مصادر لـ24: اللجان النوعية بالإخوان تتوعد بالرد على مقتل مسؤول الجناح العسكري

كشفت مصادر مطلعة على الوضع داخل جماعة الإخوان، أن اللجان النوعية المسلحة داخل التنظيم، توعدت قوات الأمن المصرية بالرد علي مقتل مسؤول الجناح المسلح محمد كمال، الذي لقي مصرعه مساء

الإثنين في مواجهة مع الأجهزة الأمنية بمنطقة البساتين بالقاهرة. وأكدت المصادر لـ24، أن القواعد الشبابية داخل الإخوان في حالة من الحشد والتأهب الشديد، عقب مقتل كمال، وأن اللجان النوعية من المتوقع أن تقوم بالرد بأكثر من عملية خلال المرحلة القادمة، في صفوف ضباط الشرطة المصرية، خاصة أن الجماعة نشرت بياناً داخلياً لعناصرها كشفت فيه تفاصيل مقتل محمد كمال، على يد الأجهزة الأمنية بشكل مغاير للرواية التي ذكرتها وزارة الداخلية المصرية في بيانها الرسمي.وكشفت المصادر ان اللجان النوعية المسلحة داخل التنظيم، مثل “لواء الثورة”، و”حركة حسم”، و”العقاب الثوري”، و”حركة المقاومة” أصدرت مجموعة من البيانات الداخلية لعناصر التنظيم، أكدت فيها أنها تسعى لمجموعة من العمليات للرد علي مقتل مؤسس الجناح المسلح ومرافقيه، وفقاً للبيان الذي خاطبت فيه قيادات الجماعة الاجهزة الامنية، بأن “الرسالة وصلت، فانتظروا رسالتنا”.وأشارت المصادر إلى أن البيانات الداخلية والاجتماعات التي عقدت داخل الجماعة علي مدار الساعات القليلة الماضية، لاسيما بين مجموعات التمرد الشبابية أو من يطلقون على أنفسهم “جبهة التغيير” دعت إلي حمل السلاح بشكل مباشر، والانضمام إلي صفوف الحركات واللجان النوعية المسلحة داخل التنظيم، للرد في أقرب وقت ممكن علي الأجهزة الأمنية المصرية.


الخبر بالتفاصيل والصور



كشفت مصادر مطلعة على الوضع داخل جماعة الإخوان، أن اللجان النوعية المسلحة داخل التنظيم، توعدت قوات الأمن المصرية بالرد علي مقتل مسؤول الجناح المسلح محمد كمال، الذي لقي مصرعه مساء الإثنين في مواجهة مع الأجهزة الأمنية بمنطقة البساتين بالقاهرة.

وأكدت المصادر لـ24، أن القواعد الشبابية داخل الإخوان في حالة من الحشد والتأهب الشديد، عقب مقتل كمال، وأن اللجان النوعية من المتوقع أن تقوم بالرد بأكثر من عملية خلال المرحلة القادمة، في صفوف ضباط الشرطة المصرية، خاصة أن الجماعة نشرت بياناً داخلياً لعناصرها كشفت فيه تفاصيل مقتل محمد كمال، على يد الأجهزة الأمنية بشكل مغاير للرواية التي ذكرتها وزارة الداخلية المصرية في بيانها الرسمي.

وكشفت المصادر ان اللجان النوعية المسلحة داخل التنظيم، مثل “لواء الثورة”، و”حركة حسم”، و”العقاب الثوري”، و”حركة المقاومة” أصدرت مجموعة من البيانات الداخلية لعناصر التنظيم، أكدت فيها أنها تسعى لمجموعة من العمليات للرد علي مقتل مؤسس الجناح المسلح ومرافقيه، وفقاً للبيان الذي خاطبت فيه قيادات الجماعة الاجهزة الامنية، بأن “الرسالة وصلت، فانتظروا رسالتنا”.

وأشارت المصادر إلى أن البيانات الداخلية والاجتماعات التي عقدت داخل الجماعة علي مدار الساعات القليلة الماضية، لاسيما بين مجموعات التمرد الشبابية أو من يطلقون على أنفسهم “جبهة التغيير” دعت إلي حمل السلاح بشكل مباشر، والانضمام إلي صفوف الحركات واللجان النوعية المسلحة داخل التنظيم، للرد في أقرب وقت ممكن علي الأجهزة الأمنية المصرية.

رابط المصدر: مصادر لـ24: اللجان النوعية بالإخوان تتوعد بالرد على مقتل مسؤول الجناح العسكري

أضف تعليق أو رد من خلال حسابك الفيسبوك

أضف تعليقاً