الوحدة يسقط في فخ الإمارات


الخبر بالتفاصيل والصور


واصل الوحدة معاناته الموسم الحالي بعدما فشل في تحقيق فوزه الأول بسقوطه في فخ التعادل أمام الإمارات أمس بهدفين لكل منهما ضمن مباريات الجولة الرابعة من كأس الخليج العربي، وليودع الفريق البطولة بعدما توقف رصيده

عند نقطة واحدة في المركز قبل الأخير في المجموعة الأولى، فيما حافظ الإمارات على حظوظه بعد أن وصل إلى النقطة الرابعة في المركز الخامس من 3 مباريات.

وعجز الوحدة عن الحفاظ على تقدمه بهدفين والذي ظل حتى الدقيقة قبل الأخيرة من عمر اللقاء قبل أن يتمكن الإمارات من تسجيل هدفين متتاليين مستغلاً الأخطاء الدفاعية المتكررة في العنابي، فيما شهدت المباراة طرد لاعب خط وسط الوحدة محمد عبد الباسط في الدقيقة 72.

وظهر الوحدة بشكل أفضل في الشوط الأول بفضل سرعة لاعبيه الشباب، والانتشار الجيد في أرض الملعب.

فضلاً عن التحرك بدون كرة مما منح الفريق الفرصة لشن هجمات عدة شكلت خطورة واضحة على مرمى الصقور، إذ نجح الوحدة في إنهاء الشوط الأول لمصلحته بهدف نظيف سجله اللاعب سهيل المنصوري المتألق مع الفريق في الفترة الأخيرة من هجمة سريعة منظمة عندما وصلت الكرة إلى خالد باوزير مررها بينية إلى المنصوري الذي راوغ حارس الإمارات إبراهيم الكعبي ووضعها في الشباك بسهولة في الدقيقة 34.

فرص

وكان بإمكان الوحدة تسجيل هدفين آخرين في الشوط الأول عندما لاحت للعنابي فرصتان خطيرتان عن طريق محمد العكبري الذي نجح في استغلال ارتباك واضح في دفاع الإمارات إلا أن كرته ذهبت بعيداً عن المرمى، بينما كانت أخطر الفرص للعنابي عن طريق خالد باوزير في الدقيقة 16 بعدما تلقى تمريرة سحرية من العكبري وسدد قوية باتجاه المرمى إلا أنها ارتدت من القائم الأيمن.

في المقابل حاول الإمارات مجاراة الوحدة على صعيد تبادل الهجمات، وبادر بالهجوم في بداية المباراة عندما ردت العارضة رأسية قوية من سيباستيان ساشا من العرضية المتقنة التي أرسلها عبد الله جمعة جهة اليمين.

وبرغم تفوق الوحدة الهجومي إلا أن الفريق عانى من استمرار الأخطاء الدفاعية الفردية، إذ كاد أجوستو سيزار أن يعادل النتيجة قبل نهاية الشوط الأول مباشرة بعد أن تلقى عرضية ساشا إلا أنه أطاح بها بغرابة فوق المرمى.

وكرر الوحدة سيناريو المباريات الماضية عندما فشل في الحفاظ على تقدمه برغم التبديلات التي أجراها أغيري في الشوط الثاني بإشراك عناصر الخبرة إسماعيل مطر وتيغالي، بالإضافة إلى طارق الخديم، إذ أدت الأخطاء الدفاعية إلى معاناة الفريق في الشوط الثاني خصوصاً بعد طرد لاعب خط الوسط محمد عبد الباسط في الدقيقة 72 بسبب التهور مع لاعب الإمارات اغوستو سيزار.

نجاح

ورغم أن البديل تيغالي نجح بخبرته في فك النحس الذي لازمه في المباريات الأخيرة وإحرازه للهدف الثاني في الدقيقة 75، إلا أن لاعبي الإمارات استطاعوا العودة بقوة في النتيجة مستغلين حالة التراخي من جانب لاعبي الوحدة، إذ سجل الصقور هدفين في الدقائق الأخيرة بعدما نجح البديل أحمد مال الله في تسجيل هدف تقليص الفارق في الدقيقة 89، قبل أن يحرز حسين الراقد الهدف الثاني وهدف التعادل في الوقت المحتسب بدل من الضائع.

رابط المصدر: الوحدة يسقط في فخ الإمارات

أضف تعليق أو رد من خلال حسابك الفيسبوك

أضف تعليقاً