Google Home تقنية جديدة من قوقل تنافس Echo

تتوسع شركة قوقل في تطوير ودعم تقنية الذكاء الاصطناعي في منتجاتها من الهواتف الذكية والأجهزة، وجهاز Google Home هو أحدث المنتجات التي تأتي من قوقل لتنافس منصة Alexa التي اشتهرت بها أمازون في مكبرات Echo. أفضل منتجات قوقل التي أعلن عنها اليوم والتي تقدم مساعد قوقل الافتراضي في جهاز Google Home لدعم المستخدم في

البيت الذكي مع مكبرات صوتية ومميزات أخرى نستعرضها في السطور القادمة. يعد Google Home التقنية المميزة التي تقدمها قوقل اليوم للبيت الذكي، في مكبرات صوتية ذكية، تأتي من قوقل بسعر منافس في الأسواق 129$ مقارنة بإصدار أمازون في Echo الذي يأتي بسعر 179$ للأسواق. تصميم مكبرات Google Home الذكية مميز بالحجم الصغير الذي يأتي بخاصية حساسية اللمس في الأعلى، إلى جانب إضاءة وامضة محجوبة في تصميم المكبرات الصوتية، كما ترتكز المكبرات الصوتية في الجزء السفلي من تصميمGoogle Home، والمثبته عن طريق مغناطيس في Google Home، كما يتميز الجزء السفلي بمجموعة من الاختيارات في الألوان تتوافق مع ديكور المنزل. كما تتميز مكبرات Google Home الذكية بخاصية الاستماع دائماً للأوامر الصوتية التي يلقيها المستخدم، شرط أن تنتهي بعبارة OK Google، حيث تتصل المكبرات الذكية مع مساعد قوقل الافتراضي، لدعم المستخدم بكافة المميزات التي صممت لها هذه الأجهزة من ضبط التوقيت، تشغيل الموسيقى، أو الاجابة عن التساؤلات البسيطة من المستخدم. وتتفوق تقنية قوقل اليوم عن Echo من أمازون في عدة مميزات، والتي من بينها بالتأكيد التسعير الذي يأتي من قوقل بسعر منافس ومنخفض عن تقنية أمازون، كما أن التصميم المقدم من قوقل مميز أيضاً بالحجم الصغير الذي يتوافق بشكل أفضل في البيت الذكي، أيضاً تأتي مكبرات Google Home الذكية بتجربة صوتية مميزة وبجودة أفضل للمستخدم. أيضاً يأتي في تصميم Google Home ثلاثة من المكبرات الصوتية grille التي توفر تجربة جيدة في الصوتيات للمستخدم، كما تقدم قوقل محول AC كبديل لمحول USB، كما تأتي مكبرات Google Home الذكية باثنان من الميكروفونات، وهي تختلف بذلك عن مكبرات Echo المميزة بسبعة من الميكروفونات، والتي تدعم المستخدم في تحديد موقعه عند إلقاء الأوامر الصوتية، إلا ان قوقل تؤكد على دعم الميكروفونات بتقنية يمكن أن تستخدم خوارزمية للذكاء الاصطناعي لتمييز صوت المستخدم بشكل سريع بنفس كفاءة Echo. كما تقدم قوقل في Google Home زر في الجزء الخلفي للمكبرات الذكية، لدعم التحكم في تشغيل أو وقف الموسيقى، كما يمكن للمستخدم التمرير في أعلى المكبرات الذكية للتحكم في مستوى الصوتيات، حيث تكشف إضاءة بيضاء عن مستوى الصوتيات الحالي، كما تتغير الإضاءة عند التحضير للإجابة على تساؤلات المستخدم. يمكن لمكبرات Google Home أن تعمل أيضاً على تشغيل الموسيقى من اليوتيوب، كما تدعم المستخدم بملخص سريع لجدول تنبيهات بالمواعيد اليومية، العنوان الرئيسية في الأخبار، أحوال الطقس وذلك عن طريق شبكة الأنترنت، كما تتوافق في العمل مع Chromecast، لإلقاء أوامر صوتية بتشغيل فيديو محدد على التلفاز إلا أن المكبرات الصوتية تدعم YouTube فقط في الوقت الحالي. وفي خدمات الموسيقى تدعم مكبرات Google Home الذكية العمل مع Spotify، خدمة Pandora، إلى جانب iHeartRadio، كما تدعم المكبرات الذكية العمل مع بعض أجهزة البيت الذكي منها Nest ،Hue، إلى جانب بعض الخدمات ومنها Uber، إلا أن إضافة خدمات أخرى تحتاج إلى الاشتراك مع قوقل في البداية لتتيح للمطورين دمج خدمات جديدة في مكبرات Google Home الذكية. المصدر


الخبر بالتفاصيل والصور


smart-speaker-google-home

تتوسع شركة قوقل في تطوير ودعم تقنية الذكاء الاصطناعي في منتجاتها من الهواتف الذكية والأجهزة، وجهاز Google Home هو أحدث المنتجات التي تأتي من قوقل لتنافس منصة Alexa التي اشتهرت بها أمازون في مكبرات Echo.

أفضل منتجات قوقل التي أعلن عنها اليوم والتي تقدم مساعد قوقل الافتراضي في جهاز Google Home لدعم المستخدم في البيت الذكي مع مكبرات صوتية ومميزات أخرى نستعرضها في السطور القادمة.

google-home

يعد Google Home التقنية المميزة التي تقدمها قوقل اليوم للبيت الذكي، في مكبرات صوتية ذكية، تأتي من قوقل بسعر منافس في الأسواق 129$ مقارنة بإصدار أمازون في Echo الذي يأتي بسعر 179$ للأسواق.

تصميم مكبرات Google Home الذكية مميز بالحجم الصغير الذي يأتي بخاصية حساسية اللمس في الأعلى، إلى جانب إضاءة وامضة محجوبة في تصميم المكبرات الصوتية، كما ترتكز المكبرات الصوتية في الجزء السفلي من تصميمGoogle Home، والمثبته عن طريق مغناطيس في Google Home، كما يتميز الجزء السفلي بمجموعة من الاختيارات في الألوان تتوافق مع ديكور المنزل.

كما تتميز مكبرات Google Home الذكية بخاصية الاستماع دائماً للأوامر الصوتية التي يلقيها المستخدم، شرط أن تنتهي بعبارة OK Google، حيث تتصل المكبرات الذكية مع مساعد قوقل الافتراضي، لدعم المستخدم بكافة المميزات التي صممت لها هذه الأجهزة من ضبط التوقيت، تشغيل الموسيقى، أو الاجابة عن التساؤلات البسيطة من المستخدم.

وتتفوق تقنية قوقل اليوم عن Echo من أمازون في عدة مميزات، والتي من بينها بالتأكيد التسعير الذي يأتي من قوقل بسعر منافس ومنخفض عن تقنية أمازون، كما أن التصميم المقدم من قوقل مميز أيضاً بالحجم الصغير الذي يتوافق بشكل أفضل في البيت الذكي، أيضاً تأتي مكبرات Google Home الذكية بتجربة صوتية مميزة وبجودة أفضل للمستخدم.

google-home-lights

أيضاً يأتي في تصميم Google Home ثلاثة من المكبرات الصوتية grille التي توفر تجربة جيدة في الصوتيات للمستخدم، كما تقدم قوقل محول AC كبديل لمحول USB، كما تأتي مكبرات Google Home الذكية باثنان من الميكروفونات، وهي تختلف بذلك عن مكبرات Echo المميزة بسبعة من الميكروفونات، والتي تدعم المستخدم في تحديد موقعه عند إلقاء الأوامر الصوتية، إلا ان قوقل تؤكد على دعم الميكروفونات بتقنية يمكن أن تستخدم خوارزمية للذكاء الاصطناعي لتمييز صوت المستخدم بشكل سريع بنفس كفاءة Echo.

كما تقدم قوقل في Google Home زر في الجزء الخلفي للمكبرات الذكية، لدعم التحكم في تشغيل أو وقف الموسيقى، كما يمكن للمستخدم التمرير في أعلى المكبرات الذكية للتحكم في مستوى الصوتيات، حيث تكشف إضاءة بيضاء عن مستوى الصوتيات الحالي، كما تتغير الإضاءة عند التحضير للإجابة على تساؤلات المستخدم.

smart-speaker-google-home

يمكن لمكبرات Google Home أن تعمل أيضاً على تشغيل الموسيقى من اليوتيوب، كما تدعم المستخدم بملخص سريع لجدول تنبيهات بالمواعيد اليومية، العنوان الرئيسية في الأخبار، أحوال الطقس وذلك عن طريق شبكة الأنترنت، كما تتوافق في العمل مع Chromecast، لإلقاء أوامر صوتية بتشغيل فيديو محدد على التلفاز إلا أن المكبرات الصوتية تدعم YouTube فقط في الوقت الحالي.

وفي خدمات الموسيقى تدعم مكبرات Google Home الذكية العمل مع Spotify، خدمة Pandora، إلى جانب iHeartRadio، كما تدعم المكبرات الذكية العمل مع بعض أجهزة البيت الذكي منها Nest ،Hue، إلى جانب بعض الخدمات ومنها Uber، إلا أن إضافة خدمات أخرى تحتاج إلى الاشتراك مع قوقل في البداية لتتيح للمطورين دمج خدمات جديدة في مكبرات Google Home الذكية.

المصدر

رابط المصدر: Google Home تقنية جديدة من قوقل تنافس Echo

أضف تعليق أو رد من خلال حسابك الفيسبوك

أضف تعليقاً