لجنة الانتخابات الفلسطينية تعلن إلغاء الانتخابات المحلية

أعلنت لجنة الانتخابات المركزية في فلسطين، اليوم الأربعاء، أنها ألغت كافة الإجراءات المتعلقة بالانتخابات البلدية والمحلية، والتي كان من المقرر أن تتم في الثامن من أكتوبر(تشرين الأول)الحالي.

وقالت اللجنة في بيان لها، إنه “بناء على قرار مجلس الوزراء بتأجيل الانتخابات المحلية لأربعة أشهر في جميع المحافظات، تعلن لجنة الانتخابات عن إلغاء العملية الانتخابية بشكل كامل، واعتبار التحضيرات المتعلقة بها لاغية”. وأوضحت اللجنة، أن “على المرشحين والقوائم الانتخابية مراجعة مكاتب اللجنة في المحافظات المختلفة من أجل استرداد رسوم الترشح الخاصة بالعملية الانتخابية”، لافتة إلى أن “القوائم الفصائلية يتطلب منها تقديم كتاب تفويض من المودعين لاسترداد المبلغ المالي”. وأشارت إلى أنها “ليست جهة الاختصاص فيما يتعلق بالاستقالات التي تقدم بها المرشحين المؤسسات التي يعملون بها”، مؤكدةً أن “تلك المؤسسات هي الجهة المختصة في النظر بإعادة الموظفين إلى عملهم”. يذكر أن الحكومة الفلسطينية أعلنت تأجيل إجراء الانتخابات المحلية أربعة شهور، وذلك بعد حكم قضائي من محكمة العدل العليا أفضى إلى استمرار العملية الانتخابية في الضفة الغربية دون قطاع غزة. وتزامن مع بدء مرحلة الترشح في الانتخابات المحلية الفلسطينية موجة من التجاذبات بين حركتي فتح وحماس، حيث أسقطت المحاكم في قطاع غزة، والتي تخضع لسيطرة حركة حماس، قوائم حركة فتح الانتخابية في نحو 9 دوائر انتخابية من أصل 25 في القطاع.وعلى أثر ذلك قدمت نقابة المحامين طعناً لمحكمة العدل العليا الفلسطينية في رام الله، على إجراء الانتخابات في قطاع غزة، لعدم شرعية المحاكم في القطاع، وهو ما قبلته المحكمة لتصدر قراراً بوقف إجراء الانتخابات المحلية في غزة واقتصار إجرائها على الضفة الغربية.لكن الحكومة الفلسطينية أعلنت وبناء على توصية من لجنة الانتخابات المركزية، تأجيل إجراء الانتخابات في كافة الأراضي الفلسطينية، لأربعة شهور تبدأ بانتهاء الشهر الحالي.


الخبر بالتفاصيل والصور



أعلنت لجنة الانتخابات المركزية في فلسطين، اليوم الأربعاء، أنها ألغت كافة الإجراءات المتعلقة بالانتخابات البلدية والمحلية، والتي كان من المقرر أن تتم في الثامن من أكتوبر(تشرين الأول)الحالي.

وقالت اللجنة في بيان لها، إنه “بناء على قرار مجلس الوزراء بتأجيل الانتخابات المحلية لأربعة أشهر في جميع المحافظات، تعلن لجنة الانتخابات عن إلغاء العملية الانتخابية بشكل كامل، واعتبار التحضيرات المتعلقة بها لاغية”.

وأوضحت اللجنة، أن “على المرشحين والقوائم الانتخابية مراجعة مكاتب اللجنة في المحافظات المختلفة من أجل استرداد رسوم الترشح الخاصة بالعملية الانتخابية”، لافتة إلى أن “القوائم الفصائلية يتطلب منها تقديم كتاب تفويض من المودعين لاسترداد المبلغ المالي”.

وأشارت إلى أنها “ليست جهة الاختصاص فيما يتعلق بالاستقالات التي تقدم بها المرشحين المؤسسات التي يعملون بها”، مؤكدةً أن “تلك المؤسسات هي الجهة المختصة في النظر بإعادة الموظفين إلى عملهم”.

يذكر أن الحكومة الفلسطينية أعلنت تأجيل إجراء الانتخابات المحلية أربعة شهور، وذلك بعد حكم قضائي من محكمة العدل العليا أفضى إلى استمرار العملية الانتخابية في الضفة الغربية دون قطاع غزة.

وتزامن مع بدء مرحلة الترشح في الانتخابات المحلية الفلسطينية موجة من التجاذبات بين حركتي فتح وحماس، حيث أسقطت المحاكم في قطاع غزة، والتي تخضع لسيطرة حركة حماس، قوائم حركة فتح الانتخابية في نحو 9 دوائر انتخابية من أصل 25 في القطاع.

وعلى أثر ذلك قدمت نقابة المحامين طعناً لمحكمة العدل العليا الفلسطينية في رام الله، على إجراء الانتخابات في قطاع غزة، لعدم شرعية المحاكم في القطاع، وهو ما قبلته المحكمة لتصدر قراراً بوقف إجراء الانتخابات المحلية في غزة واقتصار إجرائها على الضفة الغربية.

لكن الحكومة الفلسطينية أعلنت وبناء على توصية من لجنة الانتخابات المركزية، تأجيل إجراء الانتخابات في كافة الأراضي الفلسطينية، لأربعة شهور تبدأ بانتهاء الشهر الحالي.

رابط المصدر: لجنة الانتخابات الفلسطينية تعلن إلغاء الانتخابات المحلية

أضف تعليق أو رد من خلال حسابك الفيسبوك

أضف تعليقاً