتت إلى أن بإمكان الراغبين بالتسجيل للمساق الالتحاق به ودراسة مواده في أي وقت عبر منصة «إدراك»، حيث تم اعتماد عملية تسجيل مفتوحة غير مقيدة بمواعيد محددة.ويتكون المساق من 4 ساعات دراسية، تمكن الدارس من المفاهيم والأدوات الأساسية للابتكار الحكومي، ويستعرض إطار الابتكار الحكومي الذي أعده مركز محمد بن راشد للابتكار الحكومي، وأدوات عملية للابتكار في الخدمات، ويعرض تجارب عالمية للحكومات المبتكرة.


الخبر بالتفاصيل والصور


emaratyah

أطلق مركز محمد بن راشد للابتكار الحكومي بالتعاون مع المنصة الإلكترونية العربية للمساقات الجماعية مفتوحة المصادر «إدراك» مساق «الابتكار في العمل الحكومي» للتعلم الجماعي مفتوح المصادر (MOOC)، الذي شهد إقبالاً كبيراً، وبلغ عدد المسجلين فيه نحو 50 ألف مشارك من الناطقين باللغة العربية من دولة الإمارات والدول العربية وكافة دول العالم.
ويعد مساق «الابتكار في العمل الحكومي» للتعلم الجماعي مفتوح المصادر برنامجاً أكاديمياً شاملاً وهو الأول من نوعه للمهتمين في مجال الابتكار، كما يعد إضافة جديدة مهمة تقدمها حكومة دولة الإمارات للناطقين باللغة العربية لتشجيعهم على الابتكار ودعم الارتقاء بالعمل الحكومي. ويهدف المساق إلى رصد الاتجاهات السائدة في الابتكار الحكومي، واستشراف مستقبل الحكومات في المنطقة العربية وحول العالم، والتعريف بالابتكار وأهمية الحاجة للتغيير في بيئات العمل، كما أنه يشكل ثمرة للتعاون والشراكة مع مؤسسة الملكة رانيا التي أسست منصة «إدراك» المعرفية الرائدة عالمياً. وقالت هدى الهاشمي مساعد المدير العام للاستراتيجية والابتكار في مكتب رئاسة مجلس الوزراء، بوزارة شؤون مجلس الوزراء والمستقبل: «لقد أصبحت رؤية ونهج صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة، رئيس مجلس الوزراء، حاكم دبي «رعاه الله» في الابتكار والريادة بالعمل الحكومي مرجعية للكثير من الجهات حول العالم ولجميع الراغبين في التعرف إلى التوجهات المستقبلية في هذا المجال، ويشكل المساق فرصة عملية لتبادل هذه الخبرات مع جميع المهتمين وتحفيزهم لدعم جهود الارتقاء بالعمل الحكومي عالمياً».
ولفتت إلى أن بإمكان الراغبين بالتسجيل للمساق الالتحاق به ودراسة مواده في أي وقت عبر منصة «إدراك»، حيث تم اعتماد عملية تسجيل مفتوحة غير مقيدة بمواعيد محددة.
ويتكون المساق من 4 ساعات دراسية، تمكن الدارس من المفاهيم والأدوات الأساسية للابتكار الحكومي، ويستعرض إطار الابتكار الحكومي الذي أعده مركز محمد بن راشد للابتكار الحكومي، وأدوات عملية للابتكار في الخدمات، ويعرض تجارب عالمية للحكومات المبتكرة.

رابط المصدر: 50 ألف مشارك في مساق الابتكار بالعمل الحكومي

أضف تعليق أو رد من خلال حسابك الفيسبوك

أضف تعليقاً