البحرية السعودية تُطلق «درع الخليج 1»

صورة انطلقت مناورات «درع الخليج 1» التي تنفذها القوات البحرية الملكية السعودية في مياه الخليج العربي ومضيق هرمز وبحر عُمان استعداداً لحماية المصالح البحرية ضد أي عدوان. ووفقاً لما ذكرته وكالة الأنباء

السعودية فإن تشكيلات من الأسطول الشرقي تضم الزوارق السريعة وطيران القوات البحرية ومشاة البحرية ووحدات الأمن البحرية الخاصة تشارك في هذه المناورات التي تعتبر «من الأضخم» في مياه الخليج ومضيق هرمز. وأوضح قائد القوات البحرية الملكية السعودية، الفريق الركن عبدالله بن سلطان السلطان في تصريح لـ «البيان» أن المناورات تركز على تنفيذ العديد من العمليات القتالية التدريبية المشتركة ضمن منظومة القوات البحرية الملكية بهدف اكتساب المهارات اللازمة من خلال الدقة في التخطيط والاحترافية في التنفيذ الطرق المثلى في العمل المشترك من اجل تجاوز العقبات المتوقع حدوثها في العمليات الحربية ، وذلك للدفاع عن حدود المملكة، وحماية الممرات الحيوية والمياه الإقليمية، وردع أي عدوان قد يعيق الملاحة في الخليج العربي. جميع الأبعاد بدوره، أوضح قائد التمرين العميد البحري الركن ماجد بن هزاع القحطاني أن المناورات تشمل جميع أبعاد العمليات البحرية حيث تتضمن الحروب الجوية والسطحية وتحت سطحية والحرب الإلكترونية وحرب الألغام وعمليات الأبرار لمشاة البحرية ووحدات الأمن البحرية الخاصة والرماية بالذخيرة الحية. وقال العميد القحطاني إن هذه المناورات تعد امتدادا للخطط والبرامج التدريبية المعدة مسبقاً وتهدف إلى «رفع الجاهزية القتالية والأداء الاحترافي لوحدات ومنسوبي القوات البحرية استعدادا لحماية المصالح البحرية للمملكة العربية السعودية ضد أي عدوان محتمل». وتمتلك قوات البحرية الملكية حالياً أكثر من 300 سفينة من فرقاطات وزوارق حربية وسفن دعم وتموين مع ما يقارب 60000 عنصر بحري منهم 12 ألف جندي في مشاة البحرية الملكية. ويأتي «درع الخليج 1» بعد تسعة شهور تقريباً من مناورات رعد الشمال التي تمت في حفر الباطن شمالي المملكة بمشاركة قوات من دول عدة عربية وإسلامية خلال الفترة من 27 فبراير إلى 10 مارس والذي صنف كأحد أكبر التدريبات العسكرية في العالم.


الخبر بالتفاصيل والصور


صورة

انطلقت مناورات «درع الخليج 1» التي تنفذها القوات البحرية الملكية السعودية في مياه الخليج العربي ومضيق هرمز وبحر عُمان استعداداً لحماية المصالح البحرية ضد أي عدوان.
ووفقاً لما ذكرته وكالة الأنباء السعودية فإن تشكيلات من الأسطول الشرقي تضم الزوارق السريعة وطيران القوات البحرية ومشاة البحرية ووحدات الأمن البحرية الخاصة تشارك في هذه المناورات التي تعتبر «من الأضخم» في مياه الخليج ومضيق هرمز.

وأوضح قائد القوات البحرية الملكية السعودية، الفريق الركن عبدالله بن سلطان السلطان في تصريح لـ «البيان» أن المناورات تركز على تنفيذ العديد من العمليات القتالية التدريبية المشتركة ضمن منظومة القوات البحرية الملكية بهدف اكتساب المهارات اللازمة من خلال الدقة في التخطيط والاحترافية في التنفيذ الطرق المثلى في العمل المشترك من اجل تجاوز العقبات المتوقع حدوثها في العمليات الحربية ، وذلك للدفاع عن حدود المملكة، وحماية الممرات الحيوية والمياه الإقليمية، وردع أي عدوان قد يعيق الملاحة في الخليج العربي.

جميع الأبعاد
بدوره، أوضح قائد التمرين العميد البحري الركن ماجد بن هزاع القحطاني أن المناورات تشمل جميع أبعاد العمليات البحرية حيث تتضمن الحروب الجوية والسطحية وتحت سطحية والحرب الإلكترونية وحرب الألغام وعمليات الأبرار لمشاة البحرية ووحدات الأمن البحرية الخاصة والرماية بالذخيرة الحية.

وقال العميد القحطاني إن هذه المناورات تعد امتدادا للخطط والبرامج التدريبية المعدة مسبقاً وتهدف إلى «رفع الجاهزية القتالية والأداء الاحترافي لوحدات ومنسوبي القوات البحرية استعدادا لحماية المصالح البحرية للمملكة العربية السعودية ضد أي عدوان محتمل».

وتمتلك قوات البحرية الملكية حالياً أكثر من 300 سفينة من فرقاطات وزوارق حربية وسفن دعم وتموين مع ما يقارب 60000 عنصر بحري منهم 12 ألف جندي في مشاة البحرية الملكية.
ويأتي «درع الخليج 1» بعد تسعة شهور تقريباً من مناورات رعد الشمال التي تمت في حفر الباطن شمالي المملكة بمشاركة قوات من دول عدة عربية وإسلامية خلال الفترة من 27 فبراير إلى 10 مارس والذي صنف كأحد أكبر التدريبات العسكرية في العالم.

رابط المصدر: البحرية السعودية تُطلق «درع الخليج 1»

أضف تعليق أو رد من خلال حسابك الفيسبوك

أضف تعليقاً