الإمارات تفوز بعضوية مجلس منظمة الطيران المدني الدولي

أقرت الجمعية العمومية الـ39 لمنظمة الطيران المدني الدولي التي تعقد حالياً في مدينة مونتريال بكندا عضوية دولة الإمارات بالمنظمة، للمرة الرابعة على التوالي وبعدد من الأصوات يعتبر من ضمن الأعلى

تصويتاً في الفئة الثالثة. وقال وزير الاقتصاد رئيس مجلس إدارة الهيئة العامة للطيران المدني سلطان بن سعيد المنصوري إن “هذا النجاح يعتبر إنجازاً كبيراً لدولة الإمارات وقطاع الطيران المدني المتطور ويشكل مرحلة بارزة جديدة تساهم في تعزيز مكانة الدولة الرائدة في قطاع الطيران”، مضيفاً أن “هذا الفوز في الانتخابات يشكل حافزاً للدولة من أجل مواصلة مسيرة الابتكار لتطبيق أفضل الممارسات العالمية في مجال السلامة والأمن والملاحة الجوية وتأكيداً على توجهها والتزامها الدولي في مجال تحقيق الاستدامة البيئية”.وأضاف المنصوري: “تلعب الإمارات دوراً حيوياً، ريادياً ومؤثراً في قطاع الطيران المدني في جميع أنحاء العالم، من خلال العمل مع الكثير من الدول وتعزيز قطاع الطيران لديها في مختلف البرامج والمبادرات التي تقوم بها معهم، كما تحرص دائماً على دعم كل الجهود المبذولة من قبل (الأيكاو) في تحقيق استدامة ونمو القطاع، وهذا ما منحها ثقة أعضاء المنظمة الدولية للطيران المدني”. مكانة عالمية ومن جانبه قال مدير عام الهيئة العامة للطيران المدني سيف محمد السويدي، إن “فوز الإمارات  بهذه الانتخابات يجسد المكانة العالمية والرائدة المتينة لدولتنا في قطاع الطيران، ويؤكد أهمية جهودنا المتواصلة لتوثيق أواصر التعاون مع مجتمع الطيران الدولي”، معتبراً أن “هذا الإنجاز يضع على عاتقنا مسؤولية زيادة واستمرار مساهمتنا في دعم قطاع الطيران في المجتمع الدولي”.وستساهم هذه العضوية في الحفاظ على مصالح الدولة في القطاع ودعم نموه من خلال التواجد في القرارات المهمة، كما سيكون للدولة حافزاً لأن تكون مؤثرة في مستقبل القطاع من خلال اكمال مسيرة العمل في مختلف فرق العمل والمجالات بمساهمة كافة شركائها الاستراتيجيين.


الخبر بالتفاصيل والصور



أقرت الجمعية العمومية الـ39 لمنظمة الطيران المدني الدولي التي تعقد حالياً في مدينة مونتريال بكندا عضوية دولة الإمارات بالمنظمة، للمرة الرابعة على التوالي وبعدد من الأصوات يعتبر من ضمن الأعلى تصويتاً في الفئة الثالثة.

وقال وزير الاقتصاد رئيس مجلس إدارة الهيئة العامة للطيران المدني سلطان بن سعيد المنصوري إن “هذا النجاح يعتبر إنجازاً كبيراً لدولة الإمارات وقطاع الطيران المدني المتطور ويشكل مرحلة بارزة جديدة تساهم في تعزيز مكانة الدولة الرائدة في قطاع الطيران”، مضيفاً أن “هذا الفوز في الانتخابات يشكل حافزاً للدولة من أجل مواصلة مسيرة الابتكار لتطبيق أفضل الممارسات العالمية في مجال السلامة والأمن والملاحة الجوية وتأكيداً على توجهها والتزامها الدولي في مجال تحقيق الاستدامة البيئية”.

وأضاف المنصوري: “تلعب الإمارات دوراً حيوياً، ريادياً ومؤثراً في قطاع الطيران المدني في جميع أنحاء العالم، من خلال العمل مع الكثير من الدول وتعزيز قطاع الطيران لديها في مختلف البرامج والمبادرات التي تقوم بها معهم، كما تحرص دائماً على دعم كل الجهود المبذولة من قبل (الأيكاو) في تحقيق استدامة ونمو القطاع، وهذا ما منحها ثقة أعضاء المنظمة الدولية للطيران المدني”.

مكانة عالمية

ومن جانبه قال مدير عام الهيئة العامة للطيران المدني سيف محمد السويدي، إن “فوز الإمارات  بهذه الانتخابات يجسد المكانة العالمية والرائدة المتينة لدولتنا في قطاع الطيران، ويؤكد أهمية جهودنا المتواصلة لتوثيق أواصر التعاون مع مجتمع الطيران الدولي”، معتبراً أن “هذا الإنجاز يضع على عاتقنا مسؤولية زيادة واستمرار مساهمتنا في دعم قطاع الطيران في المجتمع الدولي”.

وستساهم هذه العضوية في الحفاظ على مصالح الدولة في القطاع ودعم نموه من خلال التواجد في القرارات المهمة، كما سيكون للدولة حافزاً لأن تكون مؤثرة في مستقبل القطاع من خلال اكمال مسيرة العمل في مختلف فرق العمل والمجالات بمساهمة كافة شركائها الاستراتيجيين.

رابط المصدر: الإمارات تفوز بعضوية مجلس منظمة الطيران المدني الدولي

أضف تعليق أو رد من خلال حسابك الفيسبوك

أضف تعليقاً